أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حلوة زحايكة - سوالف حريم - أين المتشدّقون بحقوق الانسان؟














المزيد.....

سوالف حريم - أين المتشدّقون بحقوق الانسان؟


حلوة زحايكة
الحوار المتمدن-العدد: 5631 - 2017 / 9 / 5 - 14:07
المحور: كتابات ساخرة
    


حلوة زحايكة

سوالف حريم
أين المتشدّقون بحقوق الانسان؟
ما تنقله وسائل الاعلام عمّا يتعرض له مسلمو بورما تقشعر له الأبدان، حيث يجري حرق المسلمين أحياء، وتعذيبهم حتى الموت، وحرق منازلهم وأملاكهم وتشريد من ينجو منهم على يد البوذيين، ويشارك جيش بورما بهذه الجرائم بدعم من الحكومة ورئيسة البلاد، وما يجري لمسلمي بورما أبشع بكثير ممّا جرى للأزيديين والمسيحيين في العراق على أيدي داعش.
واللافت أن دول العالم الاسلامية والعربية والأوروبية والأمريكية والافريقية تسكت على هذه الجرائم سكوت أهل القبور، فأين من يتشدقون بحقوق الانسان؟ وأين منظّمات حقوق الانسان؟ وأين الدول التي تسمي نفسها "العالم الحر؟
وأين من يزعمون أنهم حماة الاسلام والمسلمين؟ أم أن الجرائم بحق الانسانية تصبح مشروعة عندما يكون ضحاياها من المسلمين؟ وأين دول المؤتمر الاسلامي؟ ألم يعد في هذا العالم دولة حكامها راشدون لطلب اجتماع عاجل لمجلس الأمن الدولي لاتخاذ قرار تحت البند السابع الذي يتيح التدخل العسكري لوقف الجرائم بحق الانسانية التي يتعرض لها مسلمو بورما؟ لقد استطاع الاعلام الغربي شيطنة الاسلام والمسلمين وتقديمهم لشعوب العالم كإرهابيين وقتلة، وخلقوا داعش وأخواتها لدعم خططهم الجهنمية في ذلك، مستغلين السبات العميق الذي تعيشه الشعوب الاسلامية تحت حكام لا يخافون الله في شعوبهم وأوطانهم.
وما السكوت على الجرائم بحق الانسانية التي يتعرض لها مسلمو بورما ومن قبلهم مسلمو تايلند إلا شراكة في الجريمة.
5-9-2017





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- سوالف حريم - لبّيك اللهم لبّيك
- سوالف حريم - جنون الجريمة
- سوالف حريم - سياسة التجهيل
- سوالف حريم - مفلسو الفيسبوك
- سوالف حريم - البطل الأمريكي
- سوالف حريم - الثياب المطرزة
- سوالف حريم - براءة
- سوالف حريم - حرب مفرقعات
- سوالف حريم - كبر مقتا عند الله
- سوالف حريم - ثقافة الجنون
- سوالف حريم - جنون
- سوالف حريم - موائد الفقراء والجياع
- سوالف حريم - صياما وصلاة مقبولين
- سوالف حريم - عشنا وشفنا
- سوالف حريم - سلاح صديق
- سوالف حريم - وجبات الافطار ليست لوجه الله
- سوالف حريم - برامج التلفزة في رمضان
- سوالف حريم - جرائم القتل
- سوالف حريم - الموت يفجع الفنانة أحلام
- سوالف حريم - عندما تدفع العروس مهرها


المزيد.....




- الشاعر العراقي مناضل التميمي
- الشاعرة بروين شمعون لـ (الزمان): الكتابة بالسريانية تفصح عن ...
- إختتام فعاليات الدورة التاسعة للمهرجان الدولي للفيلم الوثائق ...
- فلنطرد من مشرقنا -كاسيوس- الذي لا يحب الموسيقى
- اللغة العربية في يومها العالمي... يستخدم العرب منها 10% فقط ...
- إقبال على تعلم اللغة العربية من طرف السويديين
- جواد غلوم: سهول وتضاريس من جغرافيا الشعر
- أفيلال في دوزيم: أحزابنا تستعمل النساء للتبارز الإعلامي !!! ...
- اخشيشن يكذب موقع -الأول-
- مذكرات نصير الجادرجي: ستة عقود من النضال الوطني


المزيد.....

- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- هكذا كلمني القصيد / دحمور منصور بن الونشريس الحسني
- مُقتطفات / جورج كارلين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حلوة زحايكة - سوالف حريم - أين المتشدّقون بحقوق الانسان؟