أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد ابو ماجن - عميد المنبر














المزيد.....

عميد المنبر


احمد ابو ماجن
الحوار المتمدن-العدد: 5578 - 2017 / 7 / 11 - 02:09
المحور: الادب والفن
    


نَــمْ في الغَــريِّ تَحيـةً وَسَــلامَا
يَاصَاحبَ الصَّــوتِ الذي مَا نَامَا

بَدأتْ حِكايتُكَ الجَليــلةُ مُنذُ أن
كُـنَّـــا صِغاراً نَبتــغـي الأحــلامَا

نِمنا على صَوتٍ تَزخرفَ بِالنَّدى
َفَغَدتْ تَنوءَ الحَادثاتُ حَطامَــا

يَانَغمــةً كانـتْ تُســاورُ عَيــشَنا
فِي وَاقـــعٍ مَــاضـــَرَّهُ أن قَــامَا

ها قَدْ عَشِقـنا مِنكَ خَيــرَ مَقــالةٍ
مَا لانَرى فِــي غَيـــركَ الإلهَـــامَا

يَاوَائليَّ البَيـتِ ، يَاابــنَ حِــكايةٍ
قَــدْ قَصَّــها زَمـنٌ هـــَوى مَادَامَا

يَاابنَ العَقيدةِ هـل عَلمتَ بِدينِنا
قَــدْ هَــزَّهُ مـن يَدَّعــي الإلمَــامَا

وَالصَّادحونَ لِنصــرِ دِيـنِ مُحمدٍ
طَعنُــوهُ خُبــثاً عَنــوةً وَحـــرامَا

جَـاؤوا علـى عَهــدٍ تَورَّعَ بِالخَـنا
ثُـــمَّ أكتــفــوا بِفسَادِهِم حُــكَّامَا

لِلأنِ يَرتكـبُ الــرَّدى كـلَّ الــرَّدى
كَــي يَمتطِيــنا جُـــرحُهُ إيـــلامَا

ذَهبــوا وَعَـادوا مِثلَ كــلِّ خِيانةٍ
وَبَقِيتَ أنـتَ ، مُجــاهداً قَـــوَّامَا

وَنَذرتَ رُوحَكَ لِلتسـامحِ ثَائـــراً
ثُــمَّ انتفضـتَ تُوحِّــدُ الإســلامَا

وَبَكِيتَ فـي زَمنٍ يُضاحِكُ زُمـرةً
كـانتْ تَــرى تَقتيلَــنا استـجمَامَا

كـلُّ الذينَ عَهدتُـهم كانوا هــوىً
إلاك ، كنــتُ مُـــثابــراً وَهُمَـــامَا

أنتَ الـــذي عَطرتَ كلَّ مَجالسٍ
قَــدْ فضلتْ من دُونكَ الأكـمامَا

مَازالَ صَوتُكَ بِالحَقيقةِ صَادحَاً
وَالخَــائنونَ تَبادلُـــوا الآثَـــــامَا

رَجمُوكَ بِالزَّيـفِ الذي هـو مِنهُم
وَبِذاتِ زَيفِــهِمُ رَأوا الأوهـامَـــا

صَدحتْ حَناجرُهُم بِكـلِّ ذَميـمةٍ
حَــتَّى غَدا دِينُ العُـــلى أسـقَاما

يَتأرجحُونَ بِـذاتِ كـــلِّ قَضيــةٍ
وَكأنَّهُم حَكمُوا الرِّضا استحكامَا

نَـــمْ في الغَـريِّ تَحيــةً مَمدودةً
من غُــربةٍ فيها الرَّجـا قَــدْ حَامَا

طَالتْ عـلى طَيــرٍ يُقدمُ لِلعُـــلى
عُمراً طَويــلاً لَـــمْ يَكـــنْ أيـــامَا

نَـــمْ في الغَــريِّ تَحيـةً مَخبوءةً
في قَلــبِ مُعتدلٍ بِفكرِكَ هَـــامَا





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,819,103,515
- في رثاء العميد
- صفحات من عالم التيه
- تنهدات يومية
- دهاليز الأفكار
- هزائم
- إلى لقاء أحمر
- إلى من يهمه الذعر
- هفوات مكسورة الجناح
- ومضات من بحر الريبة
- برقيات عاجلة
- ترتيلة البعد
- ترانيم الهوى
- تكهنات القاع
- نواحي التجريب
- طاغية الصمت
- لاحياة بين الحياة
- ثمرة الجنان
- مأساة كبرى
- شهقات آنية
- قفزات من عالم آخر


المزيد.....




- أوروبا واللاجئون الجدد... رحلات البحث عن الهوية
- صدور الفهرس البيبليوغرافي للرواية التونسية والليبية والموريت ...
- خطة روسية.. التعليم الثانوي يدخل أفضل 10 في العالم بحلول 202 ...
- بطل فيلم -Black Panther- يمنح جائزته إلى كهربائي لهذا السبب ...
- أليسا تحيي أولى حفلاتها في العاصمة السعودية (فيديو)
- الممثلة المصرية آمال فريد غيبها النسيان قبل الموت
- اشتهر بأغنية إعدام طفل أبيض.. مقتل مغني الراب -تنتيشن- بالرص ...
- إبراهيم الجريفاني: غنيتُ والبحر أغنية الحياة
- اتهام مغن مشهور بالتطاول على الرئيس المصري
- -بلاك بانثر- يفوز بأربع جوائز في حفل -أم.تي.في-


المزيد.....

- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر
- المجموعة القصصية(في اسطبلات الحمير / حيدر حسين سويري
- دراسات نقدية في التصميم الداخلي / فاتن عباس الآسدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد ابو ماجن - عميد المنبر