أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - حاكم كريم عطية - لا لأسالة الدم العراقي مرة أخرى














المزيد.....

لا لأسالة الدم العراقي مرة أخرى


حاكم كريم عطية
الحوار المتمدن-العدد: 5638 - 2017 / 9 / 13 - 05:56
المحور: القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير
    


لا لأسالة الدم العراقي مرة أخرى

التخندق الطائفي تحول هذه المرة ألى تخندق قومي شوفيني على ضوء رفض مجلس النواب لقرار الأستفتاء لعدم شرعيته وكونه لم يصدر عن هيئة تشريعية تمثل القومية الكردية أي برلمان أقليم كردستان المعطل منذ فترة والطلب من الدولة المركزية ممثلة بالبرلمان العراقي بالموافقة على أستفتاء الأخوة الأكراد بتقرير مصير الأقليم بما فيه حق الأنفصال وتكوين الدولة الكردستانية لابل تعدت المواقف وتخندقت سنتها وشيعتها خلف شعار أعطاء ملايين الشهداء في سبيل كركوك والمناطق المتنازع عليها وفي الوقت الذي يعيب برلماننا الموقر على الأخوة الأكراد عدم صدور قرار الأستفتاء من برلمان أقليم كردستان تناسوا أنهم لم يلتزموا بالدستور أزاء تطبيق مواده بحل قضية كركوك والمناطق المتنازع عليها ألى أين تمضون بالعراق14 عاما والعراق ينهب وتستباح أراضيه وأعراضه وتقدم الضحايا بأعداد كبيرة لم يندى لها جبينكم ألم تكفيكم دماء الضحايا في عمليات الحرب الطائفية عام2006 ألم تكفيكم المفخخات التي كانت تمر مع حزم الدولار من سيطراتكم وراح ضحيتهاالألاف من أبناء شعبنا وتستمر الدورة بتهريب سجناء الأرهاب من سجونكم لتعمل فلولهم قتلا وتشريدا مفخخات وأحتلال مدن وقتل بالجملة سبايكر والصقلاوية ومدن وقصبات الأخوة الأيزيدية والسبايا العار الذي مازال يؤشر لخستكم وعار عمليتكم السياسية لم يكن لديكم الأستعداد لمحاسبة المجرمين والمتخاذلين والفاسدين والحرامية الآن تجمعتم بصوت شوفيني واحد لتقدموا الملايين في سبيل كركوك والمناطق المتنازع عليها اليوم أصبح شركاء الأمس ولمدة 14 عام ومن ساعد على تمرير كل فسادكم وطائفيتكم نعم الأخوة في الكتلة الكردستانية في مجلس النواب ممثلي شعبنا الكردي في البرلمان هذا حصاد مواقف كتلتكم والتي لا تقل مسؤوليتها عن مسؤولية باقي الكتل في جر العراق وشعبه لهاوية الأصطفاف الطائفي تتحكم فيه المليشيات الطائفية وتتحول كتله وأحزابه الأسلامية ألى جنود شطرنج بيد دول الجوار والولايات المتحدة الأمريكية ومصالحها ومخططاتها المرسومة لخدمة وحماية حدود أيران وتركيا وسوريا وليذهب الشعب العراقي ألى الجحيم نعم هذا ما عملتم على الأصطفاف معه أيها الأخوة الكرد ولن أستثني أحدا منكم من أعلى قيادة فيكم ألى كل أعضاء الكتلة الكردستانية في البرلمان العراقي مع الأسف الفساد في كردستان لا يقل خطورة عن الفساد في باقي أجزاء الدولة الفدرالية برلمانكم معطل حدود حرب الأخوة ما زالت معالمها واضحة قربتم كل جحوش الأمس والبعثيين ومن ذبح شعبنا الكردي وكرمتموهم بحمايات وفلل على حساب الشعب الكردي وضحاياه من البيشمركة وأنتم شركاء في جريمة أن تصبح هوية العراق هوية طائفية شوفينية ويتسلط على رقاب شعبه مافيات الفساد مثلما قرب أقرانكم من أحزاب الأسلام السياسي البعثيين ورجال مخابرات النظام السابق مئات الألاف من الضحايا من كل ألوان الطيف العراقي واليوم تقبلون على التخندق ودق طبول الحرب لمزيد من الدم العراقي في سبيل أثبات مدى حرصكم على أراقة الدم العراقي وكم هو رخيص في ظل صراعاتكم ألى أين تسيرون بالعراق وشعبه ألا يوجد بين ساسة العراق من يحرص على الدم العراقي صحيح انكم لم تعملوا على الحفاظ على هذا الدم خلال حكم 14 عام فكيف لي أن أطلب منكم أن تحافظوا على هذا الدم اليوم فعذرا ولكني لن أستثني أحدا منكم كلكم شركاء في جريمة العصر القادمة جريمة الأقتتال الشوفيني العنصري والتي سيذهب وقودا لها الدم العراقي كلكم بمجموعكم لا تساون قطرة دم عراقية عربية كانت أم كردية كلكم تتحملون مسؤولية القادم رغم الأصوات التي تنادي بالتهدئة لكنكم فقدتم كل قطرة حياءفي تعريض شعبنا العراقي بعربه وأكراده وتنوعه القومي والديني وجره ألى آتون حرب نيابة عن دول الجواروالولايات المتحدة الأمريكية ومصالحها تبا لكم وأشعر بالغثيان لمواقفكم كفى أسترخاصا للدم العراقي فأنتم كما قلت بمجموعكم لا تساوون قطرة دم من عراقي واحد.

حاكم كريم عطية
لندن في 12/9/2017





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- قراءة لبيان صادر من مكتب الأمانة العامة لرئيس الوزراء حيدر ا ...
- ماذا يعد لنا المطبخ الأيراني والسعودي
- أخمدوا نيران الفتنة ودمروا طبول الحرب
- من الموصل وتلعفر ألى ألبو كمال!!!
- أمريكا ماذا تريد من الأقليم الكردي
- لجنة الجناسي المسحوبة- في الكويت: ملتزمون بإنصاف جميع المتقد ...
- بناء الدولة الكردستانية على قاعدة الديمقراطية ودولة المؤسسات ...
- أحمد مرهون شهيد شيوعي طوته ذاكرة النسيان
- هزيمة داعش وبقايا البعث يجب أن تكون عسكرية وسياسية
- سجن بوكا ولادة داعش والخلايا النائمة ومستقبل العراق السياسي
- المحاصصة ستلبس بدلة جديدة!!!
- ولادة عسيرة
- معاناة العوائل التي سحبت منها الجنسية في دولة الكويت
- مخططات الفتنة تتزامن مع الظروف الصعبة
- من أجل وقف القتل والترويع الهمجي لناشطي الحراك المدني في الع ...
- من أجل حماية ناشطي الحراك المدني
- الميليشيات تطرح البديل مرة أخرى
- اللحظة التأريخية بيد العراقيين
- الهاربين من جحيم الأسلام العربي
- التعتيم الأعلامي حول الحراك الشعبي


المزيد.....




- مسؤول أمريكي يعارض أن يكون مسلم عضواً من الكونغرس.. والسبب أ ...
- كيف تبني امبراطورية؟ تعرّف إلى الهندسة والخيال بـ -حرب النجو ...
- هكذا -يُستعبد- المزارعون المهاجرون عبر نظام -كابورالي- بايطا ...
- أردوغان: من ينشغل بإضرار أصدقائه ينهزم على يد أعدائه وسلام ا ...
- عباس: أمريكا منحتنا صفعة لا صفقة والقدس عاصمة أبدية لفلسطين ...
- أردوغان يناشد العالم الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لدولة فلس ...
- روسيا تعلّم طائراتها المسيّرة العمل سربا والانقضاض كالأبابيل ...
- قمة -القدس- في تركيا ستخرج بقرارات قوية
- العاهل الأردني: العنف الذي تشهده المنطقة والعالم سببه عدم حل ...
- قرش أبيض يفاجئ غواصا في قعر البحر (فيديو)


المزيد.....

- هـل انتهى حق الشعوب في تقرير مصيرها بمجرد خروج الاستعمار ؟ / محمد الحنفي
- حق تقرير المصير الاطار السياسي و النظري والقانون الدولي / كاوه محمود
- الصهيونية ٬ الاضطهاد القومي والعنصرية / موشه ماحوفر
- مفهوم المركز والهامش : نظرة نقدية.. / تاج السر عثمان
- التعايش في مجتمعات التنوع / شمخي جبر
- كه ركوك نامه / توفيق التونجي
- فرانز فانون-مفاتيح لفهم الإضطهاد العنصري والثقافي عبر التاري ... / رابح لونيسي
- الجذور التاريخية للتوظيف السياسوي لمسائل الهوية في الجزائر / رابح لونيسي
- المندائيون في جمهورية ايران الاسلامية بلا حقوق!! / عضيد جواد الخميسي
- واقع القبيلة والقومية والامة والطبقات في السودان. / تاج السر عثمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - حاكم كريم عطية - لا لأسالة الدم العراقي مرة أخرى