أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - يوسف حمك - الضمائر الميتة تستغل المرأة ، ثم عنها تتخلى .














المزيد.....

الضمائر الميتة تستغل المرأة ، ثم عنها تتخلى .


يوسف حمك

الحوار المتمدن-العدد: 5583 - 2017 / 7 / 17 - 08:32
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


الرجال أصنافٌ ، منهم يولدون و بدواخلهم روح الإبداع و العظمة .
و منهم مفلسون من بذور التمييز ، و أعماقهم من المواهب و الإبداع ضامرةٌ .
و آخرون لا ينتمون لهذا الصنف أو ذاك ، لا من دواخلهم يضيء وهج الإبداع ، و لا نفوسهم من بذور العظمة خاليةٌ تماماً .
أي من الأرجح أن ترتقي نفوسهم ، و تتعالى مراتبهم لو وجدوا من يأخذ بأيديهم ، و تلقوا المساندة منهم .

و ما ينطبق على الرجال ، مثله على النساء ينطبق .
لو لا أن الرأي السائد في مجتمعاتنا الفاشلة يميل كفته لصالح الذكور دون النساء اللواتي من سوء حظهن أصبحن سنداً للرجال ، و على أكتافهن يبلغون أعلى درجات العظمة و الشهرة .
كما لا يخفى علينا أنهن ينقسمن إلى فئاتٍ متباينةٍ في معاشرتهن للرجال و الأزواج .
فشخصية المرأة تختلف من واحدةٍ لأخرى ، و تأثيرها يكون نسبياً .

فئةٌ منهن تحتفي بالزوج ، و تشجعه دون تأففٍ ، و تدفعه للأمام حتى يصل إلى العظمة و به تفتخر زوجةً .
و فئةٌ لا تحبذ العيش في الظل ، و السير خلف الرجل ، فتشعر بانتقاص منزلتها ، و لا ترغب حتى في السير جنباً إلى جنبٍ معه لأن نزعة الاستقلال و الحرية بأعماقها يقظةٌ .
تعمل جاهدةً لبتر نفوذ الزوج ، و الاستحواز على كل شيءٍ ليبقى هو تحت ظلها ، أو بمعنى آخر ترفض أن تعلو شأنها لأنها تتبع الرجل ، و بعظمته تسمو منزلتها .

كثيراً ما نسمع بهذا المثل ، أو هذه الحكمة إن صح التعبير : ( وراء كل رجلٍ عظيمٍ امرأةٌ )
بعض النساء ينتابهن الفرح ، و إلى قلوبهن يدخل الابتهاج من أداء هذا الدور باستثمار أزواجهن ، و تحفيزهم بحكمةٍ لتقديم كافة سبل الراحة و تشجيعه أثناء كل نجاحٍ يحرزه ، و بمنحه الطاقة المعنوية كي يرتقي أكثر ، و ينال أعلى مراتب الإبداع الذي يكون لها مدعاةً للفخر .

قليلون من الرجال من يشقون طريقهم بمفردهم دون الحاجة لمسندٍ يتوكؤون عليه من أجل نيل المبتغى ، فاحتضان الشهرة و بلوغ المجد و العظمة .
و بنسبة أقل بكثيرٍ هناك بعض النسوة ممن بلغن المعالي دون مساعدة الرجال ، و أحرزن انتصاراً ساحقاً بعنادٍ ضد إرادة المجتمع الذكوري الأبوي ، كالدكتورة نوال السعداوي ، و سعاد الصباح نموذجاً لصوت المرأة الحر .

لكن الكثير من الرجال نالوا الشهرة بفضل المرأة ، و مؤازرتها لهم .
فهذا إينشتاين صاحب النظرية النسبية التي حاز عليها بفضل جهود زوجته ميلفا ماريك حينما كانت تحل له كل المشاكل الفيزيائية العالقة لديه ، و مثلها المسائل الرياضية ، فكانت راضيةً بذلك ، و فخورةً أيضاً .
لكنه تخلى عنها بعد بلوغه المجد .
و كذلك الشاعر الانكليزي الوسيم تيد هيوز الذي افتتنت به الشاعرة و الروائية و كاتبة القصة القصيرة الأمريكية سيلفيا بلاث .
فتزوجته ، و وقفت بجانبه ، و راسلت الصحف و المجلات من أجله ، فكانت النتيجة انتحارها بعد إهمالها من قبل زوجها الذي نال الشهرة ، و خانها مراراً .
فالضمائر الميتة هي التي تستغل المرأة استغلالاً سيئاً ، و عنها تتخلى بعد نيل المبتغى .
و الأسوأ منها الضمائر التي تؤمن بفكرة : ( لا خير في أمةٍ يقودها امرأةٌ ) .
استناداً لقول أبي بَكْرَةَ : ( لما بلغ رسول الله (ص) أن أهل فارس قد ملكوا عليهم بنت كسرى قال: لن يفلح قومٌ ولوا أمرهم امرأة ) .
البخاري برقم ( 4425) .





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,326,178,153
- أذيال رجال السلطة .
- حنينٌ فيروزيٌّ جارفٌ .
- الأماكن تستحوزها الأرواح الحميدة .
- أردوغان يضع حجر أساس الدكتاتوية .
- صداقةٌ في مهب الريح .
- أرواحٌ تهدم ، فلا تعرف البناء .
- عيدٌ طمرته آلة الموت أسفل الركام .
- اللاجئُ أيام الدهر كلها عليه قليلٌ .
- هل قتل العباد إنجازٌ ، أم إحياؤهم ؟!
- عزفٌ على وترٍ شغوفٍ .
- عذراً أيها الوزير : لكم نزاهتكم ، و لنا مفسدتنا الكبرى .
- الاستفتاء حقٌ مشروعٌ ، و ليس خزياً و لا عاراً .
- إلى متى يستمر الوضع على هذا المنوال ؟!
- عن الحياة غائبون
- أحقابٌ همجيةٌ من الجهلِ .
- صوموا إن شئتم ، أو فَلّتَصْمُتوا.
- ضائعٌ أمله ، و منسيٌّ حلمها .
- صرخة فتاةٍ آلمها الغدر .
- البطالة في المخيمات آفةٌ تولد الآفات .
- كاليستوقراطيون بلا وميضٍ .


المزيد.....




- شاهد: رش الفتيات بالمياه لزيادة خصوبتهن... تقليد مجري قديم ل ...
- شاهد: رش الفتيات بالمياه لزيادة خصوبتهن... تقليد مجري قديم ل ...
- هل تحمي لجنة الثقافة البرلمانية خيال الاطفال؟ – نوزاد حسن
- تحقيق المساواة بين الجنسين في المجال الصحي قد يستغرق 202 سنة ...
- ارتفاع معدلات العنف ضد المرأة الأفغانية
- ماذا قالت ملكة جمال العرب بعد تتويجها؟
- ايران تصدر مذكرة توقيف بحق أول ملاكمة تفوز بنزال رسمي والسبب ...
- وزير التنمية المحلية: المرأة المصرية تصدرت المشهد في الاستفت ...
- مصلون يوقفون امرأة هددت بتفجير كنسية
- دكتورة? ?تهاني? ?الثري? ?المستشارة? ?الدولية? ?في? ?السعادة? ...


المزيد.....

- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى
- المقاربة النسوية لدراسة الرجولة حالة نوال السعداوي / عزة شرارة بيضون
- كيف أصبحت النسوية تخدم الرأسمالية وكيف نستعيدها / نانسي فريجر
- الجزءالأول (محطات من تاريخ الحركة النسائية في العراق ودور را ... / خانم زهدي
- حول مسألة النسوية الراديكالية والنساء ك-طبقة- مسحوقة / سارة سالم
- طريقة استعمار النيوليبرالية للنسوية، وسبل المواجهة / كاثرين روتنبرغ
- -النوع الاجتماعي و النسوية في المجتمع المغربي - - الواقع وال ... / فاطمة إبورك
- النسوية واليسار / وضحى الهويمل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - يوسف حمك - الضمائر الميتة تستغل المرأة ، ثم عنها تتخلى .