أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - الإنسان والحياة














المزيد.....

الإنسان والحياة


فلاح أمين الرهيمي
الحوار المتمدن-العدد: 5632 - 2017 / 9 / 6 - 21:59
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


إن جوهر الإنسان ليس تجريداً للفرد المنعزل وإنما هو في حقيقته مجموع العلاقات الاجتماعية وكل حياة اجتماعية هي انعكاس لجوهر الإنسان التي تجد حلها العملي في الممارسة الإنسانية وفي فهم ومعنى الممارسة الإنسانية وإن هذا الفهم والإدراك تدفع الإنسان إلى فهم وجوده في الحياة التي من خلالها يفهم ذاته والتي من خلالها يفهم ويعرف مجتمعه الذي يعيش فيه ويصبح إنساناً ملتزماً به التزاماً أخلاقياً فتتكون وتصبح شخصيته من خلال عملية الصيرورة من الوعي والإدراك الفكري والتعرف على طبيعة مجتمعه المادية والروحية مما تجعل ذلك الإنسان أن يعيش حالة من الإرهاصات النفسية والتأثر والانفعالات في صراع وجدل مع الذات الإنسانية نتيجة للوعي والإدراك الذي يفرزه ويتحكم بمعطياته (العقل) الذي يكون له القرار الأخير في تغيير الذات الإنسانية وتدفعها إلى التقدم والتغيير نحو مجتمع جديد ومستقبل أفضل يرفل بالسعادة والرفاه والاستقرار والاطمئنان وتجعل ذلك الإنسان يقترب من الحكمة لأن أفكاره ووعيه وإدراكه تصبح في علاقة حميمه مع مجتمعه فيستمد منه المعاناة والمآسي التي تعيش في أحشاء ذلك الواقع ويعكس جدلياً تلك الصور الدفينة والمتمردة على الواقع الموضوعي المألوف ونتيجة انصهاره مع جماهير الشعب يستطيع أن يكتشف القدرة والإرادة والشجاعة في الناس واستعدادهم على البذل والعطاء والتضحية وأن مثل هكذا إنسان تكتمل شخصيته بالطموح والأمل تبلغ السمو والكمال وتجعل منه نموذجاً للتضحية والإخلاص يصبح إنساناً يمتاز بموقف وفعل، فالموقف يستنبط منه الرؤيا والاجتهاد والفعل يستنبط منه ديناميكية الحياة نحو التقدم فتتجسد فيه كل الصفات الإنسانية. ولما كان لكل اختيار قيمة لا متناهية، وكل لحظة من حياته فريدة وفرصة للعمل الحاسم الذي يصب في مصلحة المجتمع الإنساني ويبقى محفوراً في ذاكرة الناس وفي بطون الكتب وبما أن كل إنسان ينجز وجوده من خلال القرار والاختيار، وبما أن كل إنسان يولد وينشأ ويترعرع ثم يركب راحلته في رحلته الأخيرة إلى القبر، لذلك فإن الموت يصبح نهاية الإنسان في هذا الوجود فإن الموت يصبح جزء من الحياة والاختيار، وبما أن الموت متوقع في أية لحظة من الحياة لأنه جزء من وجود الإنسان وولدت بذرته مع ولادته في الحياة وحينما يمتلك الموت إنساناً ملتزماً فإن ذلك الموت يعتبر قراراً ذات أهمية خاصة وبما أن الموت ينهي حياة الإنسان الذي يجب أن تكون كل لحظة في حياة الإنسان فرصة فريدة لإنجاز العمل الحاسم الذي يخلق السعادة والرفاه والاستقرار والاطمئنان للمجتمع الإنساني وبذلك يعتبر الموت قد أنهى حياة الإنسان الذي لم ينجز العمل الحاسم الذي يصب في مصلحة المجتمع الإنساني فلم يكن له موقف وفعل ودور في التاريخ.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- الحلم
- خاطرة عن أيام زمان
- خواطر نضالية
- الضمير ومميزات الدولة والمجتمع
- حوار مع البروفسور علي الأديب
- مناجاة
- بمناسبة مرور عام للحراك الشعبي الجماهيري في العراق
- ذكرى ثورة 14 / تموز / 1958 الخالدة
- معنى المجتمع المدني ونشوئه وتطوره
- معنى الليبرالية ونشأتها وتطورها
- للحقيقة والتاريخ (الجزء الأول)
- السلطة وحرية الفكر
- معنى العلمانية ونشوئها وتطورها
- الديمقراطية السياسية وحقوق الإنسان
- من أجل الحقيقة والتاريخ (الجزء الثاني)
- تطور الديمقراطية وأنواعها
- توحيد قوى اليسار لمواجهة الهجمة الامبريالية الشرسة
- في هذا اليوم الأغر
- كيف نقضي على الإرهاب ؟
- من وحي الثمانين


المزيد.....




- ماذا قال قرقاش عن عمليات تركيا في سوريا؟
- شاهد.. احتجاج أعضاء عرب بالكنيست الإسرائيلي على كلمة بنس
- الأردن ومصر يبحثان تداعيات قرار ترامب بشأن القدس
- مقتل جندي إماراتي في اليمن
- كلمة يقولها أغلب المتحدثين أثناء نومهم
- زاخاروفا: بوروشينكو سمّى الأمور بمسمياتها من حيث لا يدري
- علماء الفلك: وزن الشمس يقل تدريجيا
- أغنى 10 متحدثين في دافوس
- دفاتر عتيقة (22 - يناير)
- شاهد: المكسيك.. اكتشاف أكبر كهف تحت الماء في العالم


المزيد.....

- الأوديسة السورية: أوراق ناديا خوست / أحمد جرادات
- روسيا والصراع من أجل الشرعية في سوريا / ميثم الجنابي
- غاندي وسياسات اللا عنف / مانجيه موراديان
- الدروز الفلسطينيون: من سياسة فرق تسد البريطانية إلى سياسة حل ... / عزالدين المناصرة
- كتابات باكونين / ميخائيل باكونين
- المدرسة الثورية التي لم يعرفها الشرق / الحركة الاشتراكية التحررية
- اصل الحكايه / محمود الفرعوني
- حزب العدالة والتنمية من الدلولة الدينية دعويا الى الدلوة الم ... / وديع جعواني
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الثورة الصينية؟ / الصوت الشيوعي
- المسار - العدد 11 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - الإنسان والحياة