أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عدنان الأسمر - لا للتطبيع مع العدو الصهيوني














المزيد.....

لا للتطبيع مع العدو الصهيوني


عدنان الأسمر
الحوار المتمدن-العدد: 5538 - 2017 / 6 / 1 - 14:59
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يعتبر التطبيع مع العدو الصهيوني من المواضيع الشائكة والمعقدة لانه مفهوم غير جامد فالبعض يعتبر ان من يحمل بطاقات هوية القدس مطبع ومن يستهلك الخضار والفواكه الاسرئيلية مطبع ومن يحمل الجنسية الاسرائيلية هو اسرائيلي ومن يذهب للعلاج بسبب اصابته بمرض صعب هو ايضا مطبع وهذه الاحكام غير صحيحة ومخالفة للتطبيع باعتباره مفهوم سياسي وفكري ونفسي فالعرب في فلسطين عام 48 ليسو معترفين بهيودية الدولة ولا بالاحتلال فالجنسية هي رابطة قانونية بين المواطن والدولة اما المواطنة فهي رابطة اجتماعية نفسية تاريخية بين المواطن والدولة فالعرب في الداخل مسحيين ومسلمين هم الذين يقاتلون في الخندق الامامي دفاعا عن الارض الفلسطينية والعروبة ويتصدون لمصادرة الاراضي والتهويد وهم الابطال الذين تمسكوا بارضيهم ولم يتركوها برغم من المجازر الصهيونية وهم الذين فجروا انتفاضة يوم الارض الا ان المجتمع الدولي المتخاذل هو الذي منح الشرعية لدولة الاحتلال وفق قرار الجمعية العامة رقم 273 ولم يتمكن من إلزام دولة الكيان بتطبيق القرار 181 والقرار 194و اما استهلاك المنتجات الصناعية والزراعية خارج الضفة الغربية هو مدان ومرفوض ويجب مقاطعة تلك المنتجات لانها منتجات المستوطنين المحتلين للاراضي الفلسطينية ويجب دعم وتشجيع الحركات الشعبية النشطة لمقاطعة تلك المنتجات كما ان التبادل التجاري والسياحي والثقافي هو مدان ومرفوض كما أن حضور أنشطة إقليمية أو دولية ذات طابع سياسي مرفوض ومدان مثل المشاركة في مؤتمر الاتحاد من أجل المتوسط المنعقد في روما مؤخرآ والذي يضم 43 دولة تقع على ضفتي المتوسط الشمالية والجنوبية فيجب مقاطعة الكيان الصهيوني وعدم السماح بخلق وقائع سياسية واجتماعية ونفسية تساهم في منح الشرعية السياسية والقانونية للكيان الصهيوني واما الاستفادة من  الخدمات المختلفة  تحت الاحتلال فهو لايعتبر تطبيع لان ذلك يتم بحكم الاكراه و الاجبار وقوة الاحتلال العسكرية الا انه يفضل البحث عن بدائل وطنية ان توفرت وتلقي خدمات او غيره من الاشكال الانسانية ممن هم خارج الوطن لا يعتبر تطبيع اذا كان بشكل فردي وليس على قاعدة التعاون الرسمي مع الاحتلال و الاعتراف به كواقع شرعي والتمسك بحقوق الشعب الفلسطيني و حق مقاومة الاحتلال والقاعدة الذهبية تنص على عدم توسيع تهمة التطبيع وتقييدها تجنبا لخدمة الكيان الصهيوني اعلاميا وثقافيا ونفسيا وكانه قدر محتوم يستطيع التفوق والتقدم يوميا فذلك يخدم الايدولوجية الصهيونية الهادفة لتشكيل العرق التاريخي اليهودي والقضاء على العرق القومي العربي.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- اضراب الحرية والكرامة
- المجد للعمال العرب
- خان شيخون
- أعياد القدس
- يوم الآلام
- إعلان الافلاس
- يا أحمد
- -مشروعنا الوطني طريق عودتنا-
- كاسترو المعلم
- العهد الجديد
- المؤتمر السابع
- الرئيس المقاول
- الانقلابات العسكرية
- ارهاب الدولة
- الارهاب والعنف
- التطبيع مع العدو الصهيوني
- الشهد رقم 12
- الاعتدال أو التطرف في المعارضة
- التحالف الدولي الاسلامي
- المقاطعة


المزيد.....




- مصر تطالب -الجنائية الدولية- بحصانة لرؤساء الدول
- الحوثيون يطلقون سراح 40 صحفيا بينهم مراسل سبوتنيك
- تمديد العمل بالأحكام العرفية في جنوب الفلبين
- مؤسس -تلغرام- يستقر في دبي هربا من الضرائب
- حادث مروري مروع في كينيا
- الكرملين: لا يوجد منافس للرئيس بوتين
- الأردن.. مسيرة شموع وكنائس المملكة تقرع أجراسها من أجل القدس ...
- حميميم: عودة 336 نازحا إلى منازلهم في دير الزور وحلب وحمص
- تيريزا ماي تخسر التصويت على خطة البركسيت في البرلمان
- ديمستورا يخشى "تفتيت سوريا" ويناشد بوتين الضغط على ...


المزيد.....

- ثورة في الثورة / ريجيە-;- دوبريە-;-
- السودان تاريخ مضطرب و مستقبل غامض / عمرو إمام عمر
- انعكاسات الطائفية السياسية على الاستقرار السياسي / بدر الدين هوشاتي
- لماذ الهجوم على ستالين... والصمت المطبق عن غورباتشوف ؟ / نجم الدليمي
- التنمية الإدارية وسيكولوجيا الفساد / محمد عبد الكريم يوسف
- كتاب أساطير الدين والسياسة-عبدلجواد سيد / عبدالجواد سيد
- اري الشرق لوسط-تأليف بيتر منسفيلد-ترجمة عبدالجواد سيد / بيتر منسفيلد--ترجمة عبدالجواد سيد
- كتالونيا والطبقة والاستقلال / أشرف عمر
- إسرائيل القديمة: حدوتة أم تاريخ؟؟ / محمود الصباغ
- العلمانية وحقوق الإنسان / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عدنان الأسمر - لا للتطبيع مع العدو الصهيوني