أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - نشأت عبد السميع زارع - التدين الانسانى والتدين الفاسد














المزيد.....

التدين الانسانى والتدين الفاسد


نشأت عبد السميع زارع
الحوار المتمدن-العدد: 5617 - 2017 / 8 / 22 - 16:04
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


من المعلوم ان التدين اى فهم الدين يختلف من شخص الى اخر فهناك من يفهم الدين بفهم انسانى متسامح مع الاخرين متعايش معهم متفهم ثقافة اختلاف العقائد والمذاهب والافكار مااعظم هذا النوع واعقله

وهناك تدين شمال فاسد مغشوش يخرج لنا ارهابيين يذبحون الناس لكى يدخلوهم الجنة على حد فهمهم الفاسد تدين عدوانى عنصرى تكفيرى دواعشي خوارجى وهو التدين الذى ينظر الى كل مخالف له بكراهية وعدوانية بل يمد يده اليه لقتله .
التدين سلاح ذو حدين هناك تدين سليم صحيح ينظر فيه صاحبه الى البشرية باكملها على انهم من اصل واحد كلكم لادم وادم من تراب وقول القران (( وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا )) تدين ينظر صاحبه فيه ان اختلاف العقائد ليس للعداء ولا للكراهية ولا للعنصرية ولا للتقاتل وانما للتعارف والتعايش والتكامل وتبادل المعلومات والمنافع هذا نوع من التدين الراقى الانسانى الذى يتعايش مع الجميع بصرف النظر عن اختلاف العقائد والافكار والالوان والاجناس . وهناك تدين فاسد شمال عنصرى كاره حاقد ينظر لنفسه على انه هو اهل التقوى والصلاح والباقى على ضلال تدين خوارجى دواعشي يقتل المخالف له فى الدين والسياسة والفكر بعد ان يكفره تدين كأنه يحمل فى جيبه صكوك الغفران يعطيها من يشاء من اتباعه ويحرمها عن كل مخالف له . تدين يكفر فيه كل من هو على غير ثقافته العقيمة فالمسيحى كافر والشيعى كافر والليبرالى كافر والعلمانى كافر والديمقراطى كافر والمخالف له سياسيا كافر وهذا النوع اخطر انواع التدين الفاسد ولن تستقيم امة وينتشر فيها هذا السرطان المدمر ومقاومة هذا الفكر الشيطانى ليس بالسلاح فقط بل بالفكر ايضا وبمشاركة كل مؤسسات الدولة من مؤسسات الازهر والاوقاف والكنيسة والاعلام والثقافة والتربية والتعليم .

فاللهم احمى مصر وجيشها لحماية امنها واجعلها بلد الامن والامان واحرسها من الطائفية والمذهبية والحزبية والقبلية والشللية واصحاب التدين الشمال ومن الغباء وخاصة الغباء الدينى





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- ال100 سنة الاخيرة من عمر البشريه
- كلمة مواساة لشركاء الوطن فى يوم عيدهم
- كلمة الى كل ام فى الانسانية فى يوم عيدها
- الشرق الاوسط أكثر المناطق فى العالم اشتعالا
- حصاد مازرعته الجماعات السياسية (( الاسلامية ))
- نداء للمسلمين
- الفتوحات السياسية
- جنة النافعين للبشرية ونار مخربين البشرية
- طبقوا نظرية التضاد مع الافكار السلفوهابية
- فيرس ومرض التقليد
- كلمة للعالم
- مقارنة بين أمم الارض
- خواطرى حول داعش
- تجديد الخطاب الدينى ضرورة حياتية ومجتمعية ورؤيتى حول قضية ال ...
- قناة السويس الجديدة الامل والعمل
- المسلمون وليلة القدر
- خواطر رمضانية
- دروس من الاسراء والمعراج
- ورقة عمل وخلاصة أفكار
- ((عندما يغيب العقل ويحكم الدواعش ))


المزيد.....




- إيران تسقط عقوبة الإعدام في قضية إساءة للنبي محمد
- الاستخبارات البريطانية: نحن نواجه خطرا كبيرا والإسلاميون الم ...
- الاستخبارات البريطانية: نحن نواجه خطرا كبيرا والإسلاميون الم ...
- محام: سيف الإسلام القذافي يمارس النشاط السياسي في ليبيا
- اشتباكات بين الشرطة الإسرائيلية ويهود متشددين
- مؤتمر -دور الفتوى في تحقيق الاستقرار-
- محامي عائلة القذافي: سيف الإسلام سيعود للعمل السياسي
- بي بي سي في الرقة بعد طرد مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية
- دعوة للتحرك ضد تسريب أوقاف مسيحية بالقدس
- خطط لتكثيف الاستيطان اليهودي بالضفة الغربية


المزيد.....

- الوصاية على الدين الإسلامي و احتكار الحقيقة ... / محمد الحنفي
- لا عدالة و لا تنمية في خطاب العدالة و التنمية / محمد الحنفي
- هل من الدين الإسلامي إزعاج الأطفال، والمرضى، والعجزة، بالمبا ... / محمد الحنفي
- متى نصل فعلا إلى تحقيق: أن الدين شأن فردي... / محمد الحنفي
- الإسلام و التعبير عن الاصطفاف الطبقي بقلم:محمد الحنفي / محمد الحنفي
- كيف يرد المثقفون الدين؟ بقلم:محمد الحنفي / محمد الحنفي
- اليسار الديمقراطية العلمانية بقلم:محمد الحنفي / محمد الحنفي
- بحث في الإشكاليات اللغوية في القرآن / عادل العمري
- النزعة مركزية الإسلامية / عادل العمري
- تلخيص كتاب تاريخ الفلسفة العربية الاسلامية / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - نشأت عبد السميع زارع - التدين الانسانى والتدين الفاسد