أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سمير اسطيفو شابا شبلا - مذبحة الأرمن 1915 عار على المنفذ والسياسي














المزيد.....

مذبحة الأرمن 1915 عار على المنفذ والسياسي


سمير اسطيفو شابا شبلا

الحوار المتمدن-العدد: 5502 - 2017 / 4 / 25 - 01:10
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


انه تاريخ يتكلم عن نفسه بلسان طويل، انه يوم 24 نيسان 1915، يوم مشؤوم من تاريخ الاضطهاد الكنسي/ الإنساني،أيها العار (المنفذ والسياسي) منفذ الأمس هو نفسه منفذ اليوم، وسياسي البارحة هو هو سياسي اليوم، فعار علينا جميعا ونحن ننظر على شرفنا و فكرنا وديننا يهان في كل مرحلة من مراحل الحياة
الصور البشعة التي توثقت في 1915 وخاصة صورة نسائنا العاريات هي منتشرة في جميع المواقع حقا
عاركم اليوم يتجلى في سكوتكم المزمن عن الجرائم البشعة للإرهاب منذ 1915 ولهذا اليوم 24 نيسان 2017، تتكلمون أكثر بكثير من افعالكم، أتدرون لماذا؟

الذي يحز في نفس شعبي المهان من قبل عراه البشر انكم تجتمعون بسرية تامة!!! وتتكلمون بحرية مقيدة!!! وتفعلون حسب الأوامر!! ويتصدرون بياناتكم المنمقة!!!! غير الواقعية- عليه تكونون خارج الانسان والانسانية كونكم رسبتم بامتحان التاريخ والجغرافيا والفلسفة والدين وعلم الاجتماع والقانون والسياسة والدفاع عن حقوقكم
ونجحتم بامتحان - ربطة العنق - المجاملة على حساب الحق - الصعود على اكتاف الغير - سحب الصور - توزيع الابتسامة الكاذبة - الركض وراء الكراسي المملوءة بالمسامير الحادة - الدولارات
مبروك لنا ولشعبنا الجريح هذا التطور في القرن 21 بالرغم من العار المكتوب على جباهكم
إذن لم يتمكنوا حتى من كتابة اسمكم في الدستور الأعرج وترون بعين واحدة فقط، اي بعد نظركم يصل الى سحاب سراويلكم

الخلاصة
نقترح بجرأة فائقة أن نكون مع استفتاء استقلال كوردستان مع حفاظنا لإقليم خاص بنا (نحن السكان الأصليين و الاصلاء) بإشراف دولي وإدارة ذاتية
لنضمن لأجيالنا أن لا يعود الارهاب السياسي والديني بمسمياته المختلفة بعد 10 او 20 او 100 عام قادمة، عاشوا مذابح 1915 وعشنا مذابح ولا زلنا نعيشها في 2017





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,321,729
- التوجه الديمقراطي في العراق : ان تختار مضطهديكم
- في رحمكم طفل منغولي فحذاري
- التثقيف السلبي القسري في فكر الإرهاب والحل الوحيد
- اسباب انسحابنا من مؤتمر AISA
- لا يحق لاقزام الدكتاتورية حق التكلم بالأخلاق
- الامم غير المتحده تحتاج الى امم متحده
- ممثلي ابناء شعبنا الاصيل مع التحيه
- عام وعالم المراه المحرره من قفص الدين
- صفه سفير السلام العالمي في شارع مريدي
- الأقباط أمانة في رقابكم / حكومة ومنظمات مجتمع مدني سيناء تنا ...
- نعم أحمد أصبحنا قشامر
- إرهاب الحكومه آخطر من ارهاب داعش
- آنت حر اذن انت انسان
- نحن لا نبكيك كونك حي فينا الى/ روح شهيد الشهداء / ال ...
- موقف غبطة البطريرك والزوبعة الجديدة
- الميلاد مع داعش والمسيح اول النازحين
- العراق داخل الاعلان العالمي لحقوق الانسان 1948


المزيد.....




- شركة -وينغ- تشرع في تسليم البضائع باستخدام طائرات بدون طيار ...
- السيسي يحضر اختبارات الطلبة المتقدمين للالتحاق بالكليات العس ...
- عودة 300 كويتي من لبنان والأمن يستقبلهم بالورود (فيديو)
- وزير الدفاع الأميركي: جميع القوات الأمريكية ستغادر شمال سوري ...
- انتفاضة لبنان 2019: القصة
- #لبنان_ينتفض: كيف تفاعل العرب مع مظاهرات لبنان؟
- مدرسة هندية تكافح الغش بصناديق على رؤوس الطلاب
- وزير الدفاع الأميركي: جميع القوات الأمريكية ستغادر شمال سوري ...
- اليمن.. مجلس إنقاذ جنوبي لمواجهة تدخلات السعودية والإمارات
- لبنان.. خمسة أسئلة لفهم ما يحدث


المزيد.....

- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سمير اسطيفو شابا شبلا - مذبحة الأرمن 1915 عار على المنفذ والسياسي