أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زيد محمود علي - حكاية حزينة














المزيد.....

حكاية حزينة


زيد محمود علي
(Zaid Mahmud)


الحوار المتمدن-العدد: 5479 - 2017 / 4 / 2 - 17:31
المحور: الادب والفن
    


حكاية حزينة

الاستاذ الاستاذ كان يمشي ويتكىء على عكازة وبصعوبة الحركة يمشي ببطىء رايته كان ذلك كالصاعقة اذهلني كيف كان يقف في الصف بقوة ارادته وتاثيره على الطلبة التي لاتوصف لكن اليوم الشيب جعله شخص يتاثر كل من رءاه بهذه الحالة بحيث لايعرف الاخرين وحتى طلابه هذا الرجل العجوز ضعيف البنية والنظر والشيب توسع في شكله وجسمه وعند سيره كان يسحب احد رجليه قد اصابها الشلل قلت هذه الحياة كيف كان في الماضي واليوم كيف هو ؟ الاستاذ الرجل الموضوعي والمنطقي في تعامله وكان قليل الكلام يخافه الكثيرين من الطلبة كان يمتلك شخصية قوية ، لكني حينما رايته اليوم حقا جعلني في حالة التاثر والاخفاق نتيجة تاثري عليه ......؟





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,956,312
- حل ازمات الكرد هو في قيام الدولة .... زيد محمود علي / اربيل
- امريكا ... الشطرنجي المتميزفي التعبئة والاختراق
- وكلاء الحصة التموينية وتلاعب الوكلاء
- المثقف بات اعجز من أن يقوم بتنوير الناس
- المثقف في انتاج التصورات والرؤى بقلم زيد محمود علي
- الحط من قيمة المثقف
- الكورد ....والمعادلات لساسة اصحاب القرارالخاطئة
- مهرجان السينما ضد الا رهاب في اربيل - زيد محمود علي
- قوة الفكر تبقى أفضل من قوة السلاح زيد محمود علي
- تكنيك كتابة القصة القصيرة - زيد محمودعلي
- في السجن الرهيب زيد محمود علي
- كيفية كتابة القصة القصيرة - موضوع مترجم - زيد محمود علي
- المثقفين يعيشون من أجل الأفكار ولايعيشون منها
- المسيحيون والأيزيدون والصائبة يقفون وقفة استنكار لقانون البط ...
- لكي لايصبح الكرد وسيلة لمعادلات سلبية
- انا عبد للقلم والحبر ... بلزاك
- وجهات نظر في تنظيم داعش
- سيفو من منظور المرسلين الدومنيكان في بلاد النهرين
- حكاية ((هم كلاب مثلي لكنهم لايمتلكون رأس ثعلب ))...
- حكاية الحمار الذي رأى نفسه وتعجب ....... ؟ .زيد محمود علي


المزيد.....




- راغب علامة ووائل جسار.. فنانو لبنان يدعمون مطالب المتظاهرين ...
- سينما الحمراء.. عندما كان في القدس مكان للترفيه
- أغنيتين جديدتين لعملاق الاغنية اليمنية عبدالباسط عبسي
- لقاء بالرباط لانتقاء مستشاري حكومة الشباب الموازية
- ترامب محق بخصوص روما القديمة.. فهل تعيد أميركا أخطاء الجمهور ...
- -جريمة على ضفاف النيل-.. أحدث الأفلام العالمية المصورة في مص ...
- منع فيلم أمريكي في الصين بسبب لقطات عن بروس لي
- تونس... 22 دولة تشارك في الدورة الثانية للملتقى الدولي لأفلا ...
- هذا جدول أعمال الاجتماع الثاني لحكومة العثماني المعدلة
- جبهة البوليساريو تصف السعداني بـ-العميل المغربي-!


المزيد.....

- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زيد محمود علي - حكاية حزينة