أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ناصر المنصور - النَّبِيُّ أَلِيشَع و الطِّفْلُ وحَقّ المَزْح














المزيد.....

النَّبِيُّ أَلِيشَع و الطِّفْلُ وحَقّ المَزْح


ناصر المنصور
الحوار المتمدن-العدد: 5458 - 2017 / 3 / 12 - 16:22
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    



سفر الملوك الثاني إصحاح 2

23 ثُمَّ صَعِدَ مِنْ هُنَاكَ إِلَى بَيْتِ إِيلَ. وَفِيمَا هُوَ صَاعِدٌ فِي الطَّرِيقِ إِذَا بِصِبْيَانٍ صِغَارٍ خَرَجُوا مِنَ الْمَدِينَةِ وَسَخِرُوا مِنْهُ وَقَالُوا لَهُ: «اصْعَدْ يَا أَقْرَعُ! اصْعَدْ يَا أَقْرَعُ!».
24 فَالْتَفَتَ إِلَى وَرَائِهِ وَنَظَرَ إِلَيْهِمْ وَلَعَنَهُمْ بِاسْمِ الرَّبِّ، فَخَرَجَتْ دُبَّتَانِ مِنَ الْوَعْرِ وَافْتَرَسَتَا مِنْهُمُ اثْنَيْنِ وَأَرْبَعِينَ وَلَدًا.

2مل23:2

في الوقت الذي كان فيه الطوباوى اليشع في اليهودية، لم يُكرم هو وغيره من الأنبياء بواسطة غالبية الشعب، بل وكانوا موضوع سخرية وإهانات، حاسبين إياهم مجانين يمتلكهم الشيطان. حقًا حدث في ذلك الوقت عندما أرسل اليشع أحد أبناء الأنبياء ليمسح ياهو ملكًا، قال القواد الذين كانوا جالسين مع ياهو: "لماذا جاء هذا المجنون إليك؟" 2مل11:9...
فعل الصبيان ذلك بتحريض من والديهم فإنه واضح أنه ما كان لهؤلاء الصبية أن يصرخوا هكذا لو أن هذا لا ُيسر والديهم. لذلك حزن اليشع الطوباوي من أجل هلاك الشعب، أو بالحرى أراد الروح القدس خلال اليشع أن يوقف كبرياء اليهود فجعل ُدبَّتين تأتيان وُتمزِّق الاثنين وأربعين صبيًا. سبب ذلك الفعل هو أنه عندما ُيضرب الصبيان يتأدب الكبار، ويكون موت الأولاد درسًا للآباء. لعلهم يتعلمون على الأقل الخوف من النبي هذا الذي رفضوا أن يحبوه عندما صنع معجزات. على أي الأحوال اسمى اليهود في شرورهم... تحقق فيهم المكتوب: "لباطلٍ ضربت بنيكم، لم تقبلوا تأديبًا" (راجع إر30:2).
الأب قيصريوس أسقف آرل
Sermon 127:1

التفسير الرمزي
الآن بحسب الحرف أيها الأعزاء المحبوبون يليق بنا أن نؤمن أن الطوباوي اليشع كان مدفوعًا بغيرة إلهية ليصلح الشعب أكثر منه أنه بدافع الغضب عندما سمح بتمزيق الصبيان اليهود،
لم يكن غرضه الانتقام بل الإصلاح، بالحقيقة؛
أيضًا حمل بوضوح هذا رمزًا لآلام ربنا ومخلصنا.
كما صرخ الأولاد غير المهذبين نحو الطوباوي اليشع قائلين: "اصعد يا اقرع؛ اصعد يا أقرع!" 2مل23:2، هكذا أيضًا في أيام الآلام كان اليهود الـinsane يصرخون بكلمات شريرة نحو المسيح، اليشع الحقيقي: "اصلبه! اصلبه! ماذا تعنى: "اصعد يا أقرع!" سوى "اصعد على الصليب ناحية Salvary لاحظوا يا إخوة أنه في أيام اليشع ُقتل اثنان وأربعون صبيًا، هكذا بعد 42 عاما من آلام ربنا جاء دُبَّان: فاسيسيان وتيطس وحاصرا أورشليم. لاحظوا أيضًا يا إخوة أن حصار أورشليم تم في أثناء الاحتفال بالفصح. هكذا بحكم اللَّه العادل نالوا العقاب المستحق في نفس الأيام التي فيها عُلق اليشع الحقيقي، ربنا ومخلصنا، على الصليب... نقرأ في التاريخ أن ثلاثة ملايين يهودي اجتمعوا في أورشليم ؛ ومليون ومئة ألف منهم قتلوا بالسيف أو الجوع، ومنهم ألف شاب أُقتيدوا إلى روما في نصرة (للعدو) حُوصرت المدينة سنتان وعدد كبير من الموتى أُلقوا خارج المدينة حتى صارت أجسادهم مرتفعة في علو الأسوار. هذا الخراب سبق فُرمز له بالُدبِّين اللذين مَزَّقا 42 صبيًا لـderiding الطوباوي اليشع. فتحقق ما قاله النبي: "ُيفسدها الخنزير من الوعر، ويرعاها وحش البرية" مز14:79، لأنه كما أشرنا بعد ال42 عامًا تقبلت الأمة الشريرة ما تستحقه من الُدبِّين فاسيبسيان وتبطس.
الأب قيصريوس أسقف أرل
Sermon 127:2.


يرى العلامة ترتليان أن الله سمح بافتراس هؤلاء الصبية الساخرين بالنبى ليؤكد أنه ليس لديه محاباه، فكما يهلك الغرباء الوثنين المقاومين للحق يؤدب شعبه حتى وأن كانوا صبيانا صغارا متى أصروا على الشر.
Tertullian Against Marcion , 2: 14.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,919,070,847
- الثَّدْيُ والكِتَاب المُقَدِّسُ ج ( 2 )
- الثَّدْيُ والكِتَاب المُقَدِّسُ ج ( 1 )
- نشيد الإنشاد وزكريا بطرس والمتطرفون ج2
- الإسلاميون ونشيد الإنشاد وزكريا بطرس ورشيد ج1
- القُرْآن الكَريمُ وبِئْرُ زَمْزَمَ والكِتَابُ المُقَدِّسُ صَ ...
- بولس إسحق بين أهل السنة والأرثوذكس
- بولس والحرية والفكر والإلحاد بين الإسلام والمسيحية
- النبي طه والكتاب المقدس .
- مخلف الشمري ومعركة التنوير في السعودية
- الإرهاب والتعليم بين آل سعود والوزير الجديد
- الإرهاب بين آل سعود وآل داعش ( 1 )
- ابن سعود والإغريق والثيوقراطية والمدنية


المزيد.....




- أكراد سوريون: ليس بوسعنا احتجاز الأسرى الأجانب من تنظيم الدو ...
- أكراد سوريون: ليس بوسعنا احتجاز الأسرى الأجانب من تنظيم الدو ...
- رئيس موريتانيا: الإخوان سبب تفاقم المآسي في عالمنا العربي
- ميسي يرد على رونالدو ويكسب معركة الروح الرياضية
- الرئيس الموريتاني: الإسلام السياسي قضى على العالم العربي وسو ...
- ميسي يرد على رونالدو ويكسب معركة الروح الرياضية
- محاضرة فلسفية للدكتور حمزة رستناوي ، في منتدى للحوار / السور ...
- مصر تعزل داعية سلفيا معاد لـ-الإخوان- يعتبر الربيع العربي -خ ...
- الكنيسة الروسية تعِد برنامجا لإعادة بناء البنية التحتية في س ...
- مهمة جديدة لرجال الدين في سوريا


المزيد.....

- عودة الديني أم توظيف الدين؟ المستفيدون والمتضررون / خميس بن محمد عرفاوي
- لكل نفس بشرية جسدان : الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- الطهطاوي وانجازه المسكوت عنه / السيد نصر الدين السيد
- المسألة الدينية / أمينة بن عمر ورفيق حاتم رفيق
- للتحميل: أسلافنا في جينومنا - العلم الجديد لتطور البشر- ترج ... / Eugene E. Harris-ترجمة لؤي عشري
- الإعجاز العلمي تحت المجهر / حمزة رستناوي
- العلاقة العضوية بين الرأسمالية والأصولية الدينية / طلعت رضوان
- أضاحي منطق الجوهر / حمزة رستناوي
- تهافت الاعجاز العددي في القرآن الكريم / حمزة رستناوي
- إشكالية التخلف في المجتمع العربي(2من4) / سعيد مضيه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ناصر المنصور - النَّبِيُّ أَلِيشَع و الطِّفْلُ وحَقّ المَزْح