أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى الشيحاوي - سأقول لمحمود درويش( ذكرى رحيله)














المزيد.....

سأقول لمحمود درويش( ذكرى رحيله)


مصطفى الشيحاوي
الحوار المتمدن-العدد: 5607 - 2017 / 8 / 12 - 22:33
المحور: الادب والفن
    



سأقول لمحمود درويش هل عثرت على بيت مفتاحك
في فلسطين
سأقول له يا راحلا قبل حلم الربيع
نحن أضعنا البيت والمفتاح وريتا ودمشق الياسمين

سأقول لمحمود درويش
عد الينا
كي نشرب قهوتنا سويا ..في خيم العراء ..ونحلم أن لنا بيتا من طوب, ونحلم اننا بلا خيم من الخيش اللئيم
اباك دخل وخرج اكثر من مرة من سجون الاحتلال مفعما بالتحدي
وبصحة جيدة
ابي هنا دخل لمرة واحدة ولم يعد لنرتب له قبر يليق
قتل قطعة قطعة

سأقول لمحمود درويش
لو عدت
ستعرف اكثر أن تميز من هو العدو من العدو
لا يرموك في دمشق الآن ولا مكان لتلقي الشعر فيه
لا تعد
هأنذا أخبرك
ان الاسماك التهمت من كان يغني لك الاشعار
ومن كان يتوسد ترانيم حلمك العتيق
فلا كمنجات تبكي على كمنجات..

لا تعد فلن نحسن الضيافة
فنحن الآن بلا سقوف ولا جدران
ولا احباب ولا ابواب
..حلمنا اغتراب
وروحنا اغتراب
وكل ارضنا قد اصبحت يباب!

ان عدت لا شيء سوف يعجبك ولن تعجبك الرسائل المكتوبة على الجدران
, ولا لهاث الطيبين من البشر
لانك سوف تعرف
كم تحولت الحكاية لنرد له الف زاوية وقضبان سجن
خلفه هزال ورعب
وتأوهات اغتصاب الجند لنساء
لاطفال ترعرعوا في الزنازن و ولم يعرفوا بعد ما هي الشجرة
او البلابل
فحجم خراب الروح
هي اكثر من كل الحروف والفواصل
واشارات التعجب في القصائد !
لا تعد!؟





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,817,457,754
- أما أنتم
- خيول فقدت عيونها


المزيد.....




- الشروق : تصويت الجزائر لصالح ملف المغرب معطى مهم لترميم العل ...
- بعد أزمتها الأخيرة.. لطيفة التونسية في الحرم المكي
- أوروبا منارة أحلام جديدة للاجئين أبعدتهم الحرب
- قريبا طرح رواية -بينما نموت- للكاتب الروائي أدهم العبودي
- بمناسبة الذكرى المئوية لميلاد نيلسون مانديلا صدور كتاب للأطف ...
- السماح لفنان أمريكي بتصوير آلاف الأشخاص عراة في عمل فني بأست ...
- الملل وراء حرق ستيني مغربي من طرف مراهقين بإيطاليا!!
- ما هو علم النفس الثقافي؟
- شاهد.. حريق هائل يأتي على أشهر مدارس فنون العالم في إسكتلندا ...
- صور الأسبوع: القط أخيل صاحب التنبؤات، والأمير جورج في شرفة ق ...


المزيد.....

- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر
- المجموعة القصصية(في اسطبلات الحمير / حيدر حسين سويري
- دراسات نقدية في التصميم الداخلي / فاتن عباس الآسدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى الشيحاوي - سأقول لمحمود درويش( ذكرى رحيله)