أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صباح ابراهيم - هل انصف القرآن المسيحيين














المزيد.....

هل انصف القرآن المسيحيين


صباح ابراهيم
الحوار المتمدن-العدد: 5510 - 2017 / 5 / 3 - 21:01
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


يذكر لنا التاريخ الاسلامي ان اهل مكة وعشيرة قريش اضطهدوا المسلمين الاوائل الذين آمنوا بمحمد و بدعوته ودينه الجديد . رغم ان الكثير منهم من اقرباء و ابناء عشيرة محمد نفسه .
حتى وصل الامر بهم الى ضرب و تعذيب بعض المؤمنين وقتلهم . مما استدعى محمدا الى نصح اتباعه بالهجرة الى الحبشة وطلب اللجوء والحماية هناك قائلا لهم: " ان فيها ملكا لا يُظلم احد" . وكانت الحبشة تدين بالمسيحية ويحكمها ملك مسيحي يدعى النجاشي .
هاجر عدد من الذين آمنوا بدين محمد الى الحبشة، وطلبوا اللجوء و الحماية من النجاشي ملك الحبشة بسبب الظلم الذي وقع عليهم من اهل مكة، لكونهم آمنوا بدين جديد يدعو الى وحدانية الله و ترك عبادة الاوثان . فاستفسر الملك منهم عن دينهم الجديد ليعرف ماهو ايمانهم .
فشرح المهاجرون المسلمون مبادئ دين الاسلام الذي اتى به نبيهم محمد . ثم سالهم ماذا يقول دينهم وقرآنهم عن المسيح . فقرؤا له ما تيسر لهم من سورة مريم ، وبعض الايات عن السيد المسيح الذي يسميه القرآن عيسى بن مريم .
انشرح قلب النجاشي لما ذكره القرآن عن السيد المسيح و أمه مريم . وقال لهم اني لا ارى بيننا فرق بالدين سوى هذا الخط ورسم خطا على الأرض .
منح ملك الحبشة المسيحي مسلمي مكة الاوائل الامان، و آواهم واكرمهم ، وأمر بحسن ضيافتهم .
بماذا قابل محمد نصارى مكة و مسيحيي المدينة بعد ان استقوى واصبح له جيشا واصبح قائدا تهابه الناس . وكيف كان رد جزاء الاحسان في الحبشة لاتباعه المسلمين الذين لم يؤخذ منهم الملك جزية ولم يقتلوا ، انما تم رعايتهم واكرامهم و ايوائهم ومنحهم الامان .
نسي نبي الاسلام ذلك الاستقبال والاكرام والاحسان لأتباعه المسلمين الاوائل ، واتى بآية يقول فيها :
" قاتلوا الذين لا يؤمنون بالله ولا باليوم الاخر ولا يحرمون ما حرم الله ورسوله ولا يدينون دين الحق من الذين اوتوا الكتاب حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون " !!
هل هذا جزاء الاحسان ؟ قاتلوا... الذين اوتوا الكتاب حتى يعطوا الجزية عن يد ( وهم صاغرون) !!! قتال واذلال و تصغير وتحقير ... لماذا ؟
هل حارب النصارى محمد او حملوا السلاح ضده او ضد اتباعه المسلمين ، لأنه جاء بدين جديد يخالف دين المسيح ؟
هل غزا النصارى دياره وسبوا نساءه و نهبوا ممتلكات اتباعه ؟
لم يذكر لنا التاريخ اي اعتداء قام به نصارى مكة او المدينة او جزيرة العرب ضد المسلمين ، فلماذا ياتي محمد بآيات تدعو الى قتالهم لدخول الاسلام، او اخذ الجزية منهم عن يد وهم صغار اذلاء ؟
هل هذا جزاء الاحسان والاكرام الذي قام به مسيحيوا الحبشة وملكهم لمسلمي مكة ؟
اريد تفسيرا لتطابق ما جاءت به الاية اعلاه مع هذه الآية :
"ولو شاءَ رَبُكَ لآمنَ مَن في الارض كُلهُم جميعاً أفأنت تُكرهُ الناسَ حتى يكونوا مؤمنينَ" [يونس:99 ]
• هل هناك تطابق في المعنى والهدف ؟ ان كان في الدنيا والشعوب اديانا مختلفة، اسلام ومسيحية ويهودية و بوذية وهندوسية و الحاد ، فلماذا يجبر نبي الاسلام محمد والمسلمون، الناسَ الغير مؤمنين بالاسلام على قبول الاسلام بالسيف والقتل و الغزوات وبالاكراه او يدفعوا الجزية وهم صاغرون اذلاء ؟
• وهل اكراه الناس على الاسلام بالغزوات والقتل وتحويلهم عن اديانهم الى الاسلام ينطبق مع هذا النص القرآني ؟
• " قُل يا أيُها الناسُ قد جاءكمُ الحقُ مِن رَبكمُ فمن أهتدى فإنما يهتدي لنفسه ومن ضلَّ فإنما يضلُّ عليها وما انا عليكمُ بوكيل" [يونس:109 ]
• ان كنت يا نبي الاسلام ليس على الناس بوكيل ، فلماذا ترسل انت وخلفائك الجيوش والسيوف والرماح الى بلاد اخرى كالعراق والشام ومصر و شمال افريقيا و اسبانيا و بلاد فارس حتى الهند والصين شرقا ، لاحتلالها وارغام شعوبها على التدين بالاسلام ومن ثم نهب خيراتها وتحويلها الى عاصمة الخلافة ؟ ... هل الدين هو الهدف ام جباية الاموال وسبي النساء هو الهدف من الغزوات التي تسمونها فتوحات ؟
كم فتاة حسناء تم نقلها من اسبانيا الى بلاد الشام ليستمتع بها جنسيا خليفة المسلمين وامراءه واتباعه ؟ ... فهل هذا هو الاسلام الذي جئتم به ؟
• شيخ الازهر احمد الطيب يقول في خطبه : ان المسلمين لا يقاتلون الا من يعاديهم ويهددهم في ديارهم ويرفع السلاح ضدهم !!! وهم لا يعتدون على احد !!!
• نتسائل ، هل خالد بن الوليد عندما غزا العراق كان يحمل اغصان الزيتون معه لأبناء العراق، و رفع لواء السلام والمحبة ونشر دين السلام بين الناس ؟ ان كان كذلك فمن ذبح اكثر من ستين الف عراقي في بلاد الرافدين لأرغامهم على قبول الاسلام عنوة ؟ ومن جعل شعب العراق مسلما ؟
وان كان نشر الاسلام تم بالمحبة و السلام ، فهل حملَ عمرو بن العاص معه حضارة وثقافة عرب الجزيرة لينقلها الى اقباط مصر و حرص على تعليمهم القراءة والكتابة و بنى في مصر المكتبات العامرة ؟ ام ذهب الى هناك بسيوف مشرعة قاتلا للبشر وحارقا لمكتباتها العامرة بالمخطوطات النادرة ، وناهبا لثروات مصر ، بالحاح من عمر بن الخطاب لارسال المزيد من الغنائم لعاصمة الخلافة ، والتي قال عنها ابن العاص :
" اني امسك بقرني البقرة وغيري يحلبها "
شيخ الازهر يقول : المسلمون لا يعتدون على احد الا من هاجم ديارهم وهدد حياتهم !!
• ليقول لي اي مسلم منصف ، هل قام الاسبان بعبور البحر الابيض ليهاجموا عرب مكة والمدينة و مسلمي الشام بجيوش جرارة ويهددوا الدولة الاسلامية ويقتلوا المسلمين ؟ ام العكس هو الصحيح ؟
• لماذا الكذب ايها الامام الاكبر وشيخ الجامع الازهر ؟ هل هذه هي التقية التي تعلمتها من الاسلام ؟ ام لتجميل الاسلام امام الغرب الذي يعرف عن اسلامكم اكثر مما تعرفوه انتم ؟





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,927,762,084
- الرد على مقال حسن محسن رمضان (مغالطات يسوع المنطقية) - الجزء ...
- داعش ينتقم من اقباط مصر بتفجير كنيستين
- الاسلام كما عرفته
- اصلاح العنف في الاسلام
- الاسلام والكتب المقدسة
- نظرة الاسلام للاديان الاخرى
- الخمر في الاسلام
- ان تجلى الله وصار انسانا - الجزء 3
- لو تجلى الله وصار انسانا - الجزء 2
- لو تجلى الله وصار انسانا
- بعد تهجير مسيحيي العراق جاء دور اقباط مصر
- الاديان الاخرى بنظر الاسلام
- اهداف نبوة محمد - من التراث الاسلامي
- الالحاد مرض العصر الحديث
- اسباب انتشار الالحاد
- يسوع المسيح شخصية لا مثيل لها بالتاريخ
- المسيح في القرآن
- نقاش العلماء بين الخلق و التطور
- نعم الارهاب له دين
- يسبون امريكا ويلهثون لدخولها


المزيد.....




- بطريرك القسطنطينية يعد بمنح الكنيسة الأوكرانية استقلالها قري ...
- تنظيم -الدولة الإسلامية- ينشر تسجيلا مصورا لثلاثة يرتدون زيا ...
- حكم جديد بالسجن المؤبد على مرشد الإخوان في مصر
- وزير خارجية ليبيا السابق يفاجئ الجميع... ويكذب سيف الإسلام ا ...
- مصر: السجن المؤبد بحق 66 متهما من الإخوان المسلمين بينهم مرش ...
- حكم جديد بالمؤبد على مرشد الإخوان
- حكم جديد بالسجن المؤبد على مرشد الإخوان في مصر
- حكم جديد بالسجن المؤبد على مرشد الإخوان في مصر
- الاستشهاد عند الأقباط: الهوية الذاتية وقت الاضطهاد
- المؤبد لـمرشد الإخوان و64 آخرين... والمشدد لـ 65 متهما


المزيد.....

- فلسفة عاشوراء..دراسة نقدية / سامح عسكر
- عودة الديني أم توظيف الدين؟ المستفيدون والمتضررون / خميس بن محمد عرفاوي
- لكل نفس بشرية جسدان : الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- الطهطاوي وانجازه المسكوت عنه / السيد نصر الدين السيد
- المسألة الدينية / أمينة بن عمر ورفيق حاتم رفيق
- للتحميل: أسلافنا في جينومنا - العلم الجديد لتطور البشر- ترج ... / Eugene E. Harris-ترجمة لؤي عشري
- الإعجاز العلمي تحت المجهر / حمزة رستناوي
- العلاقة العضوية بين الرأسمالية والأصولية الدينية / طلعت رضوان
- أضاحي منطق الجوهر / حمزة رستناوي
- تهافت الاعجاز العددي في القرآن الكريم / حمزة رستناوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صباح ابراهيم - هل انصف القرآن المسيحيين