أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زيد شحاثة - ذقون جاهزة للضحك.. عليها














المزيد.....

ذقون جاهزة للضحك.. عليها


زيد شحاثة
الحوار المتمدن-العدد: 5524 - 2017 / 5 / 18 - 15:32
المحور: المجتمع المدني
    


ذقون جاهزة للضحك.. عليها
المهندس زيد شحاثة
يشار للرأي العام, بأنها الأفكار والإتجاهات والإنطباعات العامة, التي تحدث لدى مجموعة معينة, تجاه قضية, بناء على معطيات ومعلومات أو مواقف محددة.
كلما كانت هذه المواقف والإنطباعات شاملة, صارت تمثل رأيا لعامة المجتمع والأمة, وتبين موقفها من الحدث المعين, أو القضية الخاصة التي تهمها.. وهذا الرأي والموقف, يتشكل تلقائيا نتيجة لتفاعل المجتمع مع القضية.
أختلف الأمر اليوم, فصار الرأي العام يصنع, أو لنقل بشكل أدق انه "يصطنع".. فيتم تشكيله وتغييره بأدوات إحترافية, تؤثر فيه وتغيره, كيفما يريد أصحاب هذه الأدوات.
غالبا ما تكون تلك الأدوات, معروضة للإيجار, لمن يدفع أكثر.. ثم تطور الأمر, فصار من يدفع أكثر يمتلك تلك الأدوات, على تنوعها وتعددها, فمن قناة فضائية, إلى صحيفة ورقية أو إلكترونية, وأخرها وأحدثها, مواقع وصفحات, في برامج التواصل الإجتماعي.
أهم أداة لتشكيل الرأي العام, وخصوصا على مواقع التواصل الإجتماعي, هم الأغبياء والجهلة.. ممن يصدقون كل ما يقال, ويساهمون بنشره, دون تمييز وتثبت.. وبعض هؤلاء "الأغبياء" يحملون شهادات مرموقة.. وبمواقع ومناصب حكومية وإجتماعية مهمة!
إنشغل الرأي العام العراقي, خلال الأيام الماضية, بقضية كلية الجندي المسروقة, ونشرت وثائق ولقاءات مؤيدة, وأخرى مثلها معارضة وتنفي.. وربما ستظهر الحقيقة لاحقا أو تضيع.. فتضاف لباقي القضايا التي تٌشكل فيها لجان تحقيقية, بلا نتائج!
بتجاوز الحادث الأصغر, والنظر للصورة الأوسع, سنلاحظ أننا إندفعنا, كرأي عام ودون تميز, بين مؤيد ومعارض, وبدأنا السب والشتم, والتخوين والنقد الهادم, ثم بلعنا كل ما قلناه وسكتنا.. وكأننا لعبة تقاد, تمشي يمينا ويسارا, حسب ما يريد, من يمسك " بالريمونت".
يقال في وصف, خداع الأخرين, وتدليس الحقائق وتغيرها, وخصوصا أن كان على العامة, أنه " ضحك على الذقون", ويصح الوصف على, التلاعب بالألفاظ, وإستغلال الصلاحيات والمناصب, لأغراض ومصالح خاصة.
لم يتضح لنا, مدى مطابقة الوصف, إن كان المستهدفون, هم وذقونهم جاهزون للضحك عليهم.. فهل يجوز أن نقول أنهم تم الضحك عليهم؟ كيف وهم كانوا مستعدين لذلك؟ بل وراضين به؟ ويتكرر عليهم دائما؟
هل نحن مشمولون بهذا الوصف, وأن ذقوننا كانت, جاهزة للضحك عليها؟ وخصوصا أنه تكرر, ولأكثر من قضية؟





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,005,633,079
- دبلوماسيتنا..وتعبيد الطريق الذي فتحه الحكيم
- هل العراقيون بحاجة للتحالف الوطني؟
- عندما يكون الإعلامي..علاميا
- عندما يخير الانسان بين السلة والذلة
- دعونا نرى دينكم الذي تتحدثون عنه
- مقاتلات من الزمن الصعب
- هل نحن نعيش بمنطق المختصر المفيد؟
- الثورة الحسينية وشعائرها.زوتوضيح الواضحات
- هل مات صدام ..وانتهى؟!
- كتلة المواطن...وغلطة الشاطر
- من كان منكم بلا خطيئة.. فليرم السياسة باول حجر
- نسائلكم.. قبل ان يحاكمكم التاريخ
- العراق والجلوس على مصطبة الاحتياط..الى متى؟
- الاحزاب السياسية وجمهورها وحلم بناء الدولة
- حملة تسقيط يقودها صاحب بيت من زجاج
- مثالية ليست ممكنة
- ما لا يفهمه إلا الأب
- التظاهر.. حق ام واجب ومسؤولية؟
- رجل يدري ولايدري انه يدري
- الخف والسلف..بين الاقربون والمعروف


المزيد.....




- لبنان: تطبيق قانون نفايات جديد: مكانك راوح
- الرئيس المكسيكي المنتخب يعد بمنح تأشيرات عمل للمهاجرين فور ت ...
- الأمم المتحدة: مساعدات إنسانية للسوريين في مخيم الركبان
- غوانتانامو.. من معتقل سيء -السمعة- إلى سجن مترف!
- الجامعة العربية ترحب بتصويت الأمم المتحدة لتوسيع صلاحيات دول ...
- معتقل غوانتانامو سيبقى مفتوحا 25 سنة أخرى
- أسرة رونيا.. قصة كفاح لاجئين سوريين ضد الثلاسيميا
- -سلمان للإغاثة- يساعد المتضررين من إعصار -لبان- في اليمن
- إبراهيم الجعفري: اختفاء خاشقجي مرفوض ويمس حقوق الإنسان
- في يومه العالمي... الأمم المتحدة: القضاء على الفقر عدالة ولي ...


المزيد.....

- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع
- معوقات نمو الأبنية المدنية في الأردن / صالح أبو طويلة
- العمل الخيري: بين تسعير حياة الإنسان ومحاولة إنقاذه / ماثيو سنو
- يعني إيه كلمة وطن ؟ / محمد دوير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زيد شحاثة - ذقون جاهزة للضحك.. عليها