أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد ابو ماجن - مأساة كبرى














المزيد.....

مأساة كبرى


احمد ابو ماجن
الحوار المتمدن-العدد: 5498 - 2017 / 4 / 21 - 00:57
المحور: الادب والفن
    


أرفعُ قَدمي، أضعُ الأخرى
في دَربٍ تَرسمُــهُ البَـلوى

لا أدري من يَسعى خَلفي
وَأمَامــي مَجهُـولٌ يَـرقَى

تَيهٌ يَسحبُني مِــن قَـدري
يَتركُني أنزفُ كـ الشَّكوى

لا أدري مَايَـعني عَــيشي
مَا أهـدافي؟ فِيــمَا أسعَى

زِنزانـةُ عُمــري مِن يَــأسٍ
يَا أنــتِ، نَافــذةُ البُــشرى

أفتــحُكِ أو لَـــمْ أفتــحْكِ
تَغلقُــكِ آهـــاتُ السَّـــلوى

أتَقربُ مِنـــكِ كــ الطِّــفـلِ
وَأرى فِيــكِ كُــلَّ الحَـلوى

وَإذا لامَــستُــكِ اتَــقيــأ
يَا دُنيـا حَنظلُــكِ أقـــوى

ضَمآنٌ، مَـــاؤكِ مِن كَذبٍ
يَا دُنيـــا مِمَـــن اتَـــروى !!

------- -------- --------

يَزدَحـمُ حَولِــي إنصَـاتي
يَـترقبُ مِن ثَغـري مَعنى

وَإذا يَنطقُ حَــالُ سَبيلِي
يَحفرُ لِيّ من قَولي مَثوى

أرفعُ شَأني فــي خَلواتِي
خَيرُ جَليسٍ عِنـدي حُمَى

أهذي كــ المَجنونِ وَأبدو
حَيــراناً لا أجــدُ المَــأوى

كــ بِساطٍ أسقطُ أحيــاناً
تَسحَقُنـي أقـــدامٌ شَتَّـى

لايَـسمعُ رَبِّــي مــا ألهَــجُ
مَهمَا قَلبي نَحـوهُ صـَلَّـى

يَجلدُني إمهـــالكَ رَبَّـــي
فَأنا في أرضٍ مِن مَـوتى

تَرضَى يَارَبِّـي أنْ أُقــتـلَ
بِرَصَاصةِ حُبٍّ أو أشـقَى !!

أنْ كنـــتَ تُوافقُ قَاتلتي
خُذْني مِن مأساتي الكُبرى





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,012,443,625
- شهقات آنية
- قفزات من عالم آخر
- مخالب الرثاء
- حماقات راغبة
- ياروحي سلاما
- تبا لك
- سبل الجحيم
- الحب داري
- ايها الراحل
- بغدادي
- كلاكيت واقعي
- أنا فقير
- بلا ايحاء
- ثلاثة نصوص ميتة
- على أمل قديم
- يامنالي
- مذكرات رجل أعزل
- رؤوس البصل
- أوراق من شجرة يابسة
- مسحوق بالندم


المزيد.....




- بلافريج: تصريح العثماني لا يعنينا وسلوكات مستشاري المصباح لا ...
- ممثل أسترالي يقاضي صحيفة اتهمته بالتحرش
- وصفة دواء وفيلم شارلي شابلن.. هكذا يداوي هذا الطبيب مرضاه
- اجتماع مغلق لرأب الصدع بين مكونات البام ببني ملال
- وصفة دواء وفيلم شارلي شابلن.. هكذا يداوي هذا الطبيب مرضاه
- تعليقات المغامسي على الرواية السعودية لمقتل الخاشقجي تثير غض ...
- تعليقات المغامسي على الرواية السعودية لمقتل الخاشقجي تثير غض ...
- -وينامب-... أيقونة الموسيقى والأغاني يعود من جديد ويجهز مفاج ...
- صدر حديثاً كتاب «الإنترنت وشعرية التناص فى الرواية العربية» ...
- #ملحوظات_لغزيوي: حكاية خاشقجي..حزن بلا حدود !


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد ابو ماجن - مأساة كبرى