أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - القاضي منير حداد - تسقيط من لا يرتشي ولا يشترى ناجحة عباس.. مديرة هيئة الضرائب.. مثلا














المزيد.....

تسقيط من لا يرتشي ولا يشترى ناجحة عباس.. مديرة هيئة الضرائب.. مثلا


القاضي منير حداد
الحوار المتمدن-العدد: 5458 - 2017 / 3 / 12 - 02:31
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تسقيط من لا يرتشي ولا يشترى
ناجحة عباس.. مديرة هيئة الضرائب.. مثلا

• "لا تطعنوا المحصنات".. فـ "البينة على من إدعى" أمام الله والقانون والرأي العام

القاضي منير حداد
ورد في صفحة يتوارى صاحبها، خلف إسم (كلشي وكلاشي) على الفيسبوك، ما معناه: إذا عندك شغلة في الضريبة، ناجحة عباس.. مديرتها العامة، "تقطك" هي وإبن أختها أحمد خليل.. الذي يعمل مخمنا في قسم الشركات، وهما.. أي الخالة وإبن أختها، يتقاضيان ملايين الدلارات، بالتعاون مع نائب المدير العام علي موزان، الذي جدول تسعيرة بالرشاوى، تبدأ بـ 10 آلاف دولار، وتظل تراوح عند هذا الرقم من غير صعود في مختلف المهمات، وفق ما يدعون!

إفتراء
هذا كلام مفترى.. عار عن الصحة، لا وجود له، وهو "دوسة بخت" لأن ناجحة عباس، سيدة نزيهة، وهي صعبة المراس.. لا ترتشي ولا تشترى.. محترمة للعظم؛ فـ "لا تطعنوا المحصنات" لأن "البينة على من إدعى" أمام الله والقانون والرأي العام، ولا تستسهلوا التواري خلف أسماء وهمية.. فانتاستك؛ لتجانبوا إملاءات الضمير، بالباطل على حساب الحق.

مجانية
مما يفند مجانية القول، غير المسؤول، على صفحة "كلشي وكلاشي" أن السيدة ناجحة ليس لديها ابن شقيقة على الاطلاق، وهي من عائلة معروفة في الكرادة بعفتها وشرفها، ولها شقيقتان واخ واحد.. إحدى الشقيقتين توفت قبل ايام، والثانية موظفة، وكلتاهما ليستا متزوجتين، وشقيقها رفض توليها منصب المدير العام لدائرة الضرائب، حين كانت تعمل في قسم التخطيط، في الدائرة، يعني من عائلة زاهدة بالمغريات، حتى لو كانت حلالا؛ إذا تحيطها شبهة، ونحن في العراق الآن، مداهمون بالشبهات من بين أيدينا ومن خلفنا ومن حيث لا نحتسب!

نسف
ليس في تاريخ ناجحة عباس، أية عقوبة او ملاحظة فإن القول بوجود إبن شقيقتها مخمنا، ينسف التهمة من أساسها ويطويها ضمن الكيديات التي تندرج تحتها ضمائر خلت من نبض الحياء، في تلافيفها، وشعشع فيها الفساد، كالخمرة في الرؤوس والولهى.
لا مبرر لتناول ناجحة عباس بالسوء، إلا تشهيرا ممن أرادوها أن تستجيب لرشاواهم وأبت؛ فتناهشوها بالتهم التي تفند نفسها.. إنه تسقيط مفتعل للوي ذراعها؛ كي تتواطأ مع إلتفافاتهم على مستحقات الدولة من ضرائب تسند الموازنة المتهاوية.. التي تهالكت بسبب هبوط أسعار النفط الذي لم يعد يسد الفساد الذي ما زالوا يرتعون به، من ضلع الفقير!





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,001,136,334
- -إياكم والدغل-.. الأغلبية السياسية رد مثالي على المؤامرة الإ ...
- أن تقتل أخاك يعني أن تنتحر بغيرك هزمت -داعش- بإنتصار إرادة ا ...
- -هيمة وجحيل الوكت- زيارة الجبير.. تردم فجوة 27 عاما
- تحت الأضواء.. إستهداف المالكي تسقيط شخصي وليس موقفا سياسيا
- أغلبية وطنية في نظام رئاسي
- العسكر يفتحون أبواب جهنم عارف يهلك ثورة مثلى في 8 شباط
- 181 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الواحدة الثمانو ...
- لا المالكي ولا العبادي.. خور الزبير تنازل موروث منذ عهد الطا ...
- حاضرنا حنظله الفساد علقما.. ليست مثالية وطنية إنما وصفة لوطن ...
- -لولا التقوى لكنت أدهى العرب- السلطة زهد بالعلم نهما للمال
- بدلا من إقتدائه.. شيعة السلطة يحاربون الشريف
- موفق الربيعي.. إبن عم الخياط الذي خيط بدلة العريس
- أنساب مزورة وأحساب مطعونة
- أسرار مجزرة قاعة الخلد.. لماذا قتل صدام حسين رفاق النضال!؟
- 179 دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة التاسعة والسبعون ...
- فاقد الشيء لا يعطي لا تصدقوا إصلاحات العبادي ولا حربه على ال ...
- -لطم شمهودة- الشبك.. واجبات من دون حقوق
- قانون الحشد الشعبي في خدمة القضية الكردية
- 177 دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة السابعة والسبعون ...
- مغالاة على صفحات الفيسبوك طوق ظلم دستوري مغلف بإرهاب دولة


المزيد.....




- من تجفيف الملابس إلى تعليق صور سياسية.. شرفات تروي حكايات ال ...
- اليابان وأمريكا تجريان تدريبات عسكرية.. شاهد ترسانتهما
- اختفاء خاشقجي.. السعودية تسمح لتركيا بالبحث داخل القنصلية
- مقتل ستة أشخاص على الأقل جنوب فرنسا جراء الأمطار الغزيرة وال ...
- مسؤول سعودي لـCNN: إعلان نتائج التحقيق الداخلي بشأن خاشقجي ق ...
- فتح معبر القنيطرة المغلق منذ 4 سنوات بين سوريا والجولان
- دراسة توضح سبب صعوبة كشف الكذابين!
- الأمير هاري وزوجته ميغان ينتظران مولودهما الأول
- 6 قتلى جراء عواصف رعدية وفيضانات في منطقة أود الفرنسية
- ترامب "مرتاح" في منصب رئيس الولايات المتحدة الأمري ...


المزيد.....

- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (1-2) / غازي الصوراني
- كيف ساهم -اليسار الجديد- بصعود -اليمين-؟ / فرانسيس فوكوياما
- مدخل في الاقتصاد السياسي للعراق الدولة الريعية من المركزية ا ... / مظهر محمد صالح
- الحكم الصالح وإدارة الدولة / جاسم محمد دايش
- صلوات سياسية ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الإخفاقات الذريعة ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الضعف الاستراتيجي لقطاع السياحة في مصر / مجدى عبد الهادى
- الفيدرالية في اليمن.. ماضياً وحاضراً (ورقة بحثية) (الحلقة ال ... / عيبان محمد السامعي
- Dialog oder Crash der Kulturen in Deutschland? / كاظم حبيب
- مدخل إلى الفلسفة الماركسية 6-12 قوانين الديالكتيك.. / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - القاضي منير حداد - تسقيط من لا يرتشي ولا يشترى ناجحة عباس.. مديرة هيئة الضرائب.. مثلا