أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جميل السلحوت - بدون مؤاخذة- ماكو عيد














المزيد.....

بدون مؤاخذة- ماكو عيد


جميل السلحوت
(Jamil Salhut)


الحوار المتمدن-العدد: 5561 - 2017 / 6 / 24 - 11:46
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


جميل السلحوت
بدون مؤاخذة- ماكو عيد
تعني كلمة "عيد في اللغة كما جاء في المعجم الوسيط: هو يوم سرور يحتفل به بذكرى حادثة عزيزة أو دينيّة"، وللمسلمين عيدان في السّنة فقط، هما عيد الفطر وعيد الأضحى، أي أنّ انتهاء الشّهر الفضيل عيد يحتفل به، ولا أدري من أين جاءت عبارة"لا أوحش الله منك يا رمضان".
وما يعنينا هنا هو أن نتساءل إن كانت أعيادنا في سنوات القحط الفكري، الثّقافي، الاقتصادي، العلمي، التّعليمي، الصّحّي، الاقتصادي وحتّى الدّيني، هي أيّام احتفالات وسرور، كما تعني "كلمة عيد"؟
فكيف تكون الاحتفالات والمصلّون الرّكّع السّجود في أولى القبلتين المستباحة حرماته تعرّضوا ويتعرّضون للضّرب والاعتقال، وغاز الفلفل وغيره؟ ومداخل القدس تنزف من دماء من مرّوا بها؟ والمدينة يُسرق تاريخها وثقافتها بعد أن سُرقت جغرافيّتها؟
أيّ احتفالات وجثامين الشّهداء محجوزة في ثلّاجات إلى درجة التّجمّد؟ وعذابات الأسرى خلف الأبواب الموصدة وعذابات ذويهم يصل أنينها عنان السّماء، وصرخات مليوني إنسان محاصرين في "إمارة" قطاع غزّة ويعانون الأمرّين لا تجد من يصغي إليها؟
وما معنى الاحتفالات والانقسام بين شطري فلسطين الذبيحة التي تئنّ من ثقل بساطير الاحتلال يدخل عامه الحادي عشر؟
وكيف ستكون الاحتفالات وبلاد العربان تطبّع مع المحتلّ وتتحالف معه بعد خمسين عاما من الاحتلال، وأولى القبلتين جرى تقسيمه زمانيّا تمهيدا لتقسيمه المكانيّ؟
وكيف ستكون الاحتفالات ومئات الضحايا يسقطون يوميّا في سوريا، العراق، اليمن، ليبيا، صحراء سيناء وغيرها، وملايين المواطنين هجروا ديارهم لينجوا بحيواتهم؟
وهل سنرقص بالسّيوف ومليارات الدولارات من أموال الأمّة تصبّ في خزائن من يستعبدون أمّة كانت "خير أمّة أخرجت للنّاس" والملايين من أبناء الأمّة لا يجدون ثمن كسوة العيد لأطفالهم، أو ما يسدّون به رمقهم في "العيد"؟
وهل بقي مكان للفرح في بلدان تستأسد على بعضها البعض، فتتقاتل وتقتل وتشرّد رعاياها، وتدمّر أوطانها، ومن سخريات القدر تحت شعار " لا إله إلا الله"!؟
فأين العيد يا أمّة ارتضت أن "تكون أضحوكة للأمم"؟ أم أنّنا على رأي إخوتنا العراقيّين "ماكو عيد"؟
24-6-2017





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,327,816,043
- بدون مؤاخذة- جدلية الوطن والشعب والدولة
- بدون مؤاخذة-خلط الأوراق في الشرق الأوسط
- بدون مؤاخذة- انتهت صلاحيّات قطر Expired
- وتلك الأيام نداولها بين النّاس-قصيدة
- بدون مؤاخذة-خمسون عاما والأقصى مستباح
- بدون مؤاخذة- خمسون عاما وتكتمل الهزيمة
- بدون مؤاخذة-لن يصلح العطّار
- بدون مؤاخذة- ليقطع دابر القتلة
- هواجس الماء...أمنيات الزّبد في اليوم السابع
- بدون مؤاخذة- بعيدا عن المزايدات
- بدون مؤاخذة- أمريكا واسرائيل هما الرابحان
- هواجس نسب أديب حسين والدّرر المخبوءة
- لنّوش في عيدها الثاني
- رواية -الحنين إلى المستقبل- في اليوم السابع
- صفحات من رواية عذارى في وجه العاصفة
- صفحات من رواية النكبة -أميرة-
- رواية -الحنين إلى المستقبل- والفلسطينيّ المطارد
- بدون مؤاخذة- تذوب الشّموع لتنير الظّلمات
- فلسطين رواية المكان والذّاكرة
- بدون مؤاخذة- غباء القوّة وأنين الأسرى


المزيد.....




- سلخت وقتلت بأبشع الطرق.. حيتان تسيطر من جديد على جزيرة نائية ...
- رئيس الوزراء الفرنسي السابق فيون وزوجته أمام القضاء مجددا في ...
- ليبيا: قوات حكومة السراج تدفع قوات حفتر للتراجع في جنوب طراب ...
- أبعاد الخلفية بمقابلة الحوثي تثير تساؤلات إن كانت -مفبركة-.. ...
- مراسلتنا: مقتل شخص وإصابة 5 آخرين نتيجة انفجار في منطقة نهر ...
- زوبيدة عسول ليورونيوز: "سقوط عبد القادر بن صالح وشيك وا ...
- زوبيدة عسول ليورونيوز: "سقوط عبد القادر بن صالح وشيك وا ...
- الجزائر.. بن صالح يقيل مدير شركة سوناطراك للطاقة
- بعد مشاورات مع البرهان.. واشنطن تدعو لسرعة تشكيل حكومة مدنية ...
- ظريف ينتقد السعودية على الإعدامات الأخيرة بحق مواطنيها


المزيد.....

- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء السادس / ماهر جايان
- المنظور الماركسى الطبقى للقانون - جانيجر كريموف / سعيد العليمى
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الخامس / ماهر جايان
- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جميل السلحوت - بدون مؤاخذة- ماكو عيد