أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - علي فاهم - المرجع اليعقوبي يدعو الى الدولة المدنية














المزيد.....

المرجع اليعقوبي يدعو الى الدولة المدنية


علي فاهم

الحوار المتمدن-العدد: 5558 - 2017 / 6 / 21 - 17:41
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


في اللقاء الاخير لقناة الحرة مع المرجع اليعقوبي طرح موضوع مهم هو مثار جدل في الشارع العراقي وهو الدعوة الى أقامة الدولة المدنية التي نسمع صداها في كل مكان ويتبناها ما يسمى بالتيار المدني وينظر لها الكثير من المفكرين ويطرحونها كبديل للدولة الدينية ويصفونها انها الحل الناجح والبديل الانجع لما يحصل اليوم في البلاد من تدهور وفساد وتدني في الخدمات بسبب ما اصطلح عليه بالاسلام السياسي لهذا فهم يقرنوها بالعلمانية أي أبعاد الدين عن الحياة العامة وتحجيمه في أسوار وحيطان المسجد لهذا جذب هذا المصطلح الكثير من الشباب الحالمون بأقامة الدولة العادلة أو الفاضلة ، فأن كان هو الحل لما نحن فيه فمرحباً به ولهذا كان هو السؤال الاول في اللقاء مع المرجع اليعقوبي من قبل أحد أركان هذا التيار فكان الجواب من قبل المفكر الاسلامي أن الجميع يطالبون بالدولة المدنية والصاق المدنية بالعلمانية مغالطة واضحة فلا تلازم بين المدنية والعلمانية والدين يدعو الى المدنية بملاحظة وضع العرب فيما قبل الاسلام وما بعد الاسلام أصبحوا من أعظم الحضارات بالدين ، اذن نظرة المفكر الاسلامي للمدنية هي التحضر و الحضارة أي دولة المؤسسات التي ترتكز على المواطنة كمعيار للتفاضل الانساني فالمواطنون سواسية لا تمييز بينهم على حساب الانتماء الديني أوالمذهبي أوالقومي أو الايدلوجي فمن الممكن للدولة المدنية الحديثة أن تعتمد الدين كدستور لها ما دامت تحافظ على حقوق المواطنة إن كان خيار الناس وف الاطر الديمقراطية والناس جميعاً فيها متساوون في الحقوق والواجبات بلا تمييز ، ولكن هذا خلاف ما يروج له دعاة الدولة المدنية اليوم بأن الاسلام لايسمح بالتنوع والتعايش السلمي بل يضطهد المخالف كالملحد والعلماني والمرتد وغيره وهنا ينكر المرجع اليعقوبي وجود مثل هذا السلوك أو تأسيسه في الاسلام ويستدل بالدولة التي أسسها النبي محمد (ص) ودولة الامام علي (ع) وحتى الدول الاسلامية المنحرفة فلم يذكر التاريخ أي حالة تعدي على مثل هؤلاء بل كانت جميع الاديان والطوائف يعيشون في الدولة الاسلامية محترمين معززين لهم جميع حقوق المواطن المسلم بلا تمييز حتى إن الملاحدة كانوا يأتون مواسم الحج ويقيموا المناظرات مع أئمة المسلمين كالامام الصادق (ع)وغيره ولم يتعرض لهم أحد بسوء فغاية ما يصل الاسلام في التعامل مع هؤلاء هو النقاش العلمي والعقلي ضمن أطار الحكمة والموعظة الحسنة ولا تصل الى أبعد من ذلك، أما ان كانت هناك حالات قتل أو خطف قد تحدث فهي ليست بدوافع دينية مطلقاً وأنما لدوافع وأهداف وصراع سياسي ، اذن الدولة المدنية ليست مقابل الدولة الدينية وليست قرينة العلمانية وأنما هي دولة المؤسسات والمواطنة ودولة الانسان الذي يعتبر مرتكز هذه الدولة وبناء هذا الانسان وتربيته في المحافظة على العلائق الانسانية السامية والسلوك الاخلاقي الحسن وتقويم أي أنحراف بأحترام القوانين العامة هي أهم توجيهات الاسلام فخلاصة ما يريده الاسلام والفقهاء هو المحافظة على المصلحة العامة وعدم السماح بالاخلال بالنظام العام لأنه من يحفظ الدولة وحقوق الناس ومصالحهم .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,399,516,039
- غزوة رمضان وبالوعات الطائفية
- أكل و وصوص
- خيط وابرة وضمير
- حيدر الحسيني شهيد الشعبانية
- ديجافو
- جسر طويريج
- لماذا الاردن تكره الشيعة
- الشعب يرفض الخصخصة
- دردشة عراقية تحت المطر
- عندما يكشف البرلماني عن فساد
- السفينة الغارقة وسائقو الشاحنات
- قانون سانت بوكو
- لزكة خو مو لزكة
- عماد أني اعشق ولكنكم جاهلون
- الشگ صغير والرگعة جبيرة
- تاريخ الموصل لا يقبل التزييف
- خصخصة وطن
- التحالف الوطني على وشك الانهيار
- مستشفياتنا الى الوراء در
- القرضاوي يفجر نفسه في الموصل


المزيد.....




- رجل لا معالم له في غابة تجوبها حيوانات -غريبة-.. وهكذا وثق م ...
- مدير مكتب ولي عهد السعودية محمد بن سلمان ينشر فيديو عن انجاز ...
- مساعد ترامب: قيود إسرائيل على الفلسطينيين أمنية وليست احتلال ...
- معاقبة طبيب خصب سيدات سرا بسائل منوي لا يرغبن به!
- موسكو تنتقد نهج واشنطن للتسوية في الشرق الأوسط وتعتبره غير ب ...
- وصول الوفود المشاركة في قمة العشرين بأوزاكا اليابانية
- الديمقراطيون يتّخذون من فلوريدا خط البداية لسباق الترشح للان ...
- وصول الوفود المشاركة في قمة العشرين بأوزاكا اليابانية
- الديمقراطيون يتّخذون من فلوريدا خط البداية لسباق الترشح للان ...
- بالفيديو.. مرتزقة من السودان وتشاد بيد قوات الوفاق الليبية ف ...


المزيد.....

- 14 تموز والتشكيلة الاجتماعية العراقية / لطفي حاتم
- المعوقات الاقتصادية لبناء الدولة المدنية الديمقراطية / بسمة كاظم
- الدين، الدولة المدنية، والديمقراطية / ثامر الصفار
- قراءات في ذاكرة عزيز محمد السكرتير السابق للحزب الشيوعي العر ... / عزيز محمد
- رؤية الحزب لمشروع التغيير .. نحو دولة مدنية ديمقراطية اتحادي ... / الحزب الشيوعي العراقي
- نقاش مفتوح حول اللبرالية واللبرالية الجديدة وواقع العراق؟ ال ... / كاظم حبيب
- مبادرة «التغيير نحو الإصلاح الشامل» في العراق / اللجنة التحضيرية للمبادرة
- القبائل العربية وتطور العراق / عصمت موجد الشعلان
- تحليل الواقع السياسي والإجتماعي والثقافي في العراق ضمن إطار ... / كامل كاظم العضاض
- الأزمة العراقية الراهنة: الطائفية، الأقاليم، الدولة / عبد الحسين شعبان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - علي فاهم - المرجع اليعقوبي يدعو الى الدولة المدنية