أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم مصطفى علي - ألحب ليس في يدي














المزيد.....

ألحب ليس في يدي


ابراهيم مصطفى علي
الحوار المتمدن-العدد: 5570 - 2017 / 7 / 3 - 00:26
المحور: الادب والفن
    


ألحب ليس في يدي
في فؤادي شوق من الجنون للغد مستعر
والقلب ماعاد لهب نبضه يخمد واحتواه الكدر
بعد أن اصْطَلَى بحمَّى قبس
الشجى لفراق حاكته المقادير
قلت لها ساعة الرحيل إن
غض الطرف عنكِ القمر
لا تلومي غيضه وتنسين
لهو اراجيز الليل عند السمر *
قد تقطعين اوداجه كمداً فما بالي أنا
والجحيم اعشب وجده بفؤادي
كنتِ تسمعينني فتون تغريد الهَزار *
في رياض الضحى والحان الأراغيل *
ترشف لها الرياح من مزامير المطر
والنسيم ينثرعطراعراف القرنفل
فوق شعرك الإِبْرَيْسَمِ عندما تبحرعيناك *
في رواق السحر
كلما ضاقت حُزم خُصرالليل
وابتسمت شواهق الشروق بالحرير
أغزل وجهكِ كوناً
واغرسه بقلبي غابة من النجوم
واستنشق من فوغة انفاسكِ نشوة للشجن إن تقابلنا
ثم نمضي لنتوارى بأحضان الشوق نحو دارالجنون
نشحذ من العمر بقاياه قبل أن يصغر
وان سألوك المجانين قولي بنفسي جراحٌ
والحب ليس في يدي
قلبي يعشق الهوى
إن سقطت الشمس أم طار البحر
.......................................................
*إرجوزه ..قصيدة من بحر الرجز ، جمع : أراجيز
*هَزَارٌ: طَائِرٌ جَمِيلٌ حَسَنُ الْغِنَاءِ . ن . عَنْدَلِيبٌ
*الأُرْغولُ : مِزْمار ذو قصبتين مُثَقَّبَتَيْنِ
إحداهما أَطول من الأُخرى . والجمع : أَراغيل
*السَّحَرُ آخرُ الليل قبيل الفجر
*الإبْرَيْسَم : أحسن الحرير





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,006,141,438
- يا دجلة الجبل والسهل
- زغاريد يستيقظ الفجر لها
- في بغداد ودَّعت قرة عين
- العراق في عقل النجوم
- نينوى والهروب من الجحيم
- طلعة البدر في بلادي
- ألجفون الزرق
- كيف كَفَّنتُ دمعي
- ( يردلي سمره قتلتيني )
- في بلادي حكايات
- دِلِلّول يُمَّه دِلِلّول
- ألآن أدركت خاتمتي
- قمرٌ لا يعرف نفسه
- كمانٌ في حياض الجنون
- كنت في غرناطه
- هذه يا دنيا جوهرتي
- في فَلَكِ القريض
- حقائب ذاكرتي ومرائب الشوق
- أحلمُ أن تخفق محل قلبي
- وجعٌ بقلم التاريخ


المزيد.....




- بالصور: وفاة -عين اسطنبول-، آرا غولر عن 90 عاما
- شاهد: كيف تحافظ ألمانيا على اللوحات الفنية الثمينة؟
- شاهد: كيف تحافظ ألمانيا على اللوحات الفنية الثمينة؟
- رئيس الحكومة: ننتظر نتائج التحقيق لتحديد المسؤوليات
- وزير الخارجية الإسباني: المغرب لا يعامل معاملة جيدة
- تظاهرة ثقافية فريدة من نوعها في قطاع غزة الدكتور عاطف سلامة ...
- هذه هي المناصب المحدثة في قانون المالية القادم
- بالرغم من عامل اللغة.. الوافدون الجدد يشكلون ركيزة العمل في ...
- الفنان سعد لمجرد يحاول الانتحار
- رحيل المصور التركي العالمي أرا غولر


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم مصطفى علي - ألحب ليس في يدي