أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طالب عباس العسكري - ترامب اله الحرب














المزيد.....

ترامب اله الحرب


طالب عباس العسكري
الحوار المتمدن-العدد: 5532 - 2017 / 5 / 26 - 03:32
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


((ترامب اله الحرب !))
ان المؤتمر الذي استضافته السعودية قبل كم يوم كان من أجل امتصاص غضب ترامب بفرض الجزيه على كل القواعد العسكرية في الخليج ، واستطاع الأخير أن يأخذ الجزيه بطريقة غير مباشرة ولحفظ ماء وجه السعودية من خلال الاستثمارات التي بلغت قيمتها ٢٨٤ مليار دولار او اكثر والمليار يعادل الف مليون دولار وكذلك الهدايا التي استلمها التي تقدر بمليارات بما يعادل ميزانية بعض الدول الفقيرة !، اما الشعب السعودي لاسلطان له على ثيرانه المنبطحه للذل دائمآ التي أعطت الى ترامب اكثر مما اعطت لشعبها !، هذا الخنوع والخوف من امريكا ورئيسها الجديد اله الحرب ترامب! استطاع أن يحقق المكاسب من خلال التصاريح فقط دون الحاجة إلى شن حروب طاحنة من أجل الحصول على الثروات كما فعل بالعراق وغيره من الدول .


كما ان هذا الاجتماع ليس محظ صدفة وانما كان اجتماع على مستوى عالي مخطط له من قبل الثلاثي التدميري السعودية، والولايات المتحده الأمريكية ،و الاسرائيليه الا وهو قطع الهلال الشيعي أو وما يسمى "محور المقاومه" الممتد من إيران مرورآ بالعراق ثم سوريا وقطع المساعدات من أجل تمكين جبهة النصرة واخواتها من الوصول إلى سدة الحكم والعوده للعصر الجاهلي واكل القلوب واغتصاب النساء تحت عباءة الدين الالهي المحمدي !. قد يتعجب البعض بأن امريكا ضد داعش اعلاميآ وانهم يقومون بضرب بنوك الأهداف الإرهابية كل يوم ! هما كذلك فقط بالاعلام حتى يكون الرأي العالمي معهم ؛لكن في الحقيقية هي الداعمه الاول له بأموال الابقار الحلوب السعودية وقطر .

ستبقى الشعوب العربية ذليلة مادام فيها قادة لايفقهون في فن القيادة شيئآ سوا الكلام مع بنت اترامب والتحديق لها ، اكثر من كلامهم عن اوضاع تهم شعوبهم وحضاراتهم !، ولايصمت كل قادة الدول العربية مستقبلآ عن التكلم في القضية العربية والفلسطينية واذا اراد التكلم فعليه أن يثبت ذلك بأفعاله ضد الكيان الصهيوني السرطان الذي بدأ ينخر جسد الأمة العربية واصبحت الشعوب تتقاتل في مابينها وإسرائيل في نوم هني !.

سيأتي ذلك اليوم الذي يقتص الشعب من قادته بنفسه ولا ينتظر المخلص في زمن قلة فيه القادة !.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,936,248,838
- ((أحداث النقابة الأخيرة وأثرها على مستقبل المهنة ))
- اصنام متشابها
- خصخصة الكهرباء الموت البطيئ للمواطن الفقير
- المشاريع العمرانيه بين المسؤول الاماراتي والمسؤول العراقي
- المحامين في سوح القتال
- مشروع قانون العشائر بين القبول والرفض
- الشباب بين الريزخونيه وفكر التغيير
- قانون الحشد وخزة بعيون الوهابية
- الانتخابات الأمريكية وابعادها
- أردوغان وحلم الدولة العثمانية التوسعية
- الشعائر الحسينية بين : التهذيب والتشويه
- المسؤول وتوظيف الانجازات في الانتخابات المحلية القادمه !!
- الشاب العراقي بين: مطرقة الحشد ونتهازية السياسي
- أحزاب في بلاد مابين النهرين
- مشروع هارب بين الحقيقية والخيال
- عالم الدين مرجع بالعلم ام بالتزكية وكثرت الاتباع !
- اهورنا نحو لائحة التراث العالمي
- مابعد معركة الفلوجة بين الأهم والمهم
- الفلوجة تغتسل وجهها وحاتم سليمان يحلق الشارب علنآ !
- هل الله قادر على خلق اله مثله ؟


المزيد.....




- انفتاح تدريجي نحو سوق أوروبا للسياحة في سلطنة عمّان يبدأ من ...
- في مصر.. اكتشاف مبنى أثري ضخم بمنطقة حوض الدمرداش
- الرئيس التركي ينفي تدخل السياسة في حكم مرتقب على قس أمريكي
- رئيس الوزراء الياباني يعرب عن استعداده للقاء الزعيم الكوري ا ...
- اليمن: سكان الحديدة يفرون من المدينة مع استئناف الحملة العسك ...
- بيسكوف ينفي خبر رفض موسكو استقبال نتنياهو أو وزير دفاعه بعد ...
- العدالة الفرنسية تحجر على أموال ومساعدات التجمع الوطني اليمي ...
- ألماسة وردية في مزاد علني وتوقعات أن تباع بـ 50 مليون دولار ...
- الريال الإيراني ينخفض لمستوى قياسي
- العرب يتنافسون على 60 قصرا في اسطنبول


المزيد.....

- مدخل إلى الفلسفة الماركسية 6-12 قوانين الديالكتيك.. / غازي الصوراني
- كيف يعمل يوسف الشاهد على تطبيق مقولة -آدام سميث- : «لا يمكن ... / عبدالله بنسعد
- آراء وقضايا / بير رستم
- حركة الطلاب المصريين فى السبعينات / رياض حسن محرم
- تقدم الصراع الطبقي في ظل تعمق الأزمة العامة للامبريالية / عبد السلام أديب
- كتاب -امام العرش مرة أخرى- / عادل صوما
- الطائفيّة كثورةٍ مضادّة السعوديّة و«الربيع العربيّ» / مضاوي الرشيد
- المثقف ودوره الاجتماعي: مقاربة نظرية المثقف العربي وتحديات ا ... / ثائر أبوصالح
- مفهوم الديمقراطية وسيرورتها في إسرائيل / ناجح شاهين
- فائض الشّباب العربيّ والعنف في تقارير التنمية البشرية العربي ... / ميسون سكرية


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طالب عباس العسكري - ترامب اله الحرب