أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمود شاهين - حبيتك من كل دماغي!














المزيد.....

حبيتك من كل دماغي!


محمود شاهين
الحوار المتمدن-العدد: 5622 - 2017 / 8 / 27 - 04:06
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


حبيتِك من كل دماغي !!
شاهينيات 1334
" حبيتِك من كل دماغي " وليس" من كل قلبي" كما هو سائد ! تعبير قد يصدم كثيرين . فالقلب ما يزال حسب ثقافتنا المجتمعية (التي مصدرها العقائد والثقافة الشعبية) هو مصدر الشعور والإحساس والعواطف والإنفعالات . ولو أن شاعرا قال لحبيبته " حبيتك من كل دماغي " لاعتبرت عبارته غيرشاعرية بل وركيكة مع أنها تحمل أبعادا في غاية العمق . والأمر نفسه قد ينطبق على فقدان الحبيب ، فيعبر عنه بكسر القلب وليس بكسر الدماغ ، أو الخاطر! مع أن مفردة الخاطر مقبولة رغم عدم إشارتها المباشرة إلى الدماغ . الأمر الذي لا يصدق أن نقاد الأدب أيضا كثيرا ما يعبرون عن أدب رفيع بأنه " نابع من القلب " وإذا كان الأدب رديئاً فهو غير نابع من قلب بشري ينبض ويحس ويشعر !! وبهذا يكون الدماغ بعشرات المليارات من خلاياه العصبية قد وضع على الرّف ولم يعد له أي دور حتى في انتاج العقل والتفكير حسب ما يرى الآلهة ، ومعظم الناس أيضا؟ وآمل أن يأتي يوم يكتشف فيه العلم أنً ثمة دورا ولو بسيطاً للقلب في الشعور والعواطف .
لذلك سأختتم ولو مجازياً بما هو سائد وليس بما يراه العلم والمنطق : أصدقائي أحبكم من كل قلبي !
وليكن حبي للصديقات منكم مضاعفاً ومن أعماق أعماق قلبي !





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,097,684,741
- الصعود إلى السماء !
- - الرواية العربية ستكون ما بعد وما قبل - أديب في الجنة - -
- أفكار صادمة جداً في رواية - أديب في الجنة-! -
- - أديب في الجنة - ملحمة روائية فلسفية لمحمود شاهين !
- - غوايات شيطانية - للروائي الفلسطيني محمود شاهين
- الأديان شوّهت الإنسان !
- الوجود الوهم تمظهرمجسّد للوجود !
- أيوبيات
- هل الوجود وهم ؟
- هل كان أيوب صابرا على بلواه ؟
- روايات فلسطينية جديددة خارجة عن المألوف !
- ما الاسم الذي يفضل الخالق أن يطلق عليه ؟
- الطاقة الكونية بين الوعي والفعل !
- الخوف من الموت!
- في الدين والتدين والخلق والخالق (5)
- الفرق بين الملحد والعلماني والمؤمن !
- كنعان تنهض من أعماق التاريخ في- قصة عشق كنعانية -
- إشكالية العقل الديني بين المحلل والمحرم في الجنس والحب !شاهي ...
- مآسي الدين ومذاهب التدين في أوروبا ! شاهينيات 1308
- كابوس ما بعد الأصيل !


المزيد.....




- بين سام وعمار - الأقباط: مواطنون وغرباء في الشرق الأوسط
- احتفالات أعياد الميلاد بالبصرة في غياب المسيحيين
- بعد انسحابها من تحالف -الشرعية-.. هل تنجو الجماعة الإسلامية ...
- آلية عربية إسلامية إفريقية مشتركة لدعم قضية فلسطين
- بابا الفاتيكان يقيم أول قداس من نوعه في شبه الجزيرة العربية. ...
- منظمة ADFA بـ سوديرتالية تقف وراء قرار ترامب بحماية الأقلية ...
- بابا الفاتيكان يدين بشدة هجوم -ستراسبورغ- الإرهابي
- هيكل أورشليم كمركز مالي عند اليهود القدماء وهيكل الاقتصاد ال ...
- وزير خارجية تركي أسبق يدعو أنقرة عدم اعتماد الطائفية في السي ...
- في مصر، لا يزال ثلث الشعب يميل إلى جماعة -الإخوان المسلمين- ...


المزيد.....

- كتاب انكي المفقود / زكريا سيشن
- أنبياء سومريون / خزعل الماجدي
- لماذا الدولة العلمانية؟ / شاهر أحمد نصر
- الإصلاح في الفكر الإسلامي وعوامل الفشل / الحجاري عادل
- سورة الفيل والتّفسير المستحيل! / ناصر بن رجب
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(2) / ناصر بن رجب
- في صيرورة العلمانية... محاولة في الفهم / هاشم نعمة
- البروتستانتية في الغرب والإسلام في الشرق.. كيف يؤثران على ق ... / مولود مدي
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(1) / ناصر بن رجب
- فلسفة عاشوراء..دراسة نقدية / سامح عسكر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمود شاهين - حبيتك من كل دماغي!