أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عزالدين أبو ميزر - الحُبُّ الكبيرُ -قصيدة














المزيد.....

الحُبُّ الكبيرُ -قصيدة


عزالدين أبو ميزر

الحوار المتمدن-العدد: 5558 - 2017 / 6 / 21 - 17:44
المحور: الادب والفن
    


د. عزالدين أبو ميزر

الحُبُّ الكبيرُ -قصيدة
أنَّىَ لِمِثْلي في هواهُ يُداري
وَأنَا أُزَيِّنُ بِآسْمِها أشْعاري
هِيَ كِلْمَتي بِدمي أصوغُ حُروفَها
وهوِيَّتي تسمو بها أفكاري
والقدسُ عُنواني على طولِ المدى
هِيَ عزَّتي وكرامتي وفَخاري
وتظلُّ بوصلتي ولن أرضى بها
بَدَلاً وَلَوْ كَسَرَ الزّمانُ فَقَاري
أرأيتَ بوصلةً وعقرَبُها آنْحَنَى
طَرَفاهُ في شوقٍ على الأسوارِ
وكعاشقيْنِ تلاقيا وتعانقا
كَمْ خلفَ هذا العِشقِ من أسْرارِ
أنتِ الهوى يا قدسُ يجري في دمي
وبدونِ حُبّكِ لا يَقِرُّ قَراري
إنْ كانَ ذنباً أنْ أُحِبّكِ فآبْقِهِ
يا ربّ لي وعليهِ زِدْ إصراري
فبدونكِ الدّنيا خرابٌ بَلْقَعٌ
وأنَا بدونكِ فوقَ جُرْفٍ هَارِي
لا شيءَ يستُرُني سِواكِ حبيبتي
وأنا بِغيركِ يا حبيبةُ عاري
وبدونِ حُبّكِ لا أرى وكأنّني
أعمى يتوقُ لِنعمةِ الإبْصارِ
وإليكِ أُسْرِيَ بالحبيبِ محمّدٍ
وَدَعَوْهُ بعدكِ بالنّبِيِّ السّاري
وَجُعِلتِ أُولىَ القبلتينِ تَيَمُّناً
وبقيتِ عندي قِبلتي ومزاري
وإليكِ تَسْتَبِقُ القلوبُ وَجيبها
فَبَهَاكِ يُبْهِرُ أعْيُنَ النُّظَّارِ
أنَا لا أمَلُّكِ يا آرْتِعاشةَ أحْرُفي
يا دعوةَ النُّسّاكِ والأبْرارِ
ما نالَ منكِ الطّامعون وقد سَعَوْا
وَجَدَعْتِ أنفَ المُعتدي الجبّارِ
وبقيتِ نحنُ ...أنا وأنتِ لِأنّنا
قَدَرٌ .....وليسَ كسائرِ الأقدارِ
عذراءُ أنتِ بِنا حملتِ " كَمَرْيَمٍ "
بقرارِ ربّي الواحدِ القهّارِ
وثراكِ عُمري مُذْ خُلِقتُ من الثرى
لا ينتهي عُمري مع الأعمارِ
فعليكِ منّي ألفُ ألفِ تحيّةٍ
يا حُلمَ ليلي وآرْتِفاقَ نهاري
*********
د.عزالدّين أبوميزر
القدس





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,387,761,139
- إبْتِهَال- قصيدة
- الخيانةُالكُبرى -قصيدة
- للهِ أبْرَأُ - قصيدة
- العب بالنار -قصيدة
- خمسون عاما-قصيدة
- جبل المكبر-قصيدة
- العقدة والقضية- قصيدة
- متى سنعرف ديننا ؟- قصيدة
- ألف سؤال-قصيدة
- وانتهى الخبر-قصيدة
- المنطق الحق-قصيدة
- ميمان-قصيدة
- أمثال
- رسالة إلى ولدي
- ما أجهلك!
- فقه الفتنة


المزيد.....




- لماذا استاء البعض من تكريم مؤسسة فلسطينية للفنانة الهام شاهي ...
- القبض على إيطالي انتحل شخصية الممثل الأمريكي جورج كلوني
- -من إن بلاك 4- يتصدر إيرادات السينما و-رجال إكس- و-علاء الدي ...
- وهبي واخشيشن يسابقان الزمن لعقد مؤتمر البام بدون بنشماس
- (من إن بلاك: انترناشيونال) يتصدر إيرادات السينما الأمريكية
- مهرجان السينما التونسية يمنح عشرين جائزة ويكرم الممثلة عائشة ...
- (من إن بلاك: انترناشيونال) يتصدر إيرادات السينما الأمريكية
- تكريم بطعم التأبين.. فلسطين والأردن يحتفيان بالشاعر أمجد ناص ...
- شاهد: 47 ألف مشاركا في مهرجان ببوليفيا للتذكير بحقبة العبيد ...
- مهرجان السينما التونسية يمنح عشرين جائزة ويكرم الممثلة عائشة ...


المزيد.....

- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عزالدين أبو ميزر - الحُبُّ الكبيرُ -قصيدة