أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - اسماعيل جاسم - نخطو على حذر














المزيد.....

نخطو على حذر


اسماعيل جاسم
الحوار المتمدن-العدد: 5497 - 2017 / 4 / 20 - 15:30
المحور: الادب والفن
    


نخطو على حذر / اسماعيل جاسم

لننتظرَ المحصلة
طالما الذئاب تنام بعين واحدةٍ
لنتركَ الضجيجَ
ونخطو على حذرٍ
حتى نُمسكَ المعجزة
تعالَ لنقتربَ قليلاً
ثم نشعل عودَ ثقابِ الجحود
فيعلو الهسيس بين المناداة وملاجئ الاقتتال
حينما تَسْتَدِرُ
تشعُ الشموس
ويثور من مكامن الصمت عطر البنفسج
وخريرُ تدفقُ الينابيعِ
فتبدأ المعركةُ بالسلاح الابيضِ
فينتصر الجميع
المتحاربان هما الرابحان
الخاسرُ من يغمد سيفه وتكبو جياده
المعركة واحدة فيها يتشابك الجنون
ينقبضُ وينبسطُ الهجير
مَدٌ وجزرٍ وانسدال في تناثر الموج
ودوزنة تختلس لهاث الرئين
وتتوارى الفصول
وتفتح الستارة
ثم تُجمعُ ما تبقى من الاسلحة والاعتدة
واقتسام ما سيجيء
واستعادة السير نحو سدرة المنتهى
واسرار الانتظار تحت مظلات الحافلة
بنهاية مهابة
فلتكن وحدُك في ممرات الحصاد
واضحة
وتراتيل صلاتك بسملة الخشوع
لا خوف عليك عما يُعلنون
استمرى القلب بنشوة الهزيع
وبنثيث المطر
َ





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- صفاقة
- التسويات -الوطنية - وغياب البعد الثقافي والمدني
- المصالحة الوطنية شعار استهلكت الياته
- الداعشية في العراق ومتاهات الميتا
- بين اسراب النوارس
- القنوات الفضائية وعمليات تفكيك البنى الثقافية
- يا عُشبَ أرضي
- ضعي وجهك
- الاطلس
- اين يكون موقع الانسان العلماني المدني الديمقراطي في العراق ؟
- تركيا ... ماذا بعد الانقلاب العسكري الفاشل الذي حدث ليلة 15/ ...
- تحسبهم ايقاضا وهم رقود
- قناة البغدادية الفضائية مهماز لمن لا يملك احساسا
- انا اختنقُ
- اخطاء قاتلة ارتكبها المالكي والان يكررها العبادي
- انك وجه آخر
- اصلبوني قد سئمت الدجل
- مَنْ الرابح المتظاهرون ام قنفة سليم ؟
- الاضرحة
- الأسرى العراقيون بين التفكيك النفسي وغرف الموت / اسماعيل جاس ...


المزيد.....




- الترجمة -مذنبة- في شتم ترامب للألمان.. وأوروبا تفسر
- رافائيل ألبرتي، شاعر في نيويورك
- -الوديعة-.. الفيلم الثاني باللغة الروسية في مهرجان -كان- الس ...
- روسيا تطلق أول قناة أدبية إلكترونية في العالم
- سامر الراشد.. مقدسي دمج الموسيقى الغجرية بالجاز
- النفايات... نتاج صراع الحياة والموت
- حزب التقدم و الاشتراكية ينظم حفلا تكريميا للفقيد الفنان المس ...
- حفيظ دراجي:بوتفليقة -مغيب-وشقيقه يحكم بالوكالة ويحقد على الو ...
- انطلاق مجموعة القصائد الفلسفية الباطنية .. القصيدة الاولى .. ...
- افتتاح مهرجان المتاحف الدولي في موسكو


المزيد.....

- عتمة الرؤيا لصنم الكتبة - 08 - / نجيب طلال
- نصوص عابثة / ماهر رزوق
- جسد ضيق / هويدا صالح
- عشق البنات / هويدا صالح
- القرآن كتاب الشيطان الأخير Freedom Ezabel / فري دوم ايزابل Freedom Ezabel
- أناشيد كارمنا بورانا - المجموعة الكاملة / ماجد الحيدر
- -في هذه الايام..-، لغابريل غارسيا ماركيز / سعدي عبد اللطيف
- التناقض بين الأدب والفن وبين السياق الاجتماعى فى المجتمع الب ... / رمضان الصباغ
- رواية كاثرين / تامر البطراوي
- التابو المحرم والثقافة المضادة- نوال السعداوي- / يوسف أحمد إسماعيل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - اسماعيل جاسم - نخطو على حذر