أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - طارق المهدوي - كيدهن عظيم














المزيد.....

كيدهن عظيم


طارق المهدوي
الحوار المتمدن-العدد: 5502 - 2017 / 4 / 25 - 17:55
المحور: سيرة ذاتية
    



نظراً لإيماني بأن الزواج هو الشكل الأمثل للعلاقة الثنائية المنتظمة والمغلقة التي هي الشكل الأمثل لتلبية جميع الاحتياجات المتبادلة بين الرجل والمرأة على كافة الأصعدة الاجتماعية والعاطفية والغرامية، فقد استمر حرصي على تكرار تجربة الزواج عقب فشل سابقتها حتى إنني تزوجتُ خلال عمري الستيني أربع مرات متتالية من سيدات عاملات ينتمين جميعاً إلى الطبقة الوسطى المصرية، ورغم اختلاف تفاصيل الملابسات المحيطة بفشل كل واحدة من زيجاتي الأربع إلا أنها اتفقت فيما بينها على القواسم المشتركة الآتية:-
1 – انفراد الزوجة قبل طلاقها باتخاذ وتنفيذ قرار هام يؤثر على مجمل أوضاع الأسرة دون مراعاة لرأيي باعتباري أحد طرفيها.
2 – محاولة الزوجة أثناء طلاقها الاستيلاء على أقصى ما تستطيع أيديها أن تطوله من الأموال والأملاك والأشياء التي تخصني.
3 – مكر الزوجة بإنكارها لمسؤوليتها عن حدوث الطلاق وتحميلي وحدي مسؤوليته عبر خلط الأوراق العمدي بمهارات متنوعة ودرجات متفاوتة في مكرها.
4 – كيد الزوجة بعد طلاقها لمعاقبتي سواء بسبب إعلاني لقرار الطلاق السابق لها هي اتخاذه عند انفرادها بالقرار الهام أو بسبب فشل محاولاتها للاستيلاء على ما يخصني أو للسببين معاً بمهارات متنوعة ودرجات متفاوتة في كيدها.
ورغم انسحابي النهائي خارج حياة طليقاتي الأربع تباعاً وانصرافي إلى همومي الخاصة العديدة ورغم حصول كل واحدة منهن لاحقاً على زوج جديد، إلا إنهن في إطار المكر والكيد النسوي قد شكلن معاً رابطة سرية لإفشال أية علاقة جادة تربطني بأية امرأة أخرى قبل تطورها إلى مستوى زواج جديد، فعملن في هذا السياق العقابي قاصدات أو غير قاصدات جنباً إلى جنب مع خصومي السياسيين الفاشيين سواء كانوا أمنيين أو إسلاميين على الصعيدين المعلوماتي والعملياتي، ليبدو يوسف بن يعقوب أوفر مني حظاً بكثير في قصته القرآنية ليس فقط عندما اكتشف عزيز مصر مكر نساء بيته وكيدهن ولكن أيضاً عندما كشف مكرهن وكيدهن فرد اعتبار يوسف أمام المصريين الذين كانوا قد أوشكوا أن يظلموه!!.
طارق المهدوي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- الدعم السياسي المفقود في مصر
- غياب المعلومات عن مجال المعلومات
- الفصل في الفصل
- مخرج استثنائي من أزمة استثنائية
- ما أنا بقاتل لكني قتيل
- بعض أسئلتي الكثيرة حول الفنانة الكبيرة
- الحقيقة والوهم في غياب المحليات المصرية
- معادلة مثيرة للحيرة والتعجب
- لماذا ينتصر الدواعش؟
- مجانين دوت كوم
- نائحات الصورة الذهنية المصرية
- المبتلون في مصر المعاصرة
- الأقوياء في مصر المعاصرة
- الناشرون في مصر المعاصرة
- البدلاء في مصر المعاصرة
- المهاجرون في مصر المعاصرة
- الأذكياء في مصر المعاصرة
- النازيون في مصر المعاصرة
- القضاء في مصر المعاصرة
- الإسلاميون في مصر المعاصرة


المزيد.....




- ماذا قال قرقاش عن عمليات تركيا في سوريا؟
- شاهد.. احتجاج أعضاء عرب بالكنيست الإسرائيلي على كلمة بنس
- الأردن ومصر يبحثان تداعيات قرار ترامب بشأن القدس
- مقتل جندي إماراتي في اليمن
- كلمة يقولها أغلب المتحدثين أثناء نومهم
- زاخاروفا: بوروشينكو سمّى الأمور بمسمياتها من حيث لا يدري
- علماء الفلك: وزن الشمس يقل تدريجيا
- أغنى 10 متحدثين في دافوس
- دفاتر عتيقة (22 - يناير)
- شاهد: المكسيك.. اكتشاف أكبر كهف تحت الماء في العالم


المزيد.....

- قراءة في كتاب -مذكرات نصير الجادرجي- / عبد الأمير رحيمة العبود
- سيرة ذاتية فكرية / سمير امين
- صدی-;- السنين في ذاكرة شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري
- صدى السنين في كتابات شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري, اعداد سعاد خيري
- مذكرات باقر ابراهيم / باقر ابراهيم
- الاختيار المتجدد / رحيم عجينة
- صفحات من السيرة الذاتية 1922-1998 / ثابت حبيب العاني
- ست محطات في حياتي / جورج طرابيشي
- لن يمروا... مذكرات / دولوريس ايباروري (لاباسيوناريا)ه
- عزيزة حسين رائدة العمل الاجتماعي - حياة كرست لصناعة الامل وا ... / اتحاد نساء مصر - تحرير واعداد عصام شعبان - المنسق الاعلامي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - طارق المهدوي - كيدهن عظيم