أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - فخر الدين فياض - النخب العربية الحاكمة تعلمتْ البيطرة.. بحمير النّوَر!!














المزيد.....

النخب العربية الحاكمة تعلمتْ البيطرة.. بحمير النّوَر!!


فخر الدين فياض
الحوار المتمدن-العدد: 1447 - 2006 / 1 / 31 - 09:30
المحور: كتابات ساخرة
    


حين ينظر المرء إلى النظام العربي الحاكم تصيبه (حولة الحسن) لكثرة ما يحوي هذا النظام من نظم وقواعد سياسية حكمت الشعوب تاريخياً.. منذ آلهة الفراعنة وقياصرة روما مروراً باليهودية والإسلام والبربر والمماليك ومحاكم التفتيش وصولاً إلى ستالين وهتلر والشيخ شخبوط.. وجنرالات أمن الدولة.. والزعيم الفرد الصمد..
فالدستور المنصوص عليه رسمياً!!.. أوروبي.
ودين الدولة المعلن!!.. (الإسلام).
والبرلمان الذي انتخب بدون قوائم تزكية!!..
مملوكي والمخابرات التي تعمل من أجل هيبة الدولة!!.. ستالينية.
وأنياب قوى الأمن الداخلي.. هتلرية.
والجيش النظامي الذي يجعل حدود البلاد منيعة!!.. (عصملي ـ أبو فلينة)!!.
والقصور الحاكمة التي تقرر كواليسها مصير البلاد.. رومانية المجون بربرية الهوى.
ورأس النظام المنتخب شعبياً!!.. فرعوني.
والحكومة المشكلة ديمقراطياً!!.. (حارة كل مين إيدو إلو).

أما الشكل العام لهذه الدولة التي أنشأها هذا النظام فهي من (فوازير) الخالق مما خلق!!.. فلا هي دولة حداثة ومعاصرة.. ولا هي دولة أصالة وتراث، ولا هي دولة علمانية.. ولا هي دينية، ولا هي دولة رأسمالية.. ولا اشتراكية.
ألم أقل في البداية إن المرء يصاب بالحول جراء تفكّره في هذه الدولة!!.
رغم أن جميع دول النظام العربي اليوم تحمل في دساتيرها مسميات عجيبة لنفسها: الشعبية.. الاشتراكية.. الديمقراطية.. العظمى.. التقدمية.. الثورية.. وغير ذلك من التسميات (المرعبة) سبحانه فيما خلق... يضع سره في أضعف خلقه!!.
جميع هذه (الدول) أعمارها لا تتجاوز النصف قرن.. وهي وليدة ما بعد الحقبة الاستعمارية، وقد وجدت نفسها ذات يوم مستقلة، وأمام شكل جديد للدولة مختلف عن مفهوم العشيرة والقبيلة والطائفة.. ولم يعد لسيرة بني هلال دور في تأسيس الدول الحديثة، فبدأت النخب الحاكمة......... بالتجريب:
من اقتصاد حر إلى اقتصاد اشتراكي.. ومن نظام برلماني إلى نظام عسكري.. ومن الإمارات البدوية إلى دولة العلم والإيمان...
وإذا الشرق لم ينفعهم اتجهوا نحو الغرب.. وهكذا دواليك، حتى أنهك هذا الشعب ودفع آخر ما تبقى لديه من كرامة لصالح النخب التي جربت وجربت وما زالت تجرب في هذه الشعوب على طريقة: (تعلموا البيطرة بحمير النّوَر)!.
والتجريب لم تكن أهدافه الوصول بهذه الشعوب إلى مكانة لائقة في العالم لأن هذه النخب لا ترى في هذه الشعوب إرادة وذاتاً ومحركاً للتاريخ، وإنما موضوعاً للحكم (حمير النّوَر).
وأهداف هذا التجريب لم تتعد كيفية الحفاظ على النظام برأسه الفرعوني.
والمَلَكِية هنا لا تختلف عن الجمهورية.. فكلهم في هذه (الخلطة) يريدون الحفاظ على النظام بوصفه (تركة عائلية)... ليس إلا!.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,844,263,704
- السلفيون ..والأنظمة الحاكمة لماذا يخشون العلمانية؟!
- تحية رزكار محمد أمين كاريزما العدالة.. والقانون
- رسالة إلى أيمن الظواهري
- 2006 معاكسات مع الفلك أم معاكسات مع الديمقراطية
- شكراً سوزانا أوستوف
- صلاة الاستسقاء ..والديمقراطية
- الحوار المتمدن ..ومحنة الكلمة
- رد على مقال كمال غبريال (حنانيك يا د. فيصل القاسم) (الليبرا ...
- لماذا هي محاكمة العصر ؟
- هلوسات ديموقراطية
- إرهاب (الجادرية) وفلسفة الانتحاريين في العراق الليبرالي الجد ...
- مصطفى العقّاد .. غربة الرسالة وغرابة القتل
- ما الذي يريده جورج بوش ..حقاً
- لعبة العض على الأصابع ..والتسونامي السوري
- الديبلوماسية العربيةعذراً ..مجلس الأمن ليس مضارب بني هلال
- عراقة الديموقراطية في أوروبا ..كيف نفهمها
- المعارضة السورية ..احذروا تقرير ميليس
- تقرير ميليس ..دمشق بعد بغداد
- -!!مشروع الإصلاح العربي بين طغاة -التقدمية-..وطغاة -السلف ال ...
- الدجيل ..الآن


المزيد.....




- جون أفريك تستبعد العفو الملكي على معتقلي أحداث الحسيمة
- لبنان: أم كلثوم -حاضرة- صوتا وصورة في مهرجانات بعلبك الدولية ...
- جميل راتب يفقد صوته ويدخل العناية المركزة
- السينما السورية تخترق الحصار وتحصد الجوائز
- بمشاركة روسية... بيروت تقتبس شعاع -مهرجان كان- السينمائي
- اختيار فيلم عن نيل أرمسترونغ لافتتاح مهرجان البندقية السينما ...
- ديزني تفصل مخرج -حراس المجرة- لتغريداته -الشائنة-
- بعلبك تتذكر أم كلثوم في افتتاح مهرجاناتها الدولية
- بيلي كولينز: سبب آخر لعدم احتفاظي ببندقية في منزلي
- المالكي: المغرب يعتبر التعاون جنوب-جنوب خيارا استراتيجيا


المزيد.....

- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- هكذا كلمني القصيد / دحمور منصور بن الونشريس الحسني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - فخر الدين فياض - النخب العربية الحاكمة تعلمتْ البيطرة.. بحمير النّوَر!!