أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - رابح عبد القادر فطيمي - الإنتخابات في الجزائر














المزيد.....

الإنتخابات في الجزائر


رابح عبد القادر فطيمي

الحوار المتمدن-العدد: 5504 - 2017 / 4 / 27 - 23:46
المحور: الصحافة والاعلام
    


يقول أينشتاين "من الغباء أن تكرر الشيء ذاته بنفس الخطوات وبنفس الطريقة وتنتظر نتيجة مختلفة" .إذا سارت هذه القاعدة على المستوى الفردي تهون المصيبة وتكون أضرارها أقل ،الاّ أنّ المصيبة تكبر حين تكون على مستوى الجماعة ،فما بالك إذا كان الخطء على مستوى شعب ووطن ويتكرر الخطء نفسه وكل مرة تكون النتيجة أسوء ،هذا الذي يحدث في الجزائر منذ منتصف تسعينيات القرن الماضي ولانتخابات تجرى بنفس الوجوه الاّ أنّ نتيجتها مخيبة للآمال ،وكل سنة أسوء من سابقتها ،ولبجاحه تتكرر بالوعود الكبيرة كأن يقول لك واحد من المترشحين لعدة عهدات نعدكم أن تكون الجزائر بعد هذه لانتخابات أكثر تطورا من تركيا ،وآخر في تصريحاته لأحد الصحف اليومية يقول سنجلب هذه السنة مليار سائح والجزائر لا يدخلها في السنة أكثر من مليون ،وعود بدون ضوابط تجعلك لا تستطعالإنسحاب عن أقوالك إذا كنت سياسيا ،أما وهكذا ووعود لم تترك لنفسك أن تنال البراءة السياسية وعود على المليان وثقيل حتى تقول أنك تجلس في المقهى تتلوا حزازير جحا ونتبادل النكات لنوادر ولتسلية، لو أجريت هذه الانتخابات في دولة اخرى غير الجزائر حديثة بالتعددية لوجدنا الأعذار وننتظر كشعب الى ان تنضج التجربة لتكن ابنة بيئتها الاّ أنّ الممجوج حين تفقد التجربة سمة التطور والديناميكية هنا نستشعر الخطر على أنفسنا وعلى وطننا ومكتسباته .الجزائر من اوائل الدول العربية التي حررت نفسها من الحزب الواحد لتدخل في عام 89 الى عالم التعددية السياسية،الاّ أن النكسة التي أصابت التعددية السياسية بعد انتخابات عام92 والنتيجة التي جاء بها الصندوق لم ترضي البعض من في السلطة فتراجعت عن التعددية الفعلية لتأتي بأحزاب ة فاشلة مثل حمص والنهضة وتاج الذي انفصل عن حمص والعدالة والتنمية الذي انفصل بدوره عن النهضة ثم لاصلاح التي انفصلت عن العدالة والتنمية واستحدثت أحزاب وكأن الساحة في مزيد من لاحزاب ،مثل حزب أويحيى وحزب الجبهة الوطنية ونعيمة صالحي تحولت الى سياسية وعشرات الاحزاب المجهرية التي جعلت من المال وسيلة للوصول الى البرلمان ،الاّ أن في الحقيقة ولتاريخ التعددية في الجزائر ولدت نظيفة ومن رحم الشعب الجزائري ،الاّ أنّ نتيجة 92الذي أحدث دويا مستحسنا في وسط الشعب وهلع في وسط البعض غيّر ترتيب الساحة السياسية وجعل من حمص التي فشلت في انتخابات 92 ومعها النهضة ولواحقها بقدرة قادر تحولت الى الترتيب الثالث أو الرابع كقوة سياسية والحقيقة هذا غير صحيح ،الترتيب الذي ننتظره هو مشاركة كل الأحزاب بدون إقصاء لأحد حينها نؤمن بالترتيب الذي يفرزه الصندوق أما وخلق واقع جديد كما نشاهده اليوم فهو لا يقدم قيد أنملة وسيخلق مستقبلا أزمة سياسية صعب الخروج منها فلنلتفت الى المصلحة العليا لبلادنا ونجعل نصب أعيننا أن لاختلاف رحمة ونعود الى الصواب والصواب كما أراه مشاركة الجميع





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,395,893,397
- آخ..لو يادمشق
- الوطنية المبتذلة
- حان الوقت ان نقلع شوكنا بأيدينا
- ماتوا يحملون سرهم معهم
- محور التعتعة والتأتأة ..وترامب
- لازلنا نحلم بالدولة
- نحن أولى من تركيا وإيران
- علينا أن نكشر كما كشروا
- حلم السوري بالهجرة قديم
- لا ننتظر من ترامب أكثر من انه رئيس أمريكا
- الحل في سوريا لازال بعيدا
- مدينة....انقذوني
- سوريا لسوريين
- أسفكوا الدماء
- تبولوا على جثثهم
- خربشات سورية /1
- فالنبدأ أو نزول
- الصمت الغير مبرر
- ترشيد لإنفاق بعد شد لأحزمة
- الطنجرة البخارية إنفجرت


المزيد.....




- نساء -يتخبطن- بين جدران المستشفى وغرف نومهن..ما لم يُنقل عن ...
- هل القهوة تحمي من الإصابة بالتحلّل العصبي والأمراض الجلدية؟ ...
- في هذا المتجر بدبي.. لا زال بإمكانك -استئجار- فيلمك المفضل
- المنامة.. ورشة عمل دون طرفي النزاع
- 1919 - 1939 الهدنة قبل ...الحرب
- مليونير يطلب دمية جنسية بمواصفات خاصة!
- بريطانيا تحذر واشنطن وطهران من الانزلاق إلى حرب لا تريدانها ...
- بريطانيا تحذر واشنطن وطهران من الانزلاق إلى حرب لا تريدانها ...
- نجل مرسي: هكذا سلموني جثمان والدي
- لن نغيب بصمت في الظلام / ماجد توبة


المزيد.....

- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم
- مقدمة في علم الاتصال / أ.م.د.حبيب مال الله ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - رابح عبد القادر فطيمي - الإنتخابات في الجزائر