أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يوسف حمك - المجازفة بكل شيءٍ ، من أجل المجهول .,














المزيد.....

المجازفة بكل شيءٍ ، من أجل المجهول .,


يوسف حمك
الحوار المتمدن-العدد: 5630 - 2017 / 9 / 4 - 00:22
المحور: الادب والفن
    


إلام يسعى بفكره العاقر ،
و وعيه المهترئ .
يتنافس ... يتخاصم ...
فيخلق أزمةً ، كي يتواطأ
على مصير الآخر .

الأحقاد في نفسه تستيقظ ،
و في ذهنه الأوهام تحتدم .

بيدقٌ تحركه الأيادي ،
و حجر من أحجار الشطرنج يتدحرج .
تخطيطه لا ذاتيٌّ ، و لا نهجه سليمٌ ،
أو حركته مضمونة النتائج .

يواجه المحن بقوةٍ تهدرها الأيام ،
و في وسط الخيبات
دون مبررٍ يتخندق .

داهمته الغفلة قروناً ،
فعلى ذاته منغلقٌ .
غزا الوعي .... و على المشكك شطب .
كفَّرَ المعترض ،
و في وجهه بعبوةٍ ناسفةٍ انفجر .

أفشل العقول المستنيرة ،
و القيم الإبداعية دمرها .
تاجرٌ للأحلام ،
و للأوهام بائعٌ متجولٌ ،
لحرية الفكر عائقٌ ،
و للأوطان هادمٌ كزلزالٍ ماحقٍ .

للشعارات الهشة رافعٌ ،
و للنصوص و القوانين متلاعبٌ .

على المنابر تُرَوَّجُ له و تُصَفَّقُ ،
للإبقاء في المعاقل التي بداخلها و يتمترس .

نهايةٌ مأساويةٌ لعقيدةٍ
بلغت خريف العمر .
العفونة نخرت جسدها
مهما حاول نفخها ،
لإحياء روحٍ جديدةٍ فيها ،
أو ترويضها بخطابٍ تعبويٍّ ،
أو قراءة تعويذةٍ غيبيةٍ عليها
في الظل أو العلن .

خطؤه الفادح أفقده القدرة
على تصحيح المسار
لعدم استلهام العبر
من التجارب المشابهة
و من خلال ابتلاع الطُّعْمِ ،
بفعل هياج شهوة الدم .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- سماسرة النهب و السلب .
- يعشق الجسد لا الروح .
- كن نقي النفس ، أو الجم لسانك .
- التمييز بين الموت الظالم و العادل .
- المشعوذ النشال .
- هياطهم زوبعةٌ في فنجانٍ .
- من ألاعيب القدر .
- حياةٌ عبثيةٌ .
- رنين الهاتف .
- أفئدةٌ أعياها المنفى .
- أعناقٌ إلى الانعتاق تشرئب .
- الأطراف الكردستانية كلها أمام امتحانٍ عسيرٍ .
- دعابةٌ خاتمتها مسكٌ .
- لوحدي أواجه الأقدار .
- امضوا في استفتائكم ، و اضربوا عليه بالطبول .
- إطفاء نور العقل بالسوط .
- الضمائر الميتة تستغل المرأة ، ثم عنها تتخلى .
- أذيال رجال السلطة .
- حنينٌ فيروزيٌّ جارفٌ .
- الأماكن تستحوزها الأرواح الحميدة .


المزيد.....




- الناقد إسماعيل إبراهيم عبد ودراسة عن الرواية
- -عائلة سورية- يدشن مهرجان الواحة السينمائي ببلجيكا
- عيد اسطفانوس: المحطة المهجورة
- دعوات لإدراج اللغة الأمازيغية في المناهج الدراسية بالمغرب
- انطلاق النسخة 22 من -المهرجان الدولي للآلات الوترية- بالرباط ...
- كاتب فرنسي للشباب: انفضوا غبار الواقع الافتراضي بالقراءة
- مشروع قانون المالية 2018 .. تخصيص أزيد من 4 آلاف منصب شغل لق ...
- عن الأدب والسياسة
- «الشارقة الدولي للكتاب» يجمع أدباء العرب والعالم في 11 يوماً ...
- العثماني: هناك مناطق تعاني من نقص في الماء


المزيد.....

- تسيالزم / طارق سعيد أحمد
- وجبة العيش الأخيرة / ماهر رزوق
- abdelaziz_alhaider_2010_ / عبد العزيز الحيدر
- أنثى... ضوء وزاد / عصام سحمراني
- اسئلة طويلة مقلقة مجموعة شعرية / عبد العزيز الحيدر
- قراءة في ديوان جواد الحطاب: قبرها ام ربيئة وادي السلام / ياسين النصير
- زوجان واثنتا عشرة قصيدة / ماجد الحيدر
- بتوقيت الكذب / ميساء البشيتي
- المارد لا يتجبر..بقلم:محمد الحنفي / محمد الحنفي
- من ثقب العبارة: تأملات أولية في بعض سياقات أعمال إريكا فيشر / عبد الناصر حنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يوسف حمك - المجازفة بكل شيءٍ ، من أجل المجهول .,