أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ضياء رحيم محسن - أزمة قطر، السعودية، الإمارات. لماذا؟














المزيد.....

أزمة قطر، السعودية، الإمارات. لماذا؟


ضياء رحيم محسن

الحوار المتمدن-العدد: 5540 - 2017 / 6 / 3 - 12:06
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لم تكن الأزمة بين قطر من جهة، والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية من جهة أخرى الأولى ولن تكون الأخيرة، ذلك لأن كلا الفريقين يحاول أن يكون شرطي المنطقة، بعد سقوط نظام صدام، ومن قبله نظام شاه إيران، فما هي أسباب تلك الأزمات بالتحديد؟
يحاول بعض المراقبين تبسيط الأمور، وتجهيل عقل القارئ، من خلال تصوير الأزمة بأنها نتيجة تصريحات أطلقها الشيخ تميم ضد المملكة والإمارات، ودعم قطر للإخوان المسلمين، وكذلك تغريد قطر خارج السرب الخليجي فيما يتعلق بالعلاقات مع الجهورية الإسلامية في إيران.
صحيح أن قطر تدعم الإخوان، وهي مسألة معروفة منذ سنوات، من خلال سماحها لقيادات إخوانية بالعيش على أراضيها، كما أن قطر ليست الوحيدة التي لديها علاقات مع إيران، فهناك الكويت، وكذلك الإمارات التي لديها علاقات إقتصادية مع إيران تقدر بحوالي 6 مليار دولار، ناهيك عن علاقة سلطنة عُمان بإيران المتميزة عن باقي علاقات دول مجلس التعاون الخليجي، فإذا ما أخذنا كل هذا بنظر الإعتبار، نجد أن ما نسمعه عن مبررات الأزمة، إن هو إلا محاولة تجهيل لعقل المتلقي، لتغطية الأسباب الحقيقية، وهو ما نحاول معرفته.
السؤال بعد ذلك، ما هي الأسباب الحقيقية للأزمة؟
قبل زيارته للسعودية، طالب الرئيس الأمريكي ترامب دول الخليج، بجمع مبلغ 1500 مليار دولار، نظير حماية الولايات المتحدة لهذه الدولة، الجالسة على أكثر من ثلث نفط العالم، وبنظرة سريعة للجهد الذي تقوم به الولايات المتحدة، نجد أن عديد القوات الأمريكية يتمركز في السعودية بقاعدة الظهران، وقطر بقاعدة العديد، وهناك جنود أمريكان في البحرين، لذا كان لزاما على دول الخليج أن تدفع الجزية، لتبقى جالسة على كراسي الحكم.
ما حصل أنه بعد الإتفاق على توزيع المبلغ المراد تحصيله على الدول الخليجية، وموافقة هذه الدول على هذا التقسيم، أخلت قطر بالإتفاق لسبب بسيط، هو أن المبلغ المطلوب منها سيؤدي الى مشاكل إقتصادية في هذه المشيخة، بلحاظ أنها متورطة في دعم الجيش الحر في سوريا ودعمها للإخوان المسلمين في مصر وليبيا، وتدخلها في العراق واليمن، وكذلك إنشغالها في بناء ملاعب كرة قدم لإستضافة نهائيات كاس العالم 2022.
يتضح من ذلك أن السبب ليست تصريحات مفبركة للأمير تميم، ولا علاقات متينة مع الجمهورية الإسلامية في إيران، بل السبب الرئيسي هو إقتصادي بحت، لذا رأينا كيف أن كان غضب الأمريكان، خاصة تهديدهم بنقل القاعدة الموجودة في العديد ال مكان أخر؛ قد يكون الأردن مثلا أو دولة خليجية أخرى، ومحاولة امير قطر عدم المشاركة في دفع الجزية لترامب، وضع السعودين والإماراتيين في موقف حرج، ذلك لأن المبلغ كبير جدا، وهو يعني رهن إقتصاداتهم بيد الأمريكان لسنوات عدة.
أما الإدارة الأمريكية الحالية، فهي تنتهج نهجا مخالف للإدارة السابقة، فبعد أن كان أوباما يعتمد في علاقته مع دول الخليج نسقا موحدا، نجد أن الإدارة الحالية، تحاول ان تبني علاقاتها مع السعودية والإمارات منفردة، وهذا ما نلاحظه من خلال العلاقة الوثيقة الصلة بين صهر ترامب من جهة، وبين ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، والسفير الإماراتي في واشنطن يوسف العتيبي.
بعد ما تقدم فإن كل ما قيل عن تصريحات مفبركة للأمير تميم بن حمد ضد المملكة، ما هو إلا محاولة تجهيل للقارئ والمستمع على حد سواء، في محاولة للتغطية على السبب الحقيق، وهو إقتصادي كما قلنا.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,305,563
- ترامب، السعودية، ايران
- رحلة الرئيس، ونحن
- الإرهاب والحكومة والدين
- العراق يقاوم..
- الحشد الشعبي، ما بين فتوى المرجع الأعلى، ومزايدات بعضهم 2
- الحشد الشعبي، ما بين فتوى المرجع الأعلى، ومزايدات بعضهم!
- مخاض العملية السياسية
- تركيا:نار أصبحت رماد!
- ويل للمصلين!
- عفا الله عما سلف!
- تسوية تاريخية
- هل نحن بحاجة الى جهاد كفائي ضد السياسيين؟!
- الرئاسة: هل هي مغنما؟
- ماذا يعني إدراج الأهوار في لائحة التراث العالمي؟
- إنقلاب عسكر تركيا، تداعياته الى أين؟
- المرأة العانس، بين تقاليد بالية، وتحرر غير مبرر
- العراق بين نظرية المؤامرة، والتفكير بمستقبله الاقتصادي
- دخول الفلوجة، وما بينهما
- الجبير بين سندان الحشد ومطرقة الحوثيين
- الطائرة المصرية المنكوبة، والخطة (ب) للجبير!


المزيد.....




- سفير قطر في لندن يرد على سفير السعودية خالد بن بندر وما قاله ...
- تداول الفيديو الكامل لما قاله ولي عهد السعودية محمد بن سلمان ...
- ياسر أبوهلالة يهاجم تركي آل الشيخ وموسم الرياض.. والأخير يرد ...
- بريكسيت: تصويت تاريخي بالبرلمان البريطاني حول اتفاق الخروج م ...
- شاهد: "فلاح" بريطاني مناهض لـ"بريكست" يح ...
- تصويت تاريخي في البرلمان البريطاني بشأن الخروج من الاتحاد ال ...
- عشرات القتلى والجرحى جراء انفجار في مسجد شرق أفغانستان
- بريكست: بوريس جونسون رئيس وزراء بريطانيا يدعو النواب لـ -الا ...
- تصويت تاريخي في البرلمان البريطاني بشأن الخروج من الاتحاد ال ...
- وقعتا وثيقة في جوبا.. تقدم بالمفاوضات بين الحكومة السودانية ...


المزيد.....

- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ضياء رحيم محسن - أزمة قطر، السعودية، الإمارات. لماذا؟