أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عامر هشام الصفّار - الفقمة: قصص قصيرة جداً





المزيد.....

الفقمة: قصص قصيرة جداً


عامر هشام الصفّار

الحوار المتمدن-العدد: 5537 - 2017 / 5 / 31 - 21:47
المحور: الادب والفن
    


1.السيارة الثقيلة كانت ستصل المكان مبكراً.. أحمد يجالس خطيبته في محل لبيع المرطبات في بغداد... كانت تسأله عن تأخير مراسم عقد قرانهما... يجيبها متلعثما: أنه قد بدأ في عمل جديد صعب عليه.. وأنه ينتظر ذلك اليوم بشوق طفل الى لعبة العيد... السيارة الثقيلة تتباطأ قرب المحل.... تتوقف.... هنيهة ثم تنفجر..!

2.في ليل المدينة وبعد ساعتين من موعد الأفطار.. خرج الحاج أبو كريم مع حفيدته الصغيرة التي تبحث عن مرطبات "الفقمة"...كان يسوق على مهل بعد أن هدّه تعب غير طبيعي... أقترب من أشارة المرور قبل وصوله تقاطع الشارع الذي يريد.. توقفت بجانبه سيارة ثقيلة... نظر الحاج ألى سائقها.. فتيقن أنه
من أهل جهنم...فكر الحاج هذه اللحظة بأن يقفل راجعاً الى البيت دون أن يلبي طلب حفيدته...السيارة الثقيلة أنطلقت.... توزع الموت على الناس...

3.عندما بدأت خيوطُ الشمس تسحب أذيالها غاربة عن سماء بغداد ذلك اليوم... راح العم "مظلوم" يهيأ محلّ بيع المرطبات " الفقمة" للناس الزائرين... سيجعل المكان اليوم مثل خيمة عرس.. تنيره الأضواء الملونة من كل جانب.. كان العمال قبل ذلك قد غسلوا المحل ورتبوا المقاعد المدورة الملونة، وجعلوها مثل أشكال البوظة اللذيذة التي يبيعون...السيارة الثقيلة كانت تقترب... أمتلأ "الفقمة" بالزائرين الآن.. لم يتوقع العم كل هذا العدد... السيارة ظلّت تقترب لتتوقف في مكان ممنوع...صرخ العم مظلوم بأعلى صوته.. أقفلوا المحل...بعد هنيهة عمّ الدخان الأسود المكان...





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,397,833,813
- رمضانيات.. قصص قصيرة جدا
- الدرون: قصص قصيرة جداً
- نساء عظيمات في تاريخ وادي الرافدين:
- هايكو موصلي
- أخيتي في الموصل
- الخاسر... قصص قصيرة جدا
- أمرأة من لؤلؤ.. وقصص أخرى
- أنفلات أمني
- قراءة في مجموعة - صخب الروح- للقاص عامر هشام الصفّار
- قراءة في كتاب -معنى حياتي- للدكتور منذر الشاوي
- أقاصيص من أعياد الميلاد
- الدكتور زهير البحراني وكتابه - الخبرة الجراحية في العراق خلا ...
- الموسيقار والقنبلة
- نشأة قسم -علم الأمراض- في كلية طب بغداد
- رواية -صخرة هيلدا- وحوارات زمن القدّاح والعوسج
- القاص والمدينة في -عمَّ تبحث في مراكش-
- فيلم 2015
- -العيون السود- لميسلون هادي بين تلقائية السرد ووحدة المكان
- رواية -نازك خانم- بين شعرية السرد وتطرّف الشخصية
- عراقي في دبي


المزيد.....




- سينما الزعتري للأطفال السوريين
- مصر.. وفاة مخرج فيلم -زمن حاتم زهران- إثر وعكة صحية مفاجئة
- مايكل جاكسون: كيف كان يومه الأخير؟
- زملاء ناجي العلي يوظفون الكاريكاتير لإسقاط ورشة البحرين وصفق ...
- مكتبة قطر الوطنية.. تواصل ثقافي مستمر في زمن الحصار
- فيديو لمدحت شلبي حول -اللغة الموريتانية- يثير موجة سخرية عبر ...
- بالفيديو: فنان أفريقي يجسد أسلافه في العبودية
- حول مؤتمر البحرين... وزير الثقافة الفلسطيني يوجه رسالة للشعو ...
- صدر حديثًا: كتاب -من برج بابل إلى أبراج نيويورك-
- بداية ونعي وأتباع -فشي شكل-!!


المزيد.....

- الاعمال الشعرية الكاملة للشاعر السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عامر هشام الصفّار - الفقمة: قصص قصيرة جداً