أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في الخليج والجزيرة العربية - خليل الرفاعي - امريكا محظوظة لأنها تخطط وتآمر والعرب ليس عليهم إلا أن ينفذوا كل مخططاتها ويخلقوا عدواً ليحاربوه ؟














المزيد.....

امريكا محظوظة لأنها تخطط وتآمر والعرب ليس عليهم إلا أن ينفذوا كل مخططاتها ويخلقوا عدواً ليحاربوه ؟


خليل الرفاعي
الحوار المتمدن-العدد: 5503 - 2017 / 4 / 26 - 00:29
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في الخليج والجزيرة العربية
    


خليل الرفاعي
لماذا البعض مستغرب من خيانة العرب لليمن وسكوتهم وإلتزام الصمت وغض الطرف عن هذا العدوان الامريكي الصهيوني السعودي وقتلهم الاطفال والنساء يوميا بدون ذنب !؟ ألم يخونوا هؤلاء سوريا وتخليهم عن بشار الاسد الذي تكالبوا عليه فقط لأن مخطط قذر خطط له بغرف واشنطن المظلمة وتل ابيب لزعزعة استقرار المنطقة وجعل إسرائيل المهيمنة على العرب ، ألم يبيعوا هؤلاء العرب والعروبيون فلسطين قبل 60 عاماً واكثر ووقعوا عليها صك البقاء ؟! ألم يتأمروا على العراق عام 1991 ونصبوا قواعد لطيران التحالف أنذاك ودمروا وخربوا وقتلوا ثم تم تسليمه على طبق من فضة عام 2003 !!؟ للأمريكان ولم يكتفوا بل ارسلوا اليه كل جينات الحرام من سفاحين وذباحين وأكلين للأكباد لينهشوا لحمه كالكواسر والوحوش البرية فقط ليرضى رعاة البقر صناع الافلام الهوليودية هناك في واشنطن على عبوديتهم واخضاعهم ، هؤلاء مدعين القومية خونه غدارون وإرهابيون !؟

* في عام 1979 قرر بريجنسكي مستشار الأمن القومي لكارتر، أن يقوم العرب والمسلمون بالحرب نيابة عن أمريكا ضد السوفيت فى أفغانستان ، ووكلوا المهمة للسعودية للقيام هذا الدور الإسلامي وتنسيقه. حشدت السعودية امولها وإرهابييها وضغطت على مصر والسودان وباكستان لمشاركتها فى هذه المهمة القذرة ، خرج السوفيت ولكن نتائج العملية كانت أخطر بكثير على العالم من خروج السوفيت من أفغانستان ، لقد توحشت ظاهرة الإرهاب عقب أنتهاء هذه المهمة ، وأنتهى الأمر بخلق كيان القاعدة من جراء تشجيع الإرهاب وتمويله ورعايته ودفعت أمريكا ذاتها فى 11 سبتمبر 2001 نتيجة لتورطها فى هذه الحماقة

وعندما سُئل بريجنسكي منذ سنوات لماذا تورطتم فى تشجيع هذا الإرهاب الخطير ، رد بأنها كانت فرصة ذهبية لبلده لكي تحارب عدوها السوفيتي بأيدي آخرين ، ولأنه كان قادما من بولندا الخاضعة للحكم الماركسي فلم يكن يعلم خطورة ما قام به نظرا لنقص خبرته بالتاريخ الإسلامي والإرهاب الإسلامي

* في ديسمبر من عام 2004 ومن قلب جامعة جورج تاون بواشنطن خرج مصطلح " الهلال الشيعي" على لسان ملك الأردن، وكان هذا تمهيدا لتأجيج صراع سني شيعي يحرق المنطقة ، وتم توكيل السعودية كالمعتاد لتأجيج هذا الصراع ، وهو الصراع المرشح له العقود العشرة القادمة حتى يحرق المنطقة بأكملها.

* في عام 2005 خرج مصطلح " مشاركة الإسلاميين فى الحكم" من إدارة جورج دبليو بوش الأبن ومن فم كوندليزا رايس ومن داخل الجامعة الأمريكية بالقاهرة( كوندليزا رايس أيضا متخصصة فى الحرب الباردة مع السوفيت وخبرتها محدودة جدا فى تقييم خطورة الإرهاب الإسلامي)، وهو المصطلح الذى تحول إلى تمهيد للحكم الاخواني ، وقد تم توكيل قطر لتروييج المشروع هذه المرة على أن تكون القيادة لتركيا

* في عام 2011 خرج مصطلح " الربيع العربي" من داخل إدارة أوباما كوصف للتطورات والأنتفاضات التى عمت معظم دول المنطقة ولتشجيع هذه الأنتفاضات ، وقد تم تدمير ليبيا وها هي اليوم تخضع لثلاث حكومات غير سيطرة داعش عاى معظم مناطقها

* في مارس2015 استأذنت السعودية سيد البيت الأبيض لغزو اليمن، وهو جزء من دور السعودية المرسوم لإشعال حرب مذهبية فى المنطقة ، ورحبت أمريكا بالدور القذر لحليفتها السعودية واعطت للغزو شرعية دولية ، وعلى الفور شرع العملاء في السعودية للتروييج لكذبة جديدة وهي أن أمن الخليج في خطر من أتباع إيران في اليمن ويجب محاربتهم ونطلت اللعبة على اجلاف الصحراء

* في ديسمبر 2015 ظهر مصطلح " التحالف الإسلامي لمحاربة داعش" رغم أن المشاركين فيه هم صناع داعش ومموليها وصناع التطرف ومموليه، وقد خرجت الفكرة أيضا من أمريكا ، وهذه المرة على لسان جون ماكين ومن قلب بغداد فى 29 نوفمبر 2015 ، وطبعا السعودية جاهزة دائما لمثل هذه الأدوار المشينة ، وعلى الفور أعلن وزير الدفاع السعودي تشكيل تحالف عسكري من 34 دولة إسلامية بقيادة السعودية، وللعلم الكثير من هذه الدول كانت منخرطة في تحالف السعودية فى أفغانستان عام 1979.



*****

الخلاصة أن أمريكا محظوظة لأنها تأمر وعملائها الكثر من العرب وأخص السعودية بذلك ينفذون، ولكن لأنهم غدارون وخبثاء فأنهم ينفذون أوامر أمريكا ويخلقون عدوا لها فى نفس الوقت، لأنهم لا يعرفون سوى تأجيج لعبة التطرف والإرهاب ، وتأجيج هذه اللعبة يرتد على كل من شارك فيها سواء كان في الشرق أو في الغرب.
والغريب أن كل من خططوا لهذه اللعبة منذ عام 1979 مازالوا أحياء يرزقون كارتر وبريجنسكي جورج بوش وسكروكروفت جورج دبليو بوش وكوندليزا رايس وأوباما وسوزان رايس وجون ماكين وتابعة ليندسي جراهام ومازالت اللعبة مستمرة، ومازلنا نراقب المشهد ونحلله، ومازال العالم يدفع ثمن خيانة السعودية وقطر والاردن وقيادتهم للموجة الجديدة ودعمهم للإرهاب





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- عاصفة الحزم نصراً بطعم العسل ونكهة الحنضل
- لاترمون عجزكم علينا ساسة العراق أنتم فاشلون
- أيها المنافقون لانعبد ماتعبدون
- مالفرق بين كهنة فرعون وسياسيي العراق الكهنة ؟
- الجبير يخير العراق بين إيران والعروبة ؟
- حلب ودموع التماسيح
- جاستا وال سعود واليوم الموعود
- هل تم عقد النكاح بين الجبوري وملالي طهران
- تحررت الفلوجة وسقط الإعلام العربي الداعشي
- أن عترضتم سنقتلكم او (نحكم ؟) وإلا انتم بعثية إرهابية !!
- لن تشرق الشمس بعد الان ( الاء الطلباني ) غاضبة ؟
- موتوا ايها الفقراء فلا هيبة لكم
- بؤر السياسة لن نسكت لا والله
- هل فعلآ البرلمان بيت الشعب ياسيد عمار ؟
- عندما تتجاوز كل هذه الأسباب ستصبح عراقي حقيقي ؟
- ضياع العراق بين دهاليز الخضراء واصحاب العمائم
- سليم الجبوري الأخونجي وملك الأستخراء السعودي
- في ضل توهان الدولة وذوبان مرتكزاتها من المسيطر ؟؟
- من هوان الدنيا ومهازلها يابليغ أن تصف هذا الشعب بالأقزام
- على هامش الحثالات وتكنقراط العبادي


المزيد.....




- رئيس برلمان مصر يهاجم رافضي الطوارئ: اللي عايز وطن ثاني مع ا ...
- دمشق لن تعتبر الرقة محررة حتى يدخلها الجيش السوري
- عدوى استفتاءات الانفصال تنتقل لإيطاليا
- الخارجية الروسية: نعول على مواصلة واشنطن التعاون مع موسكو في ...
- المرض المدمر.. العلماء يحددون العلامة المبكرة لاحتمال الإصاب ...
- رسالة مؤثرة لأحد ركاب -تايتانيك- في مزاد علني
- بعد طهران.. بغداد تهاجم تصريحات تيلرسون حول الحشد الشعبي!
- أربيل تصدر أمرا بالقبض على 11 مسؤولا عراقيا بينهم نواب
- مؤتمر صحفي لوزيري خارجية روسيا والعراق من موسكو
- ترامب من جدل إلى آخر!


المزيد.....

- واقع الصحافة الملتزمة، و مصير الإعلام الجاد ... !!! / محمد الحنفي
- احداث نوفمبر محرم 1979 في السعودية / منشورات الحزب الشيوعي في السعودية
- محنة اليسار البحريني / حميد خنجي
- شيئ من تاريخ الحركة الشيوعية واليسارية في البحرين والخليج ال ... / فاضل الحليبي
- الاسلاميين في اليمن ... براغماتية سياسية وجمود ايدولوجي ..؟ / فؤاد الصلاحي
- مراجعات في أزمة اليسار في البحرين / كمال الذيب
- اليسار الجديد وثورات الربيع العربي ..مقاربة منهجية..؟ / فؤاد الصلاحي
- الشباب البحريني وأفق المشاركة السياسية / خليل بوهزّاع
- إعادة بناء منظومة الفضيلة في المجتمع السعودي(1) / حمزه القزاز
- أنصار الله من هم ,,وماهي أهدافه وعقيدتهم / محمد النعماني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في الخليج والجزيرة العربية - خليل الرفاعي - امريكا محظوظة لأنها تخطط وتآمر والعرب ليس عليهم إلا أن ينفذوا كل مخططاتها ويخلقوا عدواً ليحاربوه ؟