أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - الجسناء وطائر السمّان



الجسناء وطائر السمّان


شعوب محمود علي
الحوار المتمدن-العدد: 5597 - 2017 / 7 / 31 - 00:15
المحور: الادب والفن
    


الحسناء وطائر السمّان
كأنّ مواسم التغيير
تمدّ فصولها الأمواج
لتمخر في شراييني
وتفتح باب الذهبيّ عن قفصي
على غصص
وتجهض حبّنا المدفون في الأعماق
أحس رياحها الصفراء
تحرق زهرة الاشواق
تبعثر ما تبقّا من رسائلنا
وتسكب حبرنا المصنوع من دمنا
على النار
وتمح بعض ما رسمت مشاعرنا
على الشفتين
اجنحة من الوشم
فيا حلمي مجرّد ة يديّ الآن
من الأطواق
من النظرات
من نزف الدم المسكوب
على الأوراق
وبعض الكحل
في اهدابها والماء
يرسم نجمها في الأفق
...
اُحب غزالي المهور
لحظة لفتة الجيد
ورجفة خائف من صائد الغزلان
انا الولهان
اتابع طائر السمّان
والاحزان
تكثّفها السنون السود
انا الموعود
ارصف دربنا بالشمس
ارقب دورة الفلك
قطار العمر
بعيداً مرّ عن كل المحطّات
ونورس دجلة الموعود
عند شواطئ الاحلام
بين الجسر والجسر
يحلّق فوق سطح الماء
والاسماء
لعنة امّنا حوّاء
يحملها قطار الموت للأحياء
من سجن الى ىسجن
وحيداً درت في فلكي
كأنّي طائر السمّان
تبعدني المليكة عن سواحلها
الى جزر من الاحزان
وينسل ريشي المغروس في الجنحين
كأنّ مواسم التغيير يا حوّاء
تجر فصولها السوداء
لطير الماء
الى بحر بلا جزر
...
يدي تمتد سيدتي
لتمنع خنجراً برّاق
خنجرك المضرّج في دم العشّاق
لعنت التاج..
لعنت الصولجان العاج
وذاك المخمل الهّاج
يغطّي وجه منضدة من الابنوس
تحت نوافذ الأبراج
يدي ارتعشت اناملها
لطرق الباب
فهل يمتد جسر من ذرى الحسناء؟
لطير الماء
خلال معارج الأوهام
لفردوس من الاحلام







رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,863,563,953
- طائر الثلج
- همسة لوجهه المشرق
- تجوال شهريار
- (الزائر)
- صلاة العاشق
- شذرات 4
- المذبح والسكّين
- سيف مسرور يدنو
- شذرات 3
- جذوتي
- التصوّر لآت لم يحدث..
- سُبّة في الصُلب
- اجندة الاعراب
- ايّوب يخرج عن دائرة الصبر
- انهيار المسرح
- الوجه الآخر لذي قار
- صرخة في حضرة عبد الله
- سُبّة في الصلب
- ثمالة في قدحي
- رثائيّة لعصر آت


المزيد.....




- الحرة الأمريكية تسأل: ما الذي تريده قطر بالتحديد؟
- شاهد... خاتم خطوبة الممثلة الهندية بريانكا شوبرا يلقى رواجا ...
- شقيق أليسا يكشف عن تفاصيل جديدة حول مرضها!
- بعد زيادة الشكاوى... -يوتيوب- يحذف إعلان فيلم رعب
- لغزيوي يكتب: -عصمنلية بلا خبار أفندينا- !!!
- وزارة الثقافة السورية تعلن الفائزين بجائزة الدولة
- سيارة مادونا للبيع على موقع للسيارات المستعملة
- صدور النسخة العربية من كتاب (النسوية وحقوق المرأة حول العالم ...
- صدرت حديثا رواية -زمن الضباع- للروائى أشرف العشماوي
- -المصارع-2-: قصة أغرب فيلم لم يخرج إلى النور


المزيد.....

- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - الجسناء وطائر السمّان