أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ايمان مصاروة - قصيدة غسان / للشاعرة المقدسية ايمان مصاروة / وقراءة عبدالمجيد الفريج














المزيد.....

قصيدة غسان / للشاعرة المقدسية ايمان مصاروة / وقراءة عبدالمجيد الفريج


ايمان مصاروة
الحوار المتمدن-العدد: 5575 - 2017 / 7 / 8 - 13:36
المحور: الادب والفن
    


في ذكراه ....
.
سَطِّرْ على سِفْرِ الوُجودِ شَهادَهْ
واجعلْ صُمودَكَ في النضالِ عِبادهْ
.
هذا الذي قدْ قالهُ ومضى بهِ
غَسّانُ كَنْفاني فنالَ مُرَادَهْ
.
قد أخطَأتْهُ رصاصةٌ غدّارَةٌ
موْتُ المُناضِلِ للكرامِ وِلادَهْ
.
في كفِّهِ القلمُ الذي لم ينكَسِرْ
فهَوُ الذي جعَلَ الشُّموخَ مِدادَهْ
.
نَهْرٌ يَسيرُ ولا يَني يَنْبوعُهُ
وقَريحَةٌ خلاقةٌ وقادَهْ
.
رضَعَ الكرامةَ في بلادٍ حُرَّةٍ
أصحابُها رغْمَ المآسي سادَهْ
.
الحَرْفُ صاغَ به زئيراً هادراً
حَرَمَ العدُوَّ هناءَهُ ورقادَهْ
.
كالبندقيّةِ حرْفُهُ وخِطابُهُ
ذاك الذي في الروْعِ كانَ عتادَهْ
.
كسَبَ الشقاءَ القاتلونَ مذلةً
وجنى الخُلودَ وفي الخلودِ سعادهْ
.
سجلْ أيا تاريخُ في كتب العلا
غسّانُ فازَ مُكرّماً بشهادهْ
.
.
غسان # ايمان مصاروة#
الناصرة# فلسطين
.
قراءة للشاعر العربي عبد المجيد الفريج
.
هنا .. أنخت مع الإكبار راحلتي
وقلت للقلب صه إن الجمال همى .
أن تجعل النضال عبادة
يعني أن تخلص الإيمان بقضيتك
استهلال رائع ودعوة للإخلاص وتوحيد الكلمة والصف الذي ما زلنا نستهزئ به ونقول :
ما الذي سنفعله ..
أجابت عن السؤال الشاعرة بقولها :
في كفه القلم ...
و جعل الشموخ مداده
ثم مثلت بها أجمل العطاء...
ومن كالنهر ...
أعطته مرتبة الدافع للحياة ونواتها
نعم كان كنفاني شريان للحياة ولنا والعالم يسعى لقص شراييننا
وهو كما مثلته فما زال نهرا بأرواحنا القاحلة...وزيتا لقناديلنا الكئيبة المهترئة
ثم ما لبثت أن جاءت بأبهى حلة لنا وتصوير على عدم الانكسار...
بقولها :
كرام رغم المآسي سادة ...
هنا تتجلى مفاهيم الروح لإعتقاداتها وما تؤمن به وما تعمل لأجله
وهنا دعوة للثبات والتحدي والاعتزاز والأنفة
وتذكير ببذورنا وجذورنا
ثم تنتقل بنا الشاعرة برشاقة وعذوبة وصوت جهوري صارخ أن الحرف أمضى من حد السيف وأدوى من رصاص البنادق والروع منه بصدور أعدائنا أكبر من روع البندقية ...
فصورت بذلك أننا مهما تكالبت علينا الدنيا وأعوانها وخونتها
سنبقى بما نسطر ننشر الذل بأرض عدونا حتى يأتي يوم النصر المحتم بعون الله
والذي رسخته بالبيت الأخير
الذي جاء خلاصة لقول :
الشهادة أو النصر
وكلاهما نصر ..
سجل أيا تاريخ ..
خطاب موجه للتاريخ
يعطي مفهوما ومدلولا رائعا فلا يؤخذ على محمله الظاهري ولكن يدل على أن الناريخ والأمم لن تستطيع محو سيرة هذا المناضل البطل الفذ الذي أشغل كيانا خلفه نصف العالم قوة وجبروتا
ثم سطرت وخلدت فوزه بالشهادة التي هي أعظم وأعرق وأشرف مراتب الوفاء للأرض والأمة والدين ..
شكرا أيتها الشاعرة العظيمة لهذا الحرف الباذخ
ستكون كلماتك هذه لا تقل عن استنهاض كنفاني لأمته..
بوركت وأسأل الله أن أكون قد وفقت بقراءتي المتواضعة لنصك الفاره





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- صدر عن مؤسسة انصار الضاد في ام الفحم / فلسطين أدب السجون في ...
- رثائية في ذكراك


المزيد.....




- كاتب فرنسي للشباب: انفضوا غبار الواقع الافتراضي بالقراءة
- مشروع قانون المالية 2018 .. تخصيص أزيد من 4 آلاف منصب شغل لق ...
- عن الأدب والسياسة
- «الشارقة الدولي للكتاب» يجمع أدباء العرب والعالم في 11 يوماً ...
- العثماني: هناك مناطق تعاني من نقص في الماء
- الممثلة جنيفر لورانس: اجبرت على الاصطفاف عارية مع نساء أخريا ...
- الداخلية تحدد تاريخ تعويض الحواص وغالم
- عالم من الموسيقى في الكرملين
- كاريكاتير
- الوافي: ما جاء في - أخبار اليوم- حول عودة ابن كيران افتراء


المزيد.....

- تسيالزم / طارق سعيد أحمد
- وجبة العيش الأخيرة / ماهر رزوق
- abdelaziz_alhaider_2010_ / عبد العزيز الحيدر
- أنثى... ضوء وزاد / عصام سحمراني
- اسئلة طويلة مقلقة مجموعة شعرية / عبد العزيز الحيدر
- قراءة في ديوان جواد الحطاب: قبرها ام ربيئة وادي السلام / ياسين النصير
- زوجان واثنتا عشرة قصيدة / ماجد الحيدر
- بتوقيت الكذب / ميساء البشيتي
- المارد لا يتجبر..بقلم:محمد الحنفي / محمد الحنفي
- من ثقب العبارة: تأملات أولية في بعض سياقات أعمال إريكا فيشر / عبد الناصر حنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ايمان مصاروة - قصيدة غسان / للشاعرة المقدسية ايمان مصاروة / وقراءة عبدالمجيد الفريج