أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - احمد صالح سلوم - حول اليات المحاسبة على الجرائم ضد الإنسانية وموازين القوى المستقبلية...شروط النجاح في عالم امبريالي..فاعلية محاربة كوبا للارهاب.. كيف ؟ ..ملاحظات















المزيد.....



حول اليات المحاسبة على الجرائم ضد الإنسانية وموازين القوى المستقبلية...شروط النجاح في عالم امبريالي..فاعلية محاربة كوبا للارهاب.. كيف ؟ ..ملاحظات


احمد صالح سلوم
الحوار المتمدن-العدد: 5566 - 2017 / 6 / 29 - 15:16
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تكرار الاكاذيب الامريكية نفسها يدل على ان غياب الية المحاسبة الدولية على جرائم بريطانيا والولايات المتحدة التي اقترفت بالعراق يشجع اساطين الارهاب في الادارة الامريكية وفرنسا وبريطانيا على تكرارها تحت مسميات روتشيلدية غوبلزية نازية اليوم ان هناك نية لاستخدام اسلحة كيماوية غير موجودة اصلا ولا تحتاجها القوات السورية لانها ليست مهزومة حتى تستخدمها مع ان سيمور هيرش صحافي التحقيقات الصحفية المخضرم اكذ ان ترامب يصرف ازماته الداخلية باستعراضات خارجية ارهابية حيث لم تؤكد له حتى المخابرات الامريكية المعلومات التي بنى عليها العدوان على الشعيرات بسورية ان هناك قصف كيماوي ..ربما كانت واشنطن قبل احتلال العراق في وضعية افضل مما هي عليه اليوم من حيث القوة والقدرة ولكن هذه القوة والقدرة فقدتها فهي غير قادرة على ان تقاتل بجيوشها بل تكتفي بجر العبيد من السودان ومملكة ال سعود وفقراء جنوب اليمن و بعض الكرد وجيش العمالة الحر بل حتى داعش والنصرة ...وهي تفشل مع ذلك وهذا ما يجعل من امكانية محاكمة واشنطن ولندن وباريس هذه المرة ممكنة لانها هزمت فعلا ..فقط بات عليها ان تعلن هزيمتها في المنطقة وتصدم عبيدها انها فعلا غير قادرة على حمايتهم وان بلير وبوش وترامب و ماطيز و باول وغيرهم يمكن ان يحاكموا بتوازنات اقليمية ودولية معينة ومعهم عملائهم طبعا



مفتي سورية البارحة في قناة الميادين قال ان داعش هم احفاد قتلة الحسين الا تعتقد ان هذا علف عندما يتم استحمار الناس بهذا الشكل ..وعصابات ثورة الحرامية في سورية يقولون انهم احفاد بني امية اليس هذا علف يقدم للحمير.. واردوغان منع تدريس نظرية دارون في اصل الانسان اليس هذا نوع من العلف حتى لا يفكر الناس بشكل علمي و حتى يستمروا بتناول علف السي اي ايه ووكالاتها الاردوغانية والقطرية والسعودية والخليجية ..الصراع اليوم هو بين القوى الكبرى واولها الامبريالية الامريكية لاضعاف الصين وروسيا والهند..يعني ما الو علاقة لا بقتلة الحسين ولا بيزيد ولا بالأمويين و لا بأحفادهم ولا بالسنة ولا بالشيعة ولا المجوس ..وهذا ما تفعله المساجد الممولة من ال سعود وثاني والسي اي ايه وحتى ايران و الانظمة العربية..عندما تكون النسبة الساحقة محسومة لهذه الانظمة التي تملك المال وشبكة عنكبوتية ارهابية كرابطة العالم الاسلامي - انفقت سبعين مليار دولار على مساجد التكفير خلال عقد - واتحاد العلماء المسلمين القرضاويين - انفقت قطر على مساجد التكفير لهذا الاتحاد 64 مليار دولار خلال خمس سنوات في سورية حسب معلومات رسمية امريكية -
لايمكن ان تأتي بمسجد فيه عشرة يتبعون لفكر محمود طه وتقول ان هناك استثناءات..احترامي للانسان يمنعني ان اجامل واتمنى من هذه الناس ان تعي ماذا يجري لها وان من يحرضونهم يعيشون في المنتجعات والكباريهات والقواعد الامريكية في اسطنبول ولندن وواشنطن والدوحة والرياض على ان يقتلوا بعضهم البعض واقصد المحرضين كالقرضاوي وال الشيخ والحريري وغيره..انت تعرف ان لا احد يزور الكنائس واغلبها مقفلة في اوروبا لان الناس فهمت لعبتها..عندما تناقش الفكر الماركسي تنتقده لأنك لا تحمل اي قدسية تجاهه لانه بشري لايخرج لك احدهم الا اذا كان مخبولا ليقول لك ان هذا كلام مقدس وقد وجه سمير امين نقدا شرسا لبعض اساسات الماركسية التي اثبتت صحتها الوقائع مع انها الرءية الاكثر عصرية لما نعيشه الان..




خرافة احترام معتقدات الاخرين اذا كانت اديان لا اعرف من اخترعها وهذه الاديان تقوم على تصنيف الناس بشكل عنصري الى مؤمن وكافر..الغت احد الدول الاسكندنافية تهمة التجديف التي تجرم ازدراء المعتقدات الدينية ربما لأنها ادركت انها تحمي الجريمة ضد الانسانية التي اسمها الاديان ..الصمت على هذه المعتقدات الدينية وعدم تشريحها ليتم الوعي بها والتخلص منها هو من انتج كل هذا الخراب في العالم فالشعب الفلسطيني دفع ثمنا غاليا من معتقدات دينية يهودية صهيونية استعمارية لانها كانت اساس كل الابادات بحق الشعب الفلسطيني بحجة تكفيره والهدف الاستعماري الحقيقي من وراء ذلك كان اقامة حاملة طائرات استعمارية اسمها اسرائيل .. وكذلك ابادة مئات ملايين السكان الاصليين في امريكا تم تحت مسمى مسيحي استعماري انهم وثنيين و لابأس من ابادتهم طبعا الهدف الحقيقي للتكفير هو الاستيلاء على بلادهم وثرواتهم..وكذلك تقترف الوهابية عبر ال سعود وثاني وسائر محميات الخليج ابادات جماعية في اليمن و العراق وسوريا تحت مسمى تكفيري ديني مذهبي اسلامي والهدف الاستعماري منها هو حماية اسرائيل والحلف النازي الامريكي الاحتلالي ..هذا ما يطالب البعض بحسن او سوء نية ان لا تزدريه ولا تفضحه..فهل نفهم من اخترع خرافة احترام معتقدات الاديان لقد كانت وبالا على الشعوب واموالا طائلة على سلطة رأس المال الغربي الاستعماري واذنابها





تعيين العميل الصهيو امريكي دحلان في اي منصب اذا جرى هو املاءات من الاسياد الجدد لحماس الرسمية لان حماس مجرد مقاولات لمحميات الخليج العبودية الاستعمارية ولو تنظحت بالشعارات عن فلسطين وغيرها




حظائر السي اي ايه او مساجدهاهذا توصيف علمي يتم حشرهم بهذه الاماكن وتلقينهم خزعبلات قدمها لاي طبيب نفسي وشوف شوبدو يحكي مجرد علف لتدمير الشعوب..وامامنا الكوارث..مجاملة الناس بهذه المعتقدات هو الذي اوصلنا لهذه الارقام المهولة من القتل والاعاقات والتشرد..حتى اردوغان لاستحماره لهم طلب ان يتم الغاء تدريس نظرية داروين..هل يتعامل اردوغان وال سعود وغيرهم من الانظمة مع بشر او مع دواب لايريدهم ان يعرفوا اسرار الوجود..ليس عندي مشكلة ان تقول ان البروليتاريا انجس الطبقات لان عليك ان تشرح ذلك كما اشرحه الان ممكن تقنعني



في العراق قام الاحتلال الامريكي بانتاج صدام حسين بثلاث نسخ حسب دستور بريمير :صدام كردي وصدام سني وصدام شيعي هههههههههه



في كوبا اعدم الشيوعي كاسترو الخرافات الدينية وقام بتصفية الجريمة ضد الانسانية التي اسمها الاديان فلا تستطيع حتى امريكا ان تخترق دولته بينما ما فعله حافظ الاسد ومن ورثه هو تكرار ما فعله عبد الناصر بمنافقة الوعي العبودي الاسلامي الجاهلي فكان اختراق محميات الاستعمار الامريكي التي اسمها ال سعود وثاني ونهيان وصباح لسورية اسهل من شربة الماء وكان هذا الخراب الذي يتغذى من ثقافة الاسلام التي يغذيها البازار السوري والكومبرادور في السلطة السورية اليوم تحدث مفتي سورية وقال ان داعش هم احفاد قتلة الحسين بماذا يختلف عن منايك اسطنبول الاخوانجية الذين يعتبروا انفسهم بني امية مع ان المسألة هي غاز وممرات دولية و محاولة واشنطن اضعاف روسيا والصين والهند ..كوبا بمستوياتها الصحية والتعليمية افضل من تسعين بالمئة من الشعب الامريكي بينما سوريا ومصر وكل الدول العربية في القاع مع انها تملك نفظ وغازا وممرات استراتيجية لاتملك اي منها كوبا




الجهل عدو صاحبه حتى لو كان حمارا يتباهى بنهيقه..فحتى عبد الناصر كل من دمر تجربته التي فيها خطوات تقدميه انه على الجانب الهامشي نافق وعي الناس الجاهلي في بلادنا وهذا الوعي يأخذ اسلامه من الاسلام التركي الذي استغرق اربعة قرون من العبودية الاسلامية وقام عبد الناصر ببناء "مساجد" والكثير منها وطبع القران بينما كان عليه ان يفعل العكس فكانت النتيجة اجهاض تجربته على يد خليفة المسلمين كما نصب نفسه السادات ووزير اوقافه الاخوانجي او المشعوذ الاسلامي محمد متولي الشعراوي..لو كان من يقاوم اسرائيل هو حزب شيوعي صدقني لن تنتظر امريكا و لاالغرب كما تفعل مع حزب الله وقد قامت المخابرات السورية التي ثبتت عمالة شخصيات كبيرة فيها للسي اي ايه بهذه المهمة..وعندما وافقت امريكا على الخميني لانه كان اهون الشرين اهون من ان يستلم حزب تودة الشيوعي السلطة هنا لاتتركه امريكا هكذا يعيش بل تحاول ان تجعله ضعيفا ويمكن ان تقارن تجربتها مع نجيب الله وما انفقته السي اي ايه لاحلال الطالبان والحرب المجنونة ضده وكيف اكتفت باستنزاف ايران بحرب العميل البترودولاري صدام عليها ..هذا فرق جوهري في المسارات التنموية والمستقبل




طبخت صحن خبيزة جلبتها من حديقة البيت فأعجبتني فأعدت الكرة وانا الان متخم بالخبيزة البيولوجية ههههه..طريقتها سهلة قلي البصل بعد فرمه بزيت زتون ثم اضافة الخبيزة مفرومة بعد غسلها اضافة الملح ثم قليها قليلا لتنشف مائها واضفت من عندي عليها الهريسة التونسية وكالعادة عصر الليمون فطلعت غير شكل..الطبيعة تعطيك كل شيء مجانا




الولايات المتحدة نمر من كرتون لم تعد تملك اي جيش او قوة حقيقية فتكتفي كأي كيان فاشل بالرفقعة واطلاق صواريخ من جزر الهونولولو وكأن هذا يحسم شيئا..دولة بهذه المواصفات انتهت..فلا يمكن لبعض مرتزقة الحر والعبدو والكرد ان يفعلوا اي شيء لواشنطن..فاذا كانت واشنطن دولة عظمى لتنزل قواتها بعشرات الالوف لنراها تباد كما في العراق هههههههههههههههههههههه




المستشرق هو الذي درس التراث العربي الاسلامي وقدم افكارا عنصرية تواكب الغزو الاستعماري من خلال هذا التراث وقدمه من خلال تنميظات عنصرية مسبقة الصنع استعماريا وبتعميم هذا الفهم كل تعامل الاعلام الغربي ومن يروجهم من اقلام مع القضايا العربية والجنوب هو نوع من الاستشراق



هذا مجرم الحرب الامريكي ترامب وبنتاغونه النازي استخدم الاسلحة الفوسفورية المحرمة دوليا ضد الالاف من اطفال ومدنيي الرقة ليشوي عظامهم يتحدث عن الانسانية بينما ينبغي ان يتم قصفه مع بنتاغونه لان جرمه مشهود ومثبت لو كان هناك عدالة تقصف المجرمين
قتل هذا المجرم ترامب خلال اقل من شهرين الاف المدنيين بالرقة والان يحضر كذبته الجديدة ليحمي داعش والنصرة كما تفعل اسرائيل والبنتاغون..اذا احد يستحق القصف فهو البنتاغون النازي وهذا المجرم الارهابي ترامب..وهذه المرة ربما يكون الرد صاعقا على واشنطن وجنودها ويتم دك اسرائيل التي باتت تعرف ما تعنيه التهديدات السورية في ظل المظلة الجوية الروسية..لو كان في عدالة في العالم لتم اعتقال البنتاغون النازي وهذا المجرم ترامب وتحقيق سيمور هيرش يكشف اكذوبة الاسلحة الكيميائية وهو افضل صحفي في العالم في مجال التحقيقات الصحفية وهو تحقيق يجرم البنتاغون وترامب شخصيا



حامد عبد الصمد انتقل من صف الاستشراق الاخوانجي الى الاستشراق الصهيوني والمسيحي الغربي اي ان وظيفته هي هي ولكن ربما جهة القبض والترويج اختلفت ..عندما تقدم نظرة جزئية للارهاب فأنت تخدم الاستشراق بشموليته الاستعمارية ..هو سينتقل الى الوعي بالاستشراق وفضحه اذا قدم نظرة شمولية لاتهادن بان اس الاستعمار هو الاديان وتنميطها عنصريا تحت تسميات الصهيونية المسيحية والصهيونية اليهودية والصهيونية الوهابية الاخوانجية الاسلامية التركية




لدى حامد عبد الصمد فيديوهات كثيرة بالعربية وتابعت خطابه هو استشراقي وهذا يعني تقديم تصور الغرب عبر وظائفه الاستعمارية وهذا لايعني عدم العداء ضد الوهابية فهذا مطلوب عبر النسخة الجديدة لها وقد كتبت عن الاستشراق المعكوس اي ان الوهابية تقدم خطابا معاديا للغرب من حيث اللفظ وتخوض بممارسات خدمية للامبريالية عبر المصارف وشركات التأمين ولا سيما اننا نتذكر ان مصيدة الديون الغربية كانت من اموال البترودولار..الاستشراق اليوم يقدم خطابا تناحريا للشعوب الاوروبية عبر الصهيونية والمسيحية الامريكية وتناحريا للشعوب العربية عبر الوهابية والاخوانجية اي ان من مصلحة سلطة رأس المال خلق التناحر بين شعوب الشمال والجنوب بينما مصلحة الشعوب في كل العالم ان تواجه سلطة رأس المال الغربي وخدمها من ال سعود وثاني ونهيان وصباح وجر واساسها التنميطي العنصري الاستشراقي :الاصولية المسيحية ونسخها الصهيونية والوهابية معا..هذا الموضع لايتطرق له احد ولم يقدم على انه صيغة استشراقية الا عبر ما كتبته في موقعي الفرعي بالحوار المتمدن وحتى حاولت ان اارشفه بالتوثيق العلمي ولم اجد دكتورا يشرف على رسالتي ..هذا ما اقصده حتى ان البحث العلمي يخضع لمنقيات استعمارية اكاديمية





هذه شروط النجاح الامبريالي ..عليك ان تكتب ادبا استشراقيا ولكن باسماء عربية ..اما امتلاك ادوات معرفة العصر فهي جريمة مصير صاحبها مثلي التهميش والاحتقار واقصد بادوات المعرفة :المادية التاريخية وادانة الامبريالية وادواتها اسرائيل والرجعية العربية ..الان اكتب مدحا باسرائيل دون توجيه اس الارهاب الى الاصولية المسيحية الامريكية ونسخها الصهيونية والوهابية سيترجم كل ما اكتبه من شعر ولو كان تافها لكل اللغات وستستغرب الكتاب الذين سيقدمون بك نقدا مديحا ..صدقيي السي اي ايه حتى من تحدد معايير الادب هههههه هناك كثر يلقون التهميش ومنهم سمير امين فهو يكتب بفصاحة بثلاث لغات الفرنسية والعربية والانكليزية..هل سمعت ان هناك فضائية عربية اجرت معه مقابلة مع انها لم تترك مخبولا لم تلتق معه ..مع ان سمير امين يصنف علميا كأسم اهم من ماركس..ههههههههههههههه بالنسبة لي انني استمتع بأشعاري لاسيما الالف قصيدة الاخيرة واعتبرها اجمل الاشعار منذ العصر الطباشيري ولو عرفت قيادات السي اي ايه معنى هذه المتعة وقيمتها لنازعتني عليها هههههههههههههه




الامة العربية غير موجودة منذ زمن بعيد من يوم تغلبت افكار الانحطاط الاسلامي لابو حامد الغزالي على كتب ابن رشد غرقت في العبودية حتى اليوم ؟..العرب.. مجرد بيادق وحجج وذرائع لسرقة مواردهم وعقولهم ومستقبلهم..والاسلام التركي الذي يتبناه العرب اليوم عبر الصيغة الاخوانجية والوهابية والانظمة هي صيغة هزيمة حضارية ..وكل الحروب التي تشن على العرب ليس لانهم لاعب ولو صغير دوليا بل لانهم بيادق رخيصة يمكن من خلالها استهداف الاتحاد السوفييتي صديق العرب سابقا ..واليوم لاستهداف الصين وروسيا والهند الاصدقاء من خلال معادلات النفط والانابيب الغازية الاستراتيجية ..افكار الالحاد والزندقة لابن رشد كما يسميها الاخوانجية هي التي نهضت من خلالها اوروبا و سيطرت على العالم الى يومنا..جرب ان تتحدث بهذه الافكار التي تسخر من الاله والانبياء وسترى ان عفن الانحطاط والتكفير سيثور عليك لانهم لايريدون النهوض ..المشكلة في العبودية الاسلامية الذين لا يجدون بديلا عنها





لا اتحدث عن الجانب الاستعماري تجاه دول الجنوب وحتى تجاه الدول الاوروبية الضعيفة كاليونان والبرتغال وايطاليا ..بل باتجاه التفتيت الداخلي اي الى بروتستانت وكاثوليك وغيرها من المذاهب التي لها اول وليس لها اخر لقد فرضوا العلمانية نسبيا في بلادهم لحمايتها من عصور وسطى جديدة وتركوا الاخوان المسلمين الارهابيين والقاعدة وداعش عبر سفاراتها كمحميات ال ثاني وسعود ونهيان لتبث الحقد فقط تجاه تدمير بلدانهم كسوريا والعراق وليبيا واليمن وغيرها


من يوم الثغرة التي اوجدتها واشنطن تحت مسمى محاربة الارهاب باحتلال الدول ازداد الارهاب الاف الاف الاضعاف؟؟ينبغي احترام سيادة الدول والموافقة من حكوماتها وشرعة الامم المتحدة دون بلطجة واستخدام الارهاب الاسلامي القاعدي الداعشي المصنوع امريكيا لاحتلال دول


مجرد اسم الامة الاسلامية دليل على فقدان هؤلاء ليس رشدهم بل ادراكهم ..تخيل بدلا الاتحاد الاوروبي يصبح الامة المسيحية وبدلا من دول البريكس تصبح الامة الارثوذكية ..تعبير امة اسلامية هو تعبير مفروض من السي اي ايه والغرب حيث يرفضون هذه التسميات في بلدانهم ولكن يسمحون بها للشعوب العربية لتدميرها وتفتيتها وحتى لاتنهض هذه الشعوب على اسس جدية بل تبقى رهينة اساس وهمي خزعبلاتي سيسير بها من سيء الى اسوأ كما في العصور الوسطى الأوروبية





اجتمعنا اليوم اربع عائلات نحن وثلاث عائلات من جيراننا تقريبا وهم اباء وامهات واخوة واخوات لثلاثة طلاب بنفس الصف ليزن..وقد نجح يزن الى الصف السابع وهنا لديهم امتحانات تماما كالبكالوريا لصف السادس بامكانك بهذا الامتحان الاخير ان تنجح او ترسب.. تربطنا باحدى عائلات جيراننا علاقة تعاون في مجال الترجمة لطلاب اللجوء حيث جمعيتنا من تترجم اغلب المقابلات للمساعدة الاجتماعية التي هي جارتنا وطبعا العائلات الثلاث بلجيك ..انطلقنا نحو مشوى او مكان شوي في احدى المناطق الجميلة لا تبعد الا دقائق بالسيارة مع عدة الاولاد المحمولة على السيارات كالدراجات وغيرها لان هناك فضاء كالغابة بامكان الاطفال ان يلعبوا باريحية ..امضينا يوما جميلا مع سؤال دائم لزوج جارتنا الذي يعمل بالبلدية متى سنقوم باعداد الوجبات والحلويات بجمعيتنا معتبرا نفسه وعائلته و العائلات القريبة منه اول الزبائن بعد تذوق التبولة والحمص والمشويات بالتتبيلة الخاصة - والكبة بطعمها الخرافي اللذيذ - والبيتزا والبيتي فور المصنع يدويا في بيت الثقافة البلجيكي العربي فنقول له قريبا فهذا العام استنكفنا عن حضور مكاننا السابق في السنة الماضية بعرض الماكولات الفلسطينية السورية في مهرجان سولدريز حيث حضروا السنة الماضية متمنين ان يكون في مقرنا ..على امل اجتماع اخر قريب لان الجميع كان مرتاحا والاولاد انبسطوا..طبعا في اللقاء مع هؤلاء البلجيك لا تسمع نميمة ولا شماتة ولا دعوة للاديان و لا حسد مع ان سياراتهم فارهة واحوالهم عال العال..يبدو ان هذه العادات تصاحب فقط التخلف العربي المزمن الذي يستقدم نفسه مع تباهيه الاجوف ..والجيد اننا ابتعدنا عنه منذ زمن..فبات اطارنا الصديق في الحي نفسه الذي نسكن فيه في الضواحي الجميلة والساحرة وبعض الشيوعيين العرب وعائلاتهم حصرا




للاطلاع ..فقط لفضح التحشيش الاخوانجي الوهابي الذي يصور نصوصا ركيكة على انها معجزات..بينما هذا النص اكثر تماسكا والصوت رخيم وجميل..النقل من احد مواقع اليوتوب والتأليف والقراءة لصاحب الموقع..فقد صرفت مئات مليارات البترودولار لانجاب داعش بالسطو على عقول الناس تمهيدا للاىرهاب واباداته الاسلامية الاخوانجية الوهابية التي تخدم الاستعمار الصهيوني الأمريكي
الرابط على الصفحة التالية :
https://www.youtube.com/watch?v=Iw_g9H1JiBk




لايتملكني اي احساس بالشفقة تجاه محمية قطر الارهابية بل ان الشروط التي فرضت عليها من محميات ارهابية خليجية اخرى هي شروط فيها تواطؤ على الارهاب وكان ينبغي ان تفرض شروط اقسى منها على محمية ال ثاني ونهيان وسعود وصباح وخليفة الارهابية بما فيها اقامة محكمة دولية على الهولوكوست السوري العراقي اليمني الليبي يتم فيها اعتقال كل هذه العائلات الخليجية الارهابية و شيوخهم واولهم القرضاوي والعريفي والقرني والسديسي والعرعور وطيفور والبيانوني والغنوشي ومحمد مرسي واعلاميي قنوات الاخوانجية كفيصل القاسم وعزمي بشارة و احمد زيدان ومنصور وابو هلالة والضفيري و..وايضا اعتقال الاعلاميين في قنوات العربية وغيرها التي حرضت على الارهاب..وايضا حجز كل ارصدة العائلات الخليجية الارهابية واعلامييها وشويخها ونفطها وغازها لدفعه تعويضات للشعب السوري والعراقي واليمني والليبي..وايضا يتم اعتقال نتنياهو وليبرمان وغيرهم من داعمي الارهابيين..جرائم الابادة الجماعية التي اقترفت في سورية والعراق وليبيا واليمن لاتسقط بالتقادم وينبغي ان يبقى التذكير بها لابد الابدين حتى الاقتصاص من كل المجرمين الارهابيين الخليجيين والصهاينة والامريكان وعلى رأسهم الارهابي الدولي اوباما والارهابية الداعشية كلينتون



كيان الابارتيد العنصري النازي الذي اسمه اسرائيل ليست فقط ابارتيد ضد السكان الاصليين من الشعب الفلسطيني بل حتى تجاه يهود السفارديم العرب تم التعامل معهم كفئران تجارب ومات الكثير منهم-مأساة وفضيحة الأطفال اليهود اليمنيين –


قلي ..حكيني ..نحنا مين..وليش منتلفت خايفين...
في البلاد العربية والاسلامية المنيوكة يتلفت العشاق خايفين ومش عارفين من ايش فقد تم تركيب هذه المجتمعات المنيوكة بثقافة الكبت والحرام ..فالعشاق خايفين مع انهم لايفعلون جريمة او فعلا يخافون منه بينما يسير من يشيع ثقافة الموت متباهيا بلحيته المقملة و بعمامته والناس العبيد تقبل يديه بدلا من تعلق المشانق للانذال المتخلفين الاخوان المسلمين ومرتزقة ال ثاني وسعود ونهيان وصباح الدواعش..فيروز من مين خايفين سؤال كبير عندما تقتل البلاد العربية والاسلامية المحتلة ثقافة الحب وتقدس ثقافة الموت وخزعبلاتها حوريات وجهنم وتعليق المرأة من شعرها وشويها ورجمها واغتيالها:سالتك حبيبي
سألتك حبيبي لوين رايحين...
خلينا خلينا وتسبقنا سنين....
اذا كنا ع طول..التقينا ع طول..ليش منتلفّت خايفين..



الامريكيون الأكثر توترا في العالم .. النظام الارهابي الامريكي يخلق اكبر معدلات التوتر في العالم واكبر نسبة سرطان بين سكانه لان اليات التوحش الرأسمالي تعمل فيه بلا رحمة فاكبر عوامل التوتر هو التفاوت الطبقي الشديد واللهاث وراء الحاجات الاستهلاكية التي لاتنتهي ..هل يتم اعدام المجرمين في الكونغرس الامريكي والمليارديرات الامريكان اساب التوتر والحروب وخلق الحاجات الاستهلاكية وتدمير الكون بشكل نهائي وليس فقط مواطني الولايات المتحدة



محرقة فظيعة يقترفها ال نهيان الصهاينة الانذال في اليمن تفوق ما اقترفه هتلر بحق الشيوعيين الالمان ..تحقيق لللاسيوشيدت برس يفضح المحارق التي اقامها الاحتلال الاماراتي الامريكي لليمن الجنوبي ..الامارات عبر ابن القحبة محمد ابن زايد وال نهيان تقترف جرائم تعذيب لانظير لها في التاريخ بشوي المعتقلين والولايات المتحدة تستجوب هؤلاء..وتذكر الصحيفة ان هناك اكثر من ثمانية عشرة موقعا موجودة في مطارات وموانئ وغيرها حيث يجري التعذيب وتقدم محاضر الاستجواب للولايات المتحدة التي تعرف بما يجري داخل هذه السجون النازية الاماراتية الامريكية
طالع الرابط التالي :
http://hosted.ap.org/dynamic/stories/M/ML_YEMEN_TORTURE_SITES_ABRIDGED?SITE=AP&SECTION=HOME&TEMPLATE=DEFAULT&CTIME=2017-06-22-01-44-46




هذا الكاتب تخلى عن الجنسية الامريكية لقرفه من الفظاعات التي تقترفها واشنطن واذنابها الانكليز والصهاينة وال ثاني وسعود ونهيان وجر :
اسم داعش ايسيس هو الاسم نفسه لقسم: خدمة المخابرات الاسرائيلية السرية..اي ان من يقود داعش هم ضباط الموساد..الكلام لمحلل امريكي..والكثير من الكلام الذي يقوله قلته حوالي عام 2005 /2006 في قناة العالم قلت يومها ببث مباشر من بروكسل- الشريط لاشك موجود عند قناة العالم-: ان الاتحاد السوفييتي لم يشكل يوما خطرا وجوديا على اوروبا ولم تكن لديه اي نية باحتلال اوروبا انما كانت تلك خطة دعاية نازية امريكية لصرف مئات المليارات على المجمعات الحربية النازية الصناعية الامريكية وللسيطرة على العالم..كانت المقابلات تلك بمناسبة تحليل لماذا الدرع الصاروخي..ما يقوله قلته منذ زمن ان داعش يعبر عن التوسع الهمجي الرأسمالي التي شهدته بقاع واسعة من العالم ومول من روتشيلد وغيره من مليارديرات كموسكوفيتش ومارك ريتشي وال سعود وثاني ونهيان وصباح..لقد مارست الهاغانا والشتيرن والارغون الممولة من روتشيلد والتي رعاها الاختلال البريطاني لفلسطين اساليب داعش ومارس الغزاة البيض الاوربيين الابادة نفسها بكل هذه الوحشية عبر ابادة مئتي مليون هندي احمر من السكان الاصليين لامريكا للاستيلاء على اراضيهم وثرواتهم..واليوم تمارسه الولايات المتحدة واسرائيل وبريطانيا عبر داعش والقاعدة والاخوان المسلمين وبالعقيدة نفسها التكفير للاستيلاء على اراضي وثروات مواقع استراتيجية لدول معينة وقد اعترف وزير خارجية محمية قطر الارهابية السابقة ان محميات الخليج الارهابية مع واشنطن وتل ابيب ومقاول السي اي ايه اردوفان شكلوا غرفتي عمليات لادارة الابادة الجماعية في سورية عبر شراء ارخص العائلات والاشخاص من السوريين من الاخوانجية والسلفيين واستجلاب كل شذاذ الافاق الاخوانجية والقاعدة من المغرب والشيشان وتونس وليبيا والاردن وغزة وفلسطين المحتلة عام 48 ومن كل مكان..تحليلي كان من منطلق ماركسي ومن قراءتي لسمير امين الكاتب الشيوعي الكبير ومن بعض الاسقاطات والمطالعات والاستنتاجات المادية التاريخية ..اي ان المادية التاريخية هي الاداة الوحيدة التي تفسر لنا العالم بصورة ادق
طالع الرابط التالي:
http://www.shaamtimes.net/news-detailz.php?id=81064


علي الظفيري مذيع قناة "الجزيرة "الاستعمارية عاد صاغرا الى ولاة امره القادمين من العصور الوسطى والعبودية الإسلامية التركية من ال سعود:هذا نموذج من متعاطي بول البعير السعودي الذي دعى العميل الصهيوني عزمي بشارة ان يبيض الوجه الاستعماري الصهيوني لقناة الجزيرة لتمرير الخراب العربي وما سموه الربيع العربي بينما هو الربيع الصهيوني ..اليوم عندما دق الكوز بالجرة ووصل البل الى ذقن السعودية وقطر لعق كل الخراء الذي كان يطفح به فمه وفم من يستضيفهم واختار ولي امره ال سعود الارهابيين متخليا عن ال ثاني الارهابيين ووظيفته الغوبلزية التي تدر الاف البترودولارات شهريا..بينما دمر سوريا وليبيا والعراق واليمن لأنهم وجدوا خونة من ارخص الناس والعائلات والاشخاص في هذه البلدان من الاخوانجية وبتوع اهل السنة والجماعة الصهيونية ومن لف لفهم من مواخير السي اي ايه الاعلامية في اسطنبول والدوحة وباريس وبروكسل ولندن


هل سمعتم ان هناك ارهابيا كوبيا ..لقد اثبتت القيادة الشيوعية انها تقضي على كل مسببات الارهاب واولها الفقر والخرافة الدينية..عندما تقضي على الاديان لايوجد اي مبرر ايديولوجي للارهاب وعندما تقضي على الفقر الاساس المادي للارهاب تكون قد قضيت عليه تماما..بينما في الولايات المتحدة لوحدها هناك سبعين مليون مسيحي مؤمن امريكي هم اس الارهاب في العالم واصله يدعمون اسرائيل لان انجيلهم البيزنسي يطالب بتجميع اليهود ليتم القضاء عليهم دفعة واحدة كما تأتي بها خزعبلاتهم وليست اسرائيل الارهابية ومحميات الخليج الاخوانجية الوهابية الارهابية الا نسخ فوتوكوبي من هؤلاء الارهابيين المسيحيين الانجيليين الذين هم حاضنة سلطة رأس المال الامريكي الارهابي الاستعماري بوجهيهه الجمهوري والديمقراطي


الحرامي والفاسد الصهيوني زوج ابنة ترامب مبعوث الادارة الامريكية النازية لاحياء محادثات تكريس الاحتلال الصهيوني..شخص فاوض لوبيات الاسلحة من اجل توريد صفقة القرن الاستعمارية لادارة سعودية ارهابية بكل ما تحتاجه من ادوات قتل هو مبعوث سلام هههههههههههههههههههههه


تفسخ العائلة الارهابية الفاسدة السعودية شيئ مهم لاسقاط هذا الحكم الداعشي الوكيل لسلطة رأس المال الصهيو امريكي ..فاقضائ ملك الاستخراء لولي عهده نتمنى ان يكون بداي نهاية عرش التكفير والارهاب والتخلف والافقار والمجاعات والكوليرا وجر


البعض لايعرف ما هي الاهداف التي توجهت اليها الصواريخ الايرانية ولا مدى اهميتها ؟..والبعض نفسه لايعرف ان مروحيات امريكية غامضة تسحب كل فترة قيادات داعش من اللحى المقملة التي هي من الموساد والسي اي ايه حصل هذا في اكثر من مكان في الرقة كان اخرها وليس البغدادي وعصابته الشيشانية والتونسية والسعودية وجر وغيرها الا مجرد ديكور للتمويه..الصواريخ التي توجهت الى مقرات قيادة داعش رسالة قوية لمن يقود داعش فعليا لهذا اثارت الرعب في صفوق قيادة العدو الصهيوني والامريكي والسعودي والقطري والاماراتي ..



هل وجهت الانظمة العربية التي تدعي محاربة الارهاب في جامعاتها واماكن تجمعاتها ان ترسل علماء ليدحضوا اكاذيب السي اي ايه التي قدمها المشعوذ الاسلامي زغلول النجار واشباهه من المشعوذين المنايك كالقرضاوي ومحمد الغزالي ومحمد متولي الشعراوي ..لغة سامي الذيب تفضحهم وتعريهم وهي لغة بسيطة ولكنها علمية ومحكمة تجعل خزعبلاتهم و صياغات القران في مكانها الطبيعي خارج سياق اللغة والبلاغة وتثبت ان مؤلفي الكتب "السماوية"انما هم بشر



هل سمعتم ان من يحاربون الارهاب قاموا بطباعة ما يكتبه سامي الذيب حول معجزات القران وخزعبلاتها والاخطاء البلاغية والنحوية و غيرها في القران..لا احد فعل ذلك مع ان المفترض ان يفعل كل من يحارب الارهاب ذلك لان سامي الذيب يثبت ان الاديان بشرية الهوى والتأليف ..مفترض ان يصبح سعر كتبه بسعر قشرة البصل ..لاتنسوا ان مملكة ال سعود الداعشية انفقت على ثقافة التكفير عبر رابطة العالم الاسلامي الارهابية فقط سبعين مليار دولار خلال عشر سنين فقط وانفقت محمية قطر على ثقافة التكفير وارهابييها حسب الاحصائيات الامريكية اكثر من اربعة وستين مليار دولار خلال خمس سنوات من الارهاب الذي اسمه الربيع العربي .. لا احد يفعل لان السي اي ايه التي اوعزت لمنايكها كمحمد متولي الشعراوي والقرضاوي وابن باز وال الشيخ والعريفي والقرني ومحمد الغزالي واشباههما عبر وكالاتها القطرية السعودية الاماراتية الكويتية البحرينية الارهابية ان يؤلفوا خزعبلاتهم التي تغتصب العقل المسلم البسيط لتمرر مصالحها مازالت تغمس مصالحها بهذا العفن الوهابي والاخوانجي الذي يجعل العقل عاجزا ومصدقا لخرافات مازالت تغمس وتجني التريلونات من صفقات السلاح وتثبيت احزابها النيوليبرالية العنصرية الهمجية لنهب المزيد والمزيد



في ظل الحكومات النيوليبرالية والعنصرية في بلجيكا وفرنسا وبريطانيا سيحتاجون الى منايك داعش كثيرا لأن تفاوت طبقي شديد يتم تكريسه عبر سياسات نهب كبيرة لمصلحة عصابات سلطة رأس المال التي تدير منظمة داعش الارهابية الامريكية الصهيونية السعودية؟؟السياسات الوحشية النيوليبرالية تحتاج الى نشر الفزع بين المواطنين لتمرير سياسات النهب واقامة تفاوت طبقي شديد؟؟يعني توزيع أدوار



ينبغي محاصرة محمية قطر الارهابية واعتقال قادتها من ال ثاني وشيوخها المنايك واولهم القرضاوي وطاقم الجزيرة واعلامييه على امتداد العالم فهؤلاء ارهابيين محترفين..فتمويلهم للهولوكوست السوري لايسقط بالتقادم ولا بالتبريرات




ايران تقودها قوميتها الفارسية وبعدها الحضاري اما خزعبلات الولي الفقيه والاسلام فهي ايدلوجيا للتوظيف لا اكثر ولا اقل ..طبعا من المفترض ان تتخلى ايران عن هذه الايدلوجيا شيئا فشيئا لانها ستكون الخاصرة الرخوة لاي تجربة تنموية وشاهدنا تجربة عبد الناصر فرغم خطواتها التقدمية فان ما كبلها ان عبد الناصر فرخ مساجد وكتب دينية واسلام قضت على تجربته ليعلن السادات انه خليفة المسلمين الصهيوني بكامب ديفيد لانه لايمكن للاسلام الا ان يكون خادما للامبريالية باستثناءات قليلة للاديان كلاهوت التحرير بامريكا اللاتينية ولفترة قصيرة


ايران ستنتصر-او بالأحرى انتصرت - لأن شوية حمير كال ثاني وسعود ونهيان وصباح وخليفة يعتقدون ان القوة هي الرشوات للفاسدين في الادارات الامريكية والغربية و المنظمات الارهابية الاسلامية ومن لف لفها لايمكن لهؤلاء ان يصمدوا في اي عملية توازن قوى لأنهم قوة كرتونية حمقاء ..القوة لاتكون باختيار اخس العائلات واحطها كعائلة ترامب والاسلاميين ومنايك اسطنبول والدوحة والرياض وجر لان هذا ليس قوة هم سيأخذون الرشوات وسيكونون اول من يشمع الخيط وكل ما يفعلونه هو ارسال بعض الحمير الاسلاميين ككبش فداء ولكن واشنطن واسياد الارهابيين الاسلاميين لن يقاتلوا..كل الخبراء يعرفون ان القوة في بناء منظومة انتاجية وتكاملية في الاقليم مع احترام الارادة الشعبية وبناء العقل ومحاربة الخرافة والاديان واعتبار الولايات المتحدة واسرائيل ومن لف لفهما هم العدو الاساسي لان هذا هو شرط الصعود التنموي دون ذلك فهو وهم لااكثر سرعان ما سيجد ال ثاني وسعود ونهيان وصباح وخليفة ان حبل المشنقة اصبح حول رقابهم ليلقوا مصيرهم المشؤوم على ما اقترفوه من ابادات جماعية وارهاب ومجاعات وكولير



...................................................
لييج – بلجيكا
حزيران 2017
................................................





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- قصائد : تعدد .. مبدع .. تخلف .. جنون .. فعل .. معنى .. خمائل ...
- إثنان وخمسون قصيدة: قيود .. كافرة .. أطياف .. وعي
- رعب إسرائيل من الكونفدرالية السورية العراقية الإيرانية يسرع ...
- احدى وخمسون قصيدة: تجاوز .. بلاغة.. مفارقة .. تباين .. شفافي ...
- تقييمي لموقع الحوار المتمدن..حريق لندن يؤكد ان ليس امام فقرا ...
- النص القراني بين السلطة الزمنية والصياغة ..فيصل قاسم عامل حا ...
- مئة قصيدة : صور .. اتحاد ..نقص ..وطن .. شهادة .. أنثى..
- تطاحن محميات الإرهاب من اجل التنافس على تنفيذ شروط العبودية ...
- خمسون قصيدة : نار .. تماهي .. اضاءة .. لقاء
- خمسون قصيدة : تواصل .. كمون .. فاصل .. اغراء
- محاولة لفهم قصيدة بسبع كلمات
- مصر هي الهدف الاستعماري من اقامة اسرائيل ..بيادق الارهاب الق ...
- قصائد : حضور ..بياض .. صفاء .. فجر .. وله .. ايحاء
- قصائد
- تطاحن محميات الخليج فيما بينها من اجل التسابق على خدمة طرفي ...
- ..مقتي فلسطين وخدمته للصهيونية من خلال علاقته مع هتلر
- قصائد: استدعاء .. معرض .. ترددات .. أنفاس ..تأويل ..تناقض .. ...
- رجب اردوغان ومصير ضياء الحق ولقاء في البيت الأبيض..اليسار ال ...
- قصائد : معايير .. أمواج.. بيزنس .. ثناء.. ارتقاء .. أديان .. ...
- قصائد: تملق ..


المزيد.....




- سعودية تدمج البدوي والعصري بأرجوحة -تكي وحكي-
- شاهد.. هذه -عجائب- المراحيض في اليابان
- شرطي لمخالف للقانون: لا تتحرك والأخير يرد بالرقص!
- بالفيديو.. هدية من الأسد لبوتين
- إهانات الناتو تغضب الأتراك ضد الحلف.. وأنقرة لن تقطع علاقتها ...
- آبل تتأخر في طرح -HomePod-
- دراسة بحثية: أغلبية السعوديين يرون أن بلادهم تسير في الطريق ...
- كيم يفرض حظرا على المتعة والترفيه!
- رسالة شفهية من أمير قطر إلى أمير الكويت
- Google تتربص بـ RT


المزيد.....

- العلمانية وحقوق الإنسان / محمد الحنفي
- نقد النساء / نايف سلوم
- الثقافة بين طابع المساءلة وطابع المماطلة / محمد الحنفي
- هل يمكن اعتبار الجماعات المحلية أدوات تنموية ؟ / محمد الحنفي
- أوزبر جبرائيل- تفسير رواية عزازيل / نايف سلوم
- توءمة ملتصقة بين الحزب الشيوعي والتجمع / مصطفى مجدي الجمال
- المُفكر والفيلسوف الأممي -صادق جلال العظم-: تذكرة وذكرى لمرو ... / عبد الله أبو راشد
- جذور وأفاق بنية الدولة / شاهر أحمد نصر
- حوار مع أستاذى المؤمن / محمد شاور
- مسمار في جدار الذاكرة / رداد السلامي


المزيد.....


الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - احمد صالح سلوم - حول اليات المحاسبة على الجرائم ضد الإنسانية وموازين القوى المستقبلية...شروط النجاح في عالم امبريالي..فاعلية محاربة كوبا للارهاب.. كيف ؟ ..ملاحظات