أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مازن كم الماز - ترامب و الإسلاميون و أطياف الثورة السورية














المزيد.....

ترامب و الإسلاميون و أطياف الثورة السورية


مازن كم الماز
الحوار المتمدن-العدد: 5492 - 2017 / 4 / 15 - 16:07
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


أن يلبس ترامب فجأة قميص المسيح , أن يتقمص هيئة مخلص ما , فهذا ليس حدثا استثنائيا .. هناك الكثير من الأمريكيين ممن يعتقدون بهذا فعلا .. بطريقة لا تختلف كثيرا عن تلك التي اعتقد بها ملايين العمال و البرجوازيين الصغار الألمان و الإيطاليين بهتلر و موسوليني ذات يوم .. الغريب أن يراد من السوريين أن يعتقدوا بشيء كهذا .. هذا أشبه بأن يحاول هتلر إقناع اليهود بأنه مخلصهم أو مسيحهم المنتظر .. لكن بالنسبة للسوريين فإن مثل هذا الأمر ليس جديدا تماما .. فعله آخرون قبل ترامب بوقت طويل من أمثال الجولاني و البغدادي و الشيشاني و أمراء و ملوك و سجانين و جلادين شتى : مجموعة ليست صغيرة من ترامبات مختلفين بل و متخاصمين إيديولوجيا و دينيا , تؤمن جميعها بنفس المقاربة الترامبية للوضع السوري : كراهية القاتل و المقتول في نفس الوقت .. أن يجد السوريون أنفسهم اليوم بين كيماوي الأسد و طائرات بوتين و الميليشيات الإيرانية و بين الأيقونات التلفزيونية لمسيحهم أو مخلصهم المزعوم : ترامب , النازي الأبيض الجديد , أو أعداؤه الإسلاميون بذقونهم الطويلة و لغتهم الدينية المبتذلة , هذه هي قمة السوريالية و الكوميديا السوداء اليوم .. أما المحاولات المختلفة لجعل كل ذلك أقل سوريالية أو كوميدية بالحديث عن الثورة السورية أو أطفال سورية أو حرية الشعب السوري الخ , فإنها تزيد الوضع سوريالية و كوميدية و تتحول فورا إلى محاولة رخيصة للتهريج , و تبلغ المأساة - المهزلة ذروتها عندما يصر هؤلاء على إضافة أوصاف تفخيمية مثل عظيم أو كبير لكل ما هو سوري , خاصة جماهير الموتى أو اليائسين .. كانت الثورة السورية قد انتقلت منذ وقت ليس بالقصير من الشوارع إلى شاشات الفضائيات و صفحات الجرائد المتنافسة , هناك فقط يتم و يمكن تداول كلمات مثل الشعب و الثورة و الحرية و ال...... كأنها أشياء موجودة بالفعل حتى اليوم .. أما في الواقع فلا توجد إلا قطعان من القتلة و الشبيحة تتنافس على حقها في قتل الضحية و استعبادها , عن طريق إقناع الضحية أنها هي مخلصها المنتظر , و عوضا عن أحلام الثوار الأوائل بما سموها حرية أصبحت أحلام السلطة وحدها هي التي تحرك "آخر الثوار" السوريين اليوم , أو في أفضل الأحوال : حنين رومانسي حزين لأيام الثورة الأولى .. أما الحقيقة فهي أن فكرة المخلص أو المسيح المنتظر هي أكثر الأفكار عقما و تفاهة بالنسبة لجمهور من ينتظرون خلاصهم على يد مسيح ما مثل ترامب أو الجولاني أو البغدادي , رغم أن هذه نكتة لا بأس بها أبدا





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- الثورة الروسية و الحكومة السوفييتية , لبيتر كروبوتكين ترجمة ...
- القيامة الآن , أو نهاية العالم
- الموسوعة الجنسية - غشاء البكارة
- نصوص سوريالية
- الشهيدان
- السعيد
- المرأة العربية : جسد مهدد , إنسان مسجون – ماجدة سلمان
- حب ... إلى الأبد
- اعتقال هيربيرتو باديلا و بلقيس كوزا مالي
- كان سان : الثورة البروليتارية الثقافية العظمى
- مسألة التكتيكات – إيريكو مالاتيستا
- الماركيز دي ساد و التنوير
- حفيد غيفارا الأناركي
- الطبقة الجديدة – ميلوفان ديلاس , مهداة إلى -روح- -الرفيق- في ...
- التوليتارية و الأدب – جورج أورويل
- هل يمكننا تغيير العالم من دون الاستيلاء على السلطة ؟ جون هول ...
- 1نيتشه و الأناركية – شاهين
- تأسيس الأممية الأولى
- الدكتور فيصل القاسم و الدواعش و العلمانجيون
- المعارضة السورية و أياديها البيضاء على الثورة السورية 2


المزيد.....




- لام أكول (2): ما آل إليه حال الجنوب جعل الكثيريون يعتقدون أن ...
- أمريكا تخطط لنقلة عسكرية كبيرة
- قاسمي: تصريحات مكماستر تدل على سياسة تخويف فاشلة
- في الصنداي تلغراف: قيم الغرب في مواجهة الجهاديين
- السراج بذكرى الثورة: الخارج يؤجج الخلاف بليبيا
- صواريخ الحوثي.. هل تدين إيران بمجلس الأمن؟
- ماتيس يناقش مع رئيس وزراء جورجيا قضايا الأمن الإقليمي
- لام أكول (2): ما آل إليه حال الجنوب جعل الكثيريون يعتقدون أن ...
- علاج نشاط المثانة المفرط يحسن النوم
- لام أكول (2): ما آل إليه حال الجنوب جعل الكثيريون يعتقدون أن ...


المزيد.....

- إيران والشرق الأوسط الحديث النص الكامل / أفنان القاسم
- الإسلام السياسيّ: من أوهام الحاكميّة إلى الصلح المشروط مع ال ... / عمار بنحمودة
- الحركات الاحتجاجية بعد سبع سنوات على ثورة 25 يناير 2011 / كريمة الحفناوى
- في رحاب التاريخ / فلاح أمين الرهيمي
- الأوديسة السورية: أوراق ناديا خوست / أحمد جرادات
- روسيا والصراع من أجل الشرعية في سوريا / ميثم الجنابي
- غاندي وسياسات اللا عنف / مانجيه موراديان
- الدروز الفلسطينيون: من سياسة فرق تسد البريطانية إلى سياسة حل ... / عزالدين المناصرة
- كتابات باكونين / ميخائيل باكونين
- المدرسة الثورية التي لم يعرفها الشرق / الحركة الاشتراكية التحررية


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مازن كم الماز - ترامب و الإسلاميون و أطياف الثورة السورية