أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سليمان الهواري - مجرد مواويل اشتياق














المزيد.....

مجرد مواويل اشتياق


سليمان الهواري
الحوار المتمدن-العدد: 5498 - 2017 / 4 / 21 - 09:23
المحور: الادب والفن
    


مجرد مواويل اشتياق
************
يا مُنى عشقي
غرد الشوق
معزوفات وجع
وإنّ لاشتياقك مواويلٌ
تعزفها ضلوعي ..
هَلّا أجبتِ دعائي
يا أنتِ ..
انا الدي أكتبك حنينا
اكتبك وجعا
لعلّي أبْقَ على قيْدِ الحب ..
ألستِ أنتِ الحب
وأنتِ الحياة
يا كل الوجود أنت ؟؟
انا الدي أكتبك رغبة
فتزيغُ الأبصار
حينَ دوخة الحب
أنت الحبيبة
ولِأنكِ الخليلة
ولِأنكِ النور
يا كل المُنى أنتِ ..
كيف خُلقتِ من ضلعي
حين قلتُ كوني
فكنتِ ..
أنتِ المعقودة
بمِشكاةِ الحب
في لوحِ الحبّ المحفوظ
الأول ..
فكيفَ لا أحبكِ
بل كيف لا أعشقكِ
بل كيف لا أعبدكِ
يا أنتِ .. ؟
واللهِ
ألفُ عمرٍ
لا تكفيني
كيْ أحبكِ
بكل الذي لكِ
في صدري
مِنْ حبّ ..
واللهِ
ألفُ قارةٍ
وألفُ بحرٍ
وألفُ سماءٍ
لا تكفيني
كيْ أحبكِ
بما لكِ
منْ مساحاتِ اشتتياقٍ
تحت ضلوعي ..
واللهِ
لو جمعوا
كل نبضِ الرجال
الذين عشقوا
نبضًا نبضًا ،
ما ساوى ذلكَ
مِثقالَ ذرة
في ميزان عشقي لكِ
يا شهقةَ الحب
في روحي ..
واللهِ
اني صففتُ لك اللغاتِ
حرفا حرفا
وعددت لك المعاني
معنى معنى ..
فما وجدتُ حرفا
يليقُ بِمَقامِ عشقي لكِ
ولا وجدتُ معنىً
يُترجمُ
كيفَ أصبتِني عِشقًا
حدّ فنائي فيكِ ..
قصُرتِ اللغات
على عتباتِ حبكِ
وتاهتِ المعاني
عند أولِ قبلةٍ
في خطوطِ كفيكِ
يا مُنتهى المُنى أنت ..
**** رضا الموسوي ***





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- قالتْ أحبكَ ..
- اعتراف ثالث
- إعترافٌ أول ..
- بيْني والسماء 2
- سلامٌ .. أمريكا ..
- أفق آخر للدهشة
- عينانْ ..
- امرأةٌ .. لا أريدها أنا
- بوحُ حَلمةٍ ثائرة
- بحران كنا
- علّمني حبكِ ..
- مّيمَة .. أنا توحشتك
- وَافترَقْنا
- إعترافٌ ثاني ..
- مجرد اعلان ..
- وردةٌ و قميص نوم
- عرش السليمان
- بيني و السماء
- إنّي ذكرتُكِ
- الحب يا رفيقتي


المزيد.....




- أي فضول يعيشه رجال بلا نساء!
- وفاة المترجم والاديب الدكتور دينيس جونسون ديفيز
- صدور «فستق عبيد» لـسميحة خريس
- أريانا غراندي -محطمة- بعد الهجوم على رواد حفلها في مانشستر
- بعد الحسيمة..الوفد الوزاري ينتقل للدريوش والناظور
-  فنانة صاعدة تعود بزوج جديد بعد شهور من الاعتزال 
- مختبر السرديات الأردني يكشف برامجه الأولى
- عصيد: دعوا حراك الحسيمة عقليا كما بدأ
- رؤية نقدية: فيلم -واندرسترك- المشارك في مهرجان كان السينمائي ...
- في -الثقافة الجديدة-: ملاحظات حول مشروع الدولة الاتحادية في ...


المزيد.....

- عتمة الرؤيا لصنم الكتبة - 08 - / نجيب طلال
- نصوص عابثة / ماهر رزوق
- جسد ضيق / هويدا صالح
- عشق البنات / هويدا صالح
- القرآن كتاب الشيطان الأخير Freedom Ezabel / فري دوم ايزابل Freedom Ezabel
- أناشيد كارمنا بورانا - المجموعة الكاملة / ماجد الحيدر
- -في هذه الايام..-، لغابريل غارسيا ماركيز / سعدي عبد اللطيف
- التناقض بين الأدب والفن وبين السياق الاجتماعى فى المجتمع الب ... / رمضان الصباغ
- رواية كاثرين / تامر البطراوي
- التابو المحرم والثقافة المضادة- نوال السعداوي- / يوسف أحمد إسماعيل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سليمان الهواري - مجرد مواويل اشتياق