أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عصام الياسري - في معرض الكاركاتير الدولي الأول في المغرب. الفنان العراقي المبدع منصور البكري يحصد الجائزة الأولى














المزيد.....

في معرض الكاركاتير الدولي الأول في المغرب. الفنان العراقي المبدع منصور البكري يحصد الجائزة الأولى


عصام الياسري

الحوار المتمدن-العدد: 5608 - 2017 / 8 / 13 - 17:01
المحور: الادب والفن
    


في معرض الكاركاتير الدولي الأول في المغرب.
الفنان العراقي المبدع منصور البكري يحصد الجائزة الأولى


عصام الياسري


من بين 400 فنان محترف، شاركوا بمعرض فن الكاريكاتير الدولي الأول الذي أقيم مؤخرا (تموز 2017) في مدينة "أغادير" بالمغرب، فاز الفنان العراقي المبدع منصور البكري بالجائزة الأولى. والمعرض هو الأول من نوعه على مستوى العالم العربي، وشاركت فيه 75 دولة من ضمنها 15 دولة عربية. وكانت لجنة التحكيم الدولية قد أعلنت النتائج بعد إختيارها على مدى أيام المعرض الذي تناول: كاريكاتير "البروتريه" ورسوم كاريكاتير تحت عنوان "مرحبا أفريقيا" أفضل وأهم الرسوم شكلا ومضموناً، أعمالاً تتميّز ابعادها الفنية بنقاء الألوان التعبيرية وبلاغة اللغة التصويرية وأسلوب التكنيك وإكتمال الدلالات الرمزية المثيرة. وكان المهرجان قد اختار من بين جميع الرسوم 20 عملا من بين أعمال خمسين فناناً اجتازوا مرحلة التصفيات للتنافس على حصاد احد 8 جوائز للمسابقة "عينية ومادية". الفنان منصور البكري حصل مناصفة مع 3 فنانين آخرين على الجائزة الأولى على لوحة كاريكاتير "بروتريه" لشخصية الفنان المغربي ابراهيم بالهادي.
وبصدد الفوز، يقول الفنان العراقي منصور البكري: "لا يشكل بالنسبة لي هذا الفوز الذي تفاجئت به قسطاً إعتبارياً وفنيا هاما وحسب، انما أصنفه مرسالا يجسد مشاعري تجاه وطني حيث شاركت باسم "العراق" على الرغم من أنني مقيم وأحمل الجنسية الألمانية لأخلد شأن بلدي بين الأمم". وعلى قدر قيمتها الفنية أعتقد أن مشاركة الفنان منصور لها اعتبارات هامة أسدت سبيلا متجذراً يعبر عن أصالته تجاه وطنه وحضارة بلاد ما بين النهرين التي لها من القيم الثقافية والانسانية ما لا تملكه حضارات أخرى. وأسهمت في محفل هام كهذا على تسليط الضوء على العراق الذي يعاني من هول الحروب والدمار والارهاب وقهر حكومات طائفية جائرة لا هم لها سوى الامساك بالسلطة بأي ثمن حتى وإن كان على حساب الوطن ومستقبل مجتمعاته وأجياله التي تفتقر الأمن والاستقرار اسوة بكل دول العالم. فيما لاتزال منطقة الوسط "الأغلبية الصامته" غير معنية بما يحدث من جور وظلم وتدمير في هذه البلاد ذات النعم والخيرات.
والجدير بالذكر أن الفنان التشكيلي المغربي ناجي بناجي قد قام على تنظيم هذا المعرض الذي شارك فيه مئات الفنانين العالميين المحترفين في فن رسوم الكاريكاتير. ولعل إهتمامه المتميز وإدارته بنجاح للدورة الاولى للمسابقة 2017 ستجعل من توجهاته بداية لتأسيس مهرجان دولي سنوي لرسوم الكاريكاتير فريد من نوعه في العالم العربي. ويعتبر فن رسوم الكاريكاتير من الفنون الهامة سيما في مجال السياسة والإعلام كونه وسيلة تعبيرية ساخرة ترصد الظواهر المجتمعية بطريقة نمطية ثاقبة وبشكل كوميدي لاذع، وأهم من ذلك باسلوب بصري يتجلى الحدث فيه بشكل واضح. وتميزت الصحف السياسية الشهيرة في العديد من بلدان العالم ومنذ منتصف القرن التاسع عشر، على نشر الرسوم الكاريكاتيرية المختصة بالسياسة وأحوال المجتمع. وهناك مشاهير من محترفي فن رسم الكاريكاتير يجولون حول العالم يرصدون الوقائع والأحداث اليومية في مجتمعاتهم. ولعل أكثر ما نشاهده من رسوم في هذا المجال تلك الرسوم التي تتعرض للسياسيين وقادة الدول والفنانين، وأكثر رسوم الكاريكاتير إثارة وتهكمية وعنف تلك التي انتشرت مؤخراً حول العالم والتي تناولت الرئيس الأمريكي "ترامب" وبطريقة ساخرة تعبر عن حالة الرفض والهجوم.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,566,420,613
- فضاءات سردية في أعمال فنانَيْن عراقييَّن
- هل يستطيع أصحاب السلطة في العراق ان يتحملوا مسؤولياتهم الأخل ...
- مصاب أليم في غربة قاتلة لم تنتهي
- مهارات سينمائية نوعية غير مألوفة
- في برلين فيلم -بغداد حلم وردي- يثير اعجاب مشاهديه
- العراقيون واصحاب الفخامة
- العراق .. ثورة على مفترق طرق!!
- الإعلام ودوره في الشأن العراقي
- مهرجان برلين السينمائي الدولي البرليناله 2015
- في دورته 36 مهرجان القاهرة السينمائي الدولي ..السينما لغة س ...
- الفنان السينمائي العراقي قيس الزبيدي يقدم الزاد المعرفى لكل ...
- هواجس غريزية في فضاءات مؤنسة
- انطباعات سينمائية ساحرة تتجدد باستمرار
- في معرضها الجديد: الفنانة التشكيلية أماني فاخت تسعى لتفسير ا ...
- أعمال مسرحية عراقية تفتقد الجمهور ووسائل الإعلام
- مع مادة -الكهرمان- يتحول الشكل التجريدي الهندسي إلى تجريدي ت ...
- على أي رصيف تتسكع الثقافة في العراق؟
- المعقول واللامعقول في نص مسرحي مثير للغاية
- منتدى بغداد للثقافة والفنون: سنتان من العطاء والتواصل الثقاف ...
- الكاتب يحيى علوان يهمس في أذن الحقيقة من بعيد..


المزيد.....




- فنانون لبنانيون يشاركون في المظاهرات
- راغب علامة ووائل جسار.. فنانو لبنان يدعمون مطالب المتظاهرين ...
- سينما الحمراء.. عندما كان في القدس مكان للترفيه
- أغنيتين جديدتين لعملاق الاغنية اليمنية عبدالباسط عبسي
- لقاء بالرباط لانتقاء مستشاري حكومة الشباب الموازية
- ترامب محق بخصوص روما القديمة.. فهل تعيد أميركا أخطاء الجمهور ...
- -جريمة على ضفاف النيل-.. أحدث الأفلام العالمية المصورة في مص ...
- منع فيلم أمريكي في الصين بسبب لقطات عن بروس لي
- تونس... 22 دولة تشارك في الدورة الثانية للملتقى الدولي لأفلا ...
- هذا جدول أعمال الاجتماع الثاني لحكومة العثماني المعدلة


المزيد.....

- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عصام الياسري - في معرض الكاركاتير الدولي الأول في المغرب. الفنان العراقي المبدع منصور البكري يحصد الجائزة الأولى