أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - نهاد أبو غوش - حماس بين الإرهاب والشرعية














المزيد.....

حماس بين الإرهاب والشرعية


نهاد أبو غوش
الحوار المتمدن-العدد: 5543 - 2017 / 6 / 6 - 18:23
المحور: القضية الفلسطينية
    



فعلت قطر وستفعل ما كان متوقعا، وما طلب منها وسيطلب من قبل الإدارة الأميركية، وليس لعاقل أن يتصور قدرة هذه الإمارة على صدّ الضغوط التي تتعرض لها، والتضحية بمصالحها واستقرارها إكراما لخاطر حماس وقادتها، وليس من قبيل المبالغة أن طرد قادة حماس من قطر هو أسهل الشروط التي على هذه الدولة أن تفي بها التزاما بالشروط الأمريكية ذات المنشأ الإسرائيلي. والحبل على الجرار بالنسبة للتنظيمات المنبثقة عن "القاعدة" والتي تدعمها الدوحة في سوريا وليبيا، وبشكل خاص في مصر، وإلا فعلى الإمارة أن تهيّء نفسها لسلسلة من العقوبات الأميركية والدولية ناهيك عن الخليجية.
قبل قطر فعلت تركيا الشيء نفسه فطردت بعض قادة وكوادر حماس، ومنهم الشيخ صالح العاروري ضمن صفقة إعادة تطبيع العلاقات مع إسرائيل وإنهاء ملف السفينة مرمرة. مع الفارق أن تركيا الأردوغانية هي دولة عظمى قياسا بقطر، ولم تكن معرّضة لشبح العقوبات الدولية، علاوة أن الصفقة التركية الإسرائيلية على حساب حماس كانت بثمن بخس.
وكانت حماس قبل ذلك قد أحرقت السفن التي تصلها بسوريا وإيران، ومع الدولة المصرية حين وضعت كل بيضها في سلة محمد مرسي ونظام الإخوان المسلمين، وثمة اتهامات بأن حماس تورطت في الشأن الداخلي المصري وقبله السوري، علما بأن كل هذه الخيارات والعلاقات الإقليمية والدولية التي تشابكت معها حماس وتورطت، كانت في وهم قيادتها بديلا عن تصويب علاقاتها مع النظام السياسي الذي يجب أن تنتمي إليه، وهو النظام السياسي الفلسطيني الذي تمثله منظمة التحرير، ولعلنا نذكر جميعا النشوة التي صاحبت خطاب حماس حين تسلمت السلطة وبعد الانقلاب، وراح قادتها يروّجون لعمق عربي وإسلامي، وترجموا هذا الاكتشاف بزيارات صاخبة للسودان وماليزيا وغيرها لم تسفر عن شيء ذي بال.
وإذا كان من الظلم الفادح أن يجري تصنيف حماس على أنها حركة إرهابية، لأنها أولا حركة مقاومة تنتمي لشعب تحت الاحتلال، وأن من يقوم بالتصنيف هي دولة الإرهاب الصهيوني التي لا تتورع عن دمغ الصندوق القومي الفلسطيني ولا حركة المقاطعة الدولية بهذه الصفة، ولأن حماس جزء مهم من نسيج المجتمع الفلسطيني ولها امتدادها السياسي والجماهيري، فإن قيادة حركة حماس تساهم في ظلم نفسها وجمهورها وظلم الشعب الفلسطيني بأسره إذا واصلت التنكر والاستخفاف بالشرعية الأم، وهي الشرعية الفلسطينية.
حماس مدعوّة إلى مراجعة شاملة ليس لوثائقها وعلاقاتها العامة فقط، بل لأدائها وثقافتها وتعبئتها لعناصرها، وسلوكها السياسي وتكتيكاتها وموقفها من الحركة الوطنية الفلسطينية، وهي طبعا ليست مدعوّة للتخلي عن أيديولوجيتها أو عن معارضتها لقيادة المنظمة والسلطة، بل على العكس فهذه المعارضة يمكن لها أن تسهم في تحسين أداء السلطة وتماسك مواقف القيادة السياسية وتصليبها، كل ذلك مشروط بأن أداء حماس وطاقاتها الكفاحية والشعبية تصب في مجرى النضال العام لا في مواجهته ومنافسته ومنازعته الشرعية.
حماس في أزمة، وهي أزمة تنعكس علينا جميعا، ومفتاح حلها هي في التصالح مع الشعب الفلسطيني ومكونات حركته السياسية، وتطليق الأوهام عن إمكانيات اختلاق أية شرعية خارج فلسطين.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,927,863,994





- أمريكا رداً على إيران- عليكم النظر للمرآة قبل اتهامنا بهجوم ...
- ترامب يبحث مع آبي في نيويورك القضايا المتعلقة بالدفاع والتجا ...
- زلزال بقوة 4.3 درجة يضرب سواحل كامتشاتكا الروسية
- الأردن يدين العملية الإرهابية في منطقة الأهواز في إيران
- الإدارة الأميركية تقترح قواعد جديدة لمنح الـ-غرين كارد-
- العثور على -التوت ذي الإبر- في نيوزيلاندا بعد أستراليا
- تصاعد الخلاف بالبيت الكردي على رئاسة العراق
- دبلوماسي إيراني متهم بنشر التشيع يغادر الجزائر
- الرئيس المصري يستقبل رئيس المجلس الأوروبي ومستشار جمهورية ال ...
- الاتحاد الأوروبي يعزي عائلات ضحايا الهجوم الإرهابي في الأهوا ...


المزيد.....

- على طريق إنعقاد المؤتمر الخامس لحزب الشعب الفلسطيني / حزب الشعب الفلسطيني
- مائة عام على وعد بلفور من وطن قومى الى دينى / جمال ابو لاشين
- 70 عاماً على النكبة / غازي الصوراني
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2017 - الجزء السادس / غازي الصوراني
- تسعة وستون عامًا على النكبة: الثقافة السياسية والتمثيل للاجئ ... / بلال عوض سلامة
- الشباب الفلسطيني اللاجئ؛ بين مأزق الوعي/ والمشروع الوطني وان ... / بلال عوض سلامة
- المخيمات الفلسطينية بين النشوء والتحديات / مي كمال أحمد هماش
- حول وثيقة فلسطين دولة علمانية ديموقراطية واحدة (2) / حسن شاهين
- تقديم و تلخيص كتاب: فلسطين والفلسطينيون / غازي الصوراني
- قرار التقسيم: عصبة التحرر الوطني - وطريق فلسطين الى الحرية / عصام مخول


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - نهاد أبو غوش - حماس بين الإرهاب والشرعية