أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زكريا كردي - قراءة في ديوان ( قهوتي والتتار وأنت )














المزيد.....

قراءة في ديوان ( قهوتي والتتار وأنت )


زكريا كردي
الحوار المتمدن-العدد: 5592 - 2017 / 7 / 26 - 22:28
المحور: الادب والفن
    


قراءة خاطر مُرتبك في ديوان "قهوتي والتتار وأنت"
صدر عن دار استنبولي بحلب 2017 الديوان الأول للشاعر السوري "مزعل المزعل" والمعنون بـ قهوتي والتتار وأنت..ضمّت صفحاته ذات القطع المتوسط عدداً غير قليل من قصائد الشعر الحديث ، التي صُكّتْ على هيئة شذرات شعرية مُدهشة ، تمنح ذائقة القارئ المُتأنّي منذ السطور الأولى فضاءات بيانية جديدة كلياً ، وتُصيّر ذهنه فجأة إلى حال من الغرابة ، والدهشة من مهارة الشاعر وقدرته على تقديم كل هذه الحساسية الشعرية عبر انسجام لغوي بديع وسلس ، يصيب ذاكرة المتأمل في صورها البيانية بإرباكٍ شديد ، ويضعها في حال تساؤل ونبش فوضوي لكل ما قد عَرفَت مسبقاً منْ مُفردات ، أو أدرَكَت من مَعانٍ لغوية سابقة ..
" قهوتي والتتار وأنت " عبارة عن فضاءات و شذرات وجُمَل تربكُ عاقليتك بلهاثٍ غير مسبوق للصور والتراكيب البيانية ، فتظن للوهلة الأولى بعد قرائتها أن كل نزق العالم قد قفز إلى رأسك واستوطن التشوش ذهنك دفعة واحدة ، وان كل ما قد كتبته النفوس الرهيفة يوماً من فيوض مُتنازعة الهوى ، قد اجتمّع فجأة أمام ناظريك ..
ديوان شعري بدا كدفقات إنسانية مُتشاكلة أتتْ في زمن إستثنائي ، أراد الشاعر مزعل من خلالها أن يُبينَ لنا معاركه المُحتدمة ، مع الذات و الموقف والوقت و الحدث ، لذلك راح يرصف من خلال تشكيلاته اللغوية ملامح المشاعر المتناقضة فيمن يحب بعمق شديد ، ويصرخ بكل جوارحه في هذا المكان ، منادياً على عُمرٍ مازال يتعلق به إلى حد الكراهية ..وصيرورةٍ ثقيلة لا فكاك منها على الإطلاق ..
لذا يمكن القول عن هذه القصائد إنها دفقات وجودية احتجاجية بإمتياز ، ذات هاجس لا ينقطع عن المحاولة الدائمة للفرار من إسار الجملة التعبيرية التقليدية بشكلٍ مستمرٍ ، لتشاكس بلا هوادة الفهم البدئي للمُتلقي المُتسرع ، وتحاكي في اندفاعاتها المتتالية ذاك اللهيب الغاضب والمُستعر في حنايا أنفاس الشاعر و إدراكاته غير المُنجزة ..
أو لنقل هي علامات لغوية فريدة ، أراد لها الشاعر" مزعل المزعل" أن تكون في الأمكنة الأكثر إزدحاماً في الفهم ، إمّا أملاً في ألا تتوه عنا الحلول للأبد ، أو خوفاً من أن يَشعرَ أحدنا بفراغه الداخلي فيختفي عن الوجود دون أية إيماءة أو ذِكر ..
لكن في النهاية " قهوتي والتتار وأنت " هي أيضاً إيماءات شعرية إنسانية ، تتناسب وحضورها الصاخب، مع ما يمرُّ به الوطن السوري المكلوم ، من قهر وحسرة وأسف من جهة ، ومع ما تبثهُ هذه الايماءات من إشارات أمل ، بحياة مُفتقدة ونصر باكٍ ، على أشرس أنواع المَوَات العقلي في الإنسان الحالي من جهة أخرى ..
صفوة القول :
في إعتقادي ، إن محاولة الكتابة عن هذا الديوان الشعري الإشكالي ، مغامرة غير مأمونة العواقب ، وهي تشبه إلى حدٍ كبيرٍ محاولة القبض بإحكام وثبات على المُتغير دائماً في هذا الوجود المعيش ..
لم أعد أُجيد الرقص / الرقص يحتاج لأرض صلبة ـ إلى وطن / أحمق من يرقص بلا وطن ..
الخشوع يلزمه ليل / ولا رقص بدون ليل / والندى بحاجة لليل / أيُّ مسرح هذا .؟!
الشاعر السوري "مزعل المزعل" شكراً معرفياً جزيلاً لك ..
لقد أضفت إلى ذائقتنا براحاً شعرياً واسعاً رهيفاً لا ينتهي أثره ..














رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- دعوة للكتابة..
- هلوسات فكرية ..( 3 )
- عقول جلدية مُعارضة ..!
- بلى ، نحن مختلفون ..
- أفكار بسيطة حول مفهوم الدولة ..(5)
- أفكار بسيطة حول مفهوم الدولة ..(4)
- هلوسات فكرية..(2)
- - أدونيس - الثائر السوري الحقيقي
- أزمَةُ أفهَام لا أزمَة حُكّام ..
- لعنة الماضي ..
- ملاحظات على هامش كتاب - الدّين في حدود مُجرّد العقل - (3)
- ملاحظات على هامش كتاب - الدّين في حدود مُجرّد العقل- (2)
- ملاحظات على هامش كتاب - الدّين في حدود مُجرّد العقل (1)
- التَقَيّةُ الفلسفية عند كانط ..
- الإنسانية ودينُ المُسْتقبل
- المُشكلة أنّهم لا شيئ ..
- معارضة تحكي وعاقل يسمع
- هوامش هيغلية (1)
- إنطباعات هولندية (3)
- الداعشية فكر بالدرجة الأولى (2)


المزيد.....




- تحديات الدخول السياسي الجديد في ندوة الأحداث المغربية وأحداث ...
- مهرجان انطاليا للفيلم السينمائي: مشاركة دولية قوية وغياب عرب ...
- غوار الطوشة يعود من جديد
- السلطات في رام الله تقرر إلغاء عرض فيلم -قضية 23-
- مهرجان انطاليا للفيلم السينمائي: مشاركة دولية قوية وغياب عرب ...
- عرض مسرحي سوري على تخوم الوطن بلبنان
- داعية سعودي: السينما قادمة ولن يطول انتظارها!
- لا عودة للوراء.. معرض فني عن الهجرة لبريطانيا
- الفنان المصري أحمد حلمي يكشف حقيقة مرضه بالسرطان
- الدراما التركية تستهدف عائدات بملياري دولار


المزيد.....

- تسيالزم / طارق سعيد أحمد
- وجبة العيش الأخيرة / ماهر رزوق
- abdelaziz_alhaider_2010_ / عبد العزيز الحيدر
- أنثى... ضوء وزاد / عصام سحمراني
- اسئلة طويلة مقلقة مجموعة شعرية / عبد العزيز الحيدر
- قراءة في ديوان جواد الحطاب: قبرها ام ربيئة وادي السلام / ياسين النصير
- زوجان واثنتا عشرة قصيدة / ماجد الحيدر
- بتوقيت الكذب / ميساء البشيتي
- المارد لا يتجبر..بقلم:محمد الحنفي / محمد الحنفي
- من ثقب العبارة: تأملات أولية في بعض سياقات أعمال إريكا فيشر / عبد الناصر حنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زكريا كردي - قراءة في ديوان ( قهوتي والتتار وأنت )