أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صباح ابراهيم - ملك وشيوخ السعودية يدفعون الجزية عن يد وهم صاغرون














المزيد.....

ملك وشيوخ السعودية يدفعون الجزية عن يد وهم صاغرون


صباح ابراهيم
الحوار المتمدن-العدد: 5531 - 2017 / 5 / 25 - 14:20
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لقد اعاد التاريخ دورته ، و رضخ من فرض هيمنته على الاخرين بقوة السيف ، وشرّع اخذ الجزية من اهل الكتاب المسالمين وهم صاغرين ، والسيف فوق رؤوسهم والاذلال والاحتقار يحيط بهم من مغتصبيهم الغزاة .
بعد 1430 سنة ، يعود التاريخ ليدور في فلكه، ولكن هذه المرة باتجاه معاكس .
واشرقت الشمس الان من مغربها ، فقد جاء رسول القوة حاملا سيفه وازرار اطلاق صواريخه . ترافقه عن بعد حاملات الطائرات وقاذفات القنابل العملاقة ، والقنابل النووية والهيدروجينية التي تأتمر بأمره ممثلة بزعيم البلاد الطاؤوس الاصفر ، الى ارض الحرمين نفسها التي هجّرت النصارى واليهود من تلك البلاد بعد ان سلبت اموالهم وقتلت رجالهم وسبت نسائهم وطردتهم من ديارهم ، حيث لا يجوز ان يجتمع بها دينان بأمر رسول الرحمة ..
جاء الزعيم المسيحي رسول القوة والاقتدار ترامب صلوات الله عليه وسلامه ، مرحبا به ومستقبلين له في اسفل سلم طائرته من قبل ملك تلك البلاد الاسلامية و حاشيته الملكية وابناءه و عشيرته القرشية ، وسار على السجادة الحمراء مع زوجته وابنته الجميلتين حاسرات الراس في عقر المملكة الوهابية رغما عن ابن سعود وشيوخه ، تلبسان السروايل الجميلة زاهيات المنظر كانهن حوريات الجنة ، وعيون الشيوخ والسلفيين وابناء الملك واقرباءه، ونسائهم المحجبات والمنقبات والمخمرات المتلصلصات النظرمن خلف النقاب والقابعات خلف شاشات التلفزيون يراقبن حور العين تهبط ارض الحرمين . نظرات الجميع ترنو اليهما اعجابا بالجمال الفاتن و حلاوة خليقة الله ذوات الشعر الاصفر المنسدل فوق الاكتاف الرشيقة كشلال مياه عذبة ..
نزل ذكر الطاؤوس من طائرته مع زوجته متبخترا يسير الهوينا على السجادة الملكية الحمراء مبهورا بحفاوة الاستقبال .
ورقص الطاؤوس متبخترا نافشا ريشه الاصفر الجميل فوق ارض الوهابية المتزمتة حيث هنا تقطع الرؤوس والايدي لمن يرتد عن دين السلام او يسرق بضعة دولارات ، وهنا يُكرّم من يسرق المليارات وموارد النفط وثروات البلاد والعباد ، و هنا رقص الطاؤوس حفظه الله ورعاه مع ملك الوهابية ابن سعود رقصة السيوف ، حاملا سيفه اللامع بيده ، والعبيد يهزون رؤوسهم ومؤخراتهم ويضربون بالدفوف والطبول طربا وترحيبا بالطاؤوس و حامي الحمى وضامن وجود وادامة عرش المملكة السعودية الوهابية .
وهناك على ارض الحرمين حيث فرضت الجزية على اهل الكتاب وهم اذلاء صاغرون ، وقع ابن سعود ملك الحرمين صاغرا على وثيقة تقديم الجزية بمليارات الدولارات للطاؤوس القوي من بني الاصفر لتشغيل الماكنة العسكرية الامريكية و تجهيز الاسلحة الفتاكة ، للاستعداد لحرب مقبلة يطبخها الطاؤوس و ابن سعود مع الجارة المسلمة الجمهورية الاسلامية الأيرانية . لتكن حرب الاخوة الاعداء .
لقد استعاد الطاؤوس الاصفر صلى الله عليه وسلم بيوم واحد ما سلبه بني الاسود على مدى 1400 سنة كاملة من اموال وذهب ونفائس من جميع بلدان وشعوب اهل الكتاب !!
يا لمفارقات الزمن !! من كان يتصور ان حامي الحرمين سيدفع الجزية من دافعي ضرائب واموال المسلمين عن يد لبني الاصفر ولطاؤوسهم الاكبر (النصراني) ترامب وهم صاغرون وهو واقف فوق رؤوسهم وفي عقر دارهم ، وكان قبل اشهر قليلة يلعنهم ويقول ان لم يستقبلوني في السعودية باحترام ووحفاوة سأأمر الطيار بالعودة فورا !!! وهؤلاء القوم الاغنياء يجب ان يدفعوا لنا ثمن حمايتنا لهم فلن نحمي بعد اليوم احدا مجانا . وهذه هي الجزية الاسلامية تماما .
وتحقق لك الاستقبال العظيم ايها الطاؤوس القوي . بالرقص والضرب على الدفوف والطبول .
انه زمن القوة واسترداد الجزية .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,932,322,874
- قانون ازدراء الاديان المصري... لمصلحة من ؟
- هل مؤسس الارهاب يكافح الارهاب !
- رسالة الى الشيخ سالم عبد الجليل
- الشيخ سالم عبد الجليل والعقيدة الفاسدة
- ديكتاتورية نبي
- من هو يسوع المسيح ؟
- هل انصف القرآن المسيحيين
- الرد على مقال حسن محسن رمضان (مغالطات يسوع المنطقية) - الجزء ...
- داعش ينتقم من اقباط مصر بتفجير كنيستين
- الاسلام كما عرفته
- اصلاح العنف في الاسلام
- الاسلام والكتب المقدسة
- نظرة الاسلام للاديان الاخرى
- الخمر في الاسلام
- ان تجلى الله وصار انسانا - الجزء 3
- لو تجلى الله وصار انسانا - الجزء 2
- لو تجلى الله وصار انسانا
- بعد تهجير مسيحيي العراق جاء دور اقباط مصر
- الاديان الاخرى بنظر الاسلام
- اهداف نبوة محمد - من التراث الاسلامي


المزيد.....




- الحكم على المعارض الروسي ألكسي نافالني بالسجن 20 يوما فور مغ ...
- مواجهة مرتقبة بين ترامب وروحاني خلال أعمال الجمعية العامة في ...
- عشر دقائق يوميا من التمارين تحسن الذاكرة
- العدل تدعو الحراس الاصلاحيين المفصولين بسبب التزوير لإكمال ا ...
- بغداد تكلف محمد هادي لادارة مطار النجف
- روسيا تستغل فرصة هيأتها إسرائيل
- بعد الحصول على -إس 300-... دمشق توجه سؤالا إلى السعودية وأمر ...
- الخارجية الروسية حول إرسال -إس-300-: أي دولة لديها الحق بتقد ...
- خبير: سبع منظومات من-إس-300- يمكنها إغلاق السماء بأكملها فوق ...
- سياسي سوري: -إس-300- رد روسي يتناسب مع المفهوم الإسرائيلي لل ...


المزيد.....

- كيف يعمل يوسف الشاهد على تطبيق مقولة -آدام سميث- : «لا يمكن ... / عبدالله بنسعد
- آراء وقضايا / بير رستم
- حركة الطلاب المصريين فى السبعينات / رياض حسن محرم
- تقدم الصراع الطبقي في ظل تعمق الأزمة العامة للامبريالية / عبد السلام أديب
- كتاب -امام العرش مرة أخرى- / عادل صوما
- الطائفيّة كثورةٍ مضادّة السعوديّة و«الربيع العربيّ» / مضاوي الرشيد
- المثقف ودوره الاجتماعي: مقاربة نظرية المثقف العربي وتحديات ا ... / ثائر أبوصالح
- مفهوم الديمقراطية وسيرورتها في إسرائيل / ناجح شاهين
- فائض الشّباب العربيّ والعنف في تقارير التنمية البشرية العربي ... / ميسون سكرية
- مرة أخرى حول المجالس / منصور حكمت


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صباح ابراهيم - ملك وشيوخ السعودية يدفعون الجزية عن يد وهم صاغرون