أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - تجمع النضال من أجل السلام و الانسانية














المزيد.....

تجمع النضال من أجل السلام و الانسانية


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 5559 - 2017 / 6 / 22 - 17:26
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


منذ تأسيس نظام الملالي القمعي الاستبدادي ولحد يومنا هذا، لم يکف هذا النظام ولو ليوم واحد عن ممارساته القمعية و إنتهاکاته الواسعة لحقوق الانسان و المرأة و تصعيده لحملات الاعدامات و تدخلاته في دول المنطقة و تصديره للتطرف الاسلامي و الارهاب عسکرته لإيران و نشر الافکار و المفاهيم المعادية للإنسانية، وقد تسبب بفعل نهجه المشبوه هذا في إيجاد و خلق کم هائل من المشاکل و الازمات داخل إيران و في المنطقة و العالم، مما جعله بٶرة لإثارة الفوضى و إختلاق المشاکل و الازمات و تصديرها للمنطقة و العالم.
هذا النهج العدواني اللاإنساني لنظام الملالي و الذي غير من مسار الاوضاع في إيران و المنطقة و جعلها تسير نحو منزلقات بالغة الخطورة و تضعها أمام منعطفات غير آمنة تحف بها الاخطار، واجهته و تواجهه المقاومة الايرانية بنهج سياسي ـ فکري سلمي إنساني المضمون يسعى الى إفهام العالم کله من إن الشعب الايراني و المقاومة الايرانية مٶمنان بالتعايش السلمي بين الشعوب و يٶمنان بالتواصل و التفاهم بين بين الشعوب و القوى الثورية التقدمية و أحرار العالم، ومن خلال هذا النهج السلمي، کشفت المقاومة الايرانية النقاب عن المخططات العدوانية المشبوهة لهذا النظام ضد بلدان و شعوب المنطقة کما فضحت قبل ذلك الجرائم و المجازر و الانتهاکات التي إرتکبها بحق الشعب الايراني.
النهج السلمي التحرري للمقاومة الايرانية و لطليعتها الثورية المقدامة، منظمة مجاهدي خلق، صار العالم على إطلاع کمال به من خلال التجمعات السنوية العامة التي تواظب المقاومة الايرانية على إقامتها منذ 11 عاما، بحيث صارت أشبه بمهرجان للنضال من أجل السلام و الامن و الاستقرار و التضامن بين الشعوب من أجل مواجهة و مکافحة التطرف الاسلامي و الارهاب، ومع إن نظام الملالي تظاهر بأنه لم يأبه بهذه التجمعات لکنه صار اليوم يرتعد منها و يضع أجهزته الامنية في حالة تأهب و إنذار بعدما وجد بأن المقاومة الايرانية قد تمکنت من تحقيق الکثير من المکاسب و الانتصارات الظافرة عن طريق هذه التجمعات.
التجمع السنوي القادم في الاول من تموز في العاصمة الفرنسية باريس، والذي يمکن تسميته بتجمع النضال من أجل السلام و الانسانية و التضامن بين الشعوب، سوف يرسخ و يقوي دعائم التواصل بين الشعوب و يشد من أزرها في جبهتها الموحدة ضد التطرف الاسلامي و الارهاب و سيعمل مابوسعه من أجل توفير خيارات أکبر و أفضل من أجل ضمان القضاء على التطرف الاسلامي و الارهاب و الذي لن يکون إلا بإسقاط النظام الايراني.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,518,837,016
- العالم کله يقف الى جانب الشعب و المقاومة الايرانية
- الشعب الايراني يصوت للحرية و إسقاط الاستبداد الديني
- صوت البديل الديمقراطي
- تجمع إسقاط الافکار المعادية للحرية و الانسانية
- تجمع من أجل نقل إيران من القرون الوسطى الى العصر الحديث
- النظام العالة
- تجمع ضد الافکار الظلامية و إهانة الکرامة الانسانية
- دعاة السلام و الحرية و المحبة بين الشعوب
- هذه إيران کما يجب أن تکون
- لنفضح الملالي معا في باريس
- تإييد التغيير في إيران تإييد للشعب الايراني و الانسانية
- إيران تنتظر البديل الجاهز
- هذا مايريده الشعب الايراني
- الاول من تموز 2017
- مٶتمر إسقاط الملالي
- معا من أجل فضح و إدانة نظام الملالي في 1 تموز القادم
- نظام يزرع کل أسباب اليأس و التشاٶم
- حان وقت الحساب
- الاکثر جدارة بإحالة أوضاعه الى الجنائية الدولية
- خطوة مهمة للأمام


المزيد.....




- ترامب: قد تحدث أشياء قاسية بالشرق الأوسط.. وبومبيو وبن سلمان ...
- الحوثي عن رفع الكويت حالة الاستعداد القتالي: هل أصاب الأمير ...
- اتفاق أميركي-سعودي على -محاسبة- النظام الإيراني على -سلوكه ا ...
- مسيرات طلبة الجزائر... هل تعرضت للاختراق؟
- بعد 26 عاما من تأسيسه... الحريري يعلن تعليق العمل في تلفزيون ...
- تحقيقات أميركية لتحديد مسار الصواريخ المستخدمة في الهجمات ضد ...
- محمد بن سلمان وبومبيو يبحثان هجوم إيران على أرامكو
- -تضييق الحريات- تحت حكم السيسي.. حزب معارض يهدد بتجميد نشاطه ...
- رئيس الوزراء العراقي: المنطقة على حافة حرب ونعمل على منعها
- بعد هجمات أرامكو... الأرجنتين تتخذ قرارا بشأن أسعار الوقود


المزيد.....

- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا
- حول دور البروليتاريا المنحدرة من الريف في ثقافة المدن. -3- ا ... / فلاح علوان
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- إيران والخليج ..تحديات وعقبات / سامح عسكر
- رواية " المعتزِل الرهباني " / السعيد عبدالغني
- الردة في الإسلام / حسن خليل غريب
- انواع الشخصيات السردية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الغاء الهوية المحلية في الرواية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الابعاد الفلسفية في قصة حي بن يقظان / د. جعفر جمعة زبون علي
- مصطفى الهود/اعلام على ضفاف ديالى الجزء الأول / مصطفى الهود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - تجمع النضال من أجل السلام و الانسانية