أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبدالجواد سيد - أبكار السقاف-رائدة الحداثة والتنوير














المزيد.....

أبكار السقاف-رائدة الحداثة والتنوير


عبدالجواد سيد
كاتب ومترجم مصرى

(Abdelgawad Sayed )


الحوار المتمدن-العدد: 5456 - 2017 / 3 / 10 - 09:41
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


أبكار السقاف - رائدة الحداثة والتنوير
أبكار السقاف ، هذه السيدة الأرستقراطية الجميلة من القرن العشرين ، 1913-1989 ، صاحبة الصورة الوحيدة بنظارة سوداء وسيجارة ، صورة وحيدة لكنها تؤسرك فتظل تفكر فيها ولاتستطيع التحرر منها، كأنها لغز، صوت من الماضى ، ورسالة ، هذه الرسالة التى إكتشفها الباحث المصرى، مهدى مصطفى ، الجندى المجهول ، الذى بحث عن تراث أبكار، وأعاده إلى الحياة.
تتساءل أبكار فى مقدمة موسوعتها الخالدة (نحو آفاق أوسع- المراحل التطورية للإنسان ) ، والمتاحة على النت الآن ، فما الوجود ، وما الألوهية ، بل مالصرح الذى قام على الوجود والألوهية ----- مالدين؟ كلا بل ماتاريخ الإنسان ، ونفس الإنسان ، وعقل الإنسان. هذه هى إذن الرسالة الى حملتها لنا أبكار، وشاء القدر أن يتأخر الكشف عنها حتى بدايات القرن الحادى والعشرين حين قامت دار الإنتشار العربى ببيروت بنشر الأجزاء الأربعة كاملة سنة 2004 بعد رحلة طويلة من الغياب. الدين فى مصر والعصور القديمة وعند العبريين ، الدين فى الهند والصين وإيران ، الدين عند الإغريق والرومان والمسيحين ، الدين فى شبه الجزيرة العربية. عناوين الأجزاء الأربعة للموسوعة الإنسانية الكبيرة التى حملت عنواناً كبيراً واحداً ، نحو آفاق اوسع - المراحل التطورية للإنسان. ميراث أبكار الخالد. رحلة فى عقل الإنسان.
كان زمن أبكار زمن الأدب والسياسة ، زمن روزا اليوسف ومى زيادة ، ولذا لم تحقق الشهرة التى تستحقها رغم إختلاطها الكبير بالوسط الثقافى المصرى بكل رموزه من عباس العقاد حتى أحمد الصاوى محمد و نجيب محفوظ ، لم يكن زمن التحدى الكبير فى مقارنة الأديان قد وصل بعد على يد سيد القمنى وفراس السواح ، سبقت أبكار عصرها ، وخاضت ذلك المجال الأنثربولوجى الشاق فى البحث فى عقل الإنسان فى كل فضاء العالم ، وليس فى الشرق الأوسط فقط ، وذلك بما إمتلكت من ثقافة موسوعية وإجادة للغات الأجنبية ، وفرتها لها ظروف النشأة فى حضن أسرة ميسورة ، فقد كان أباها محمد سعيد السقاف ، سياسياً يمنياً من حضرموت ، وحليفاً للشريف حسين قائد الثورة العربية ضد العثمانيين فى الحجاز ، فسبقت الجميع وتصدت لذلك المجال الذى مازال حتى اليوم صعباً على الرجال ، وتركت لنا ذلك النتاج الفكرى الضخم ، الذى نحتاجه اليوم أشد الإحتياج ، يساعدنا فى إدراك غريزتنا الدينية فى البحث عن سر الحياة ، فى سياقها الطبيعى ، كمجرد فكرة فى عقل الإنسان ، ثقافة متطورة مع تطور الحياة.
تركت أبكار أعمالاً أخرى عدا موسوعتها الكبيرة ، فقد نشرت كتباً عن الحلاج وعن إسرائيل والقضية الفلسطينية وبعض أشعار، كما تركت سيرة ذاتية بعنوان أصداء متفرقة أتمتها سنة 1962 ، وهى السنة التى صادرت فيها السلطات المصرية نسخ الأجزاء الأولى من موسوعة نحو آفاق أوسع بعد أن أقدمت مكتبة الأنجلو المصرية على نشرها ، ولعلها شعرت حينئذ أن هذه هى النهاية فأتمت سيرتها عند هذه السنة ، رغم أن محاولاتها لنشر أعمالها قد إستمرت بعد ذلك، كما تركت أيضاً ،مشكلة حدودية كبيرة ، بين اليمنيين والمصريين ، رغم بعد المسافات ، فقد كانت من أب يمنى وأم تركية ، لكنها مصرية المولد والنشأة ، لذا فقد كان من الطبيعى أن لا يتخلى اليمنيون عن نسبتها إليهم ، كما كان من الطبيعى أن لايتنازل المصريون عن حقهم فيها أيضاً. فى اليوم العالمى للمراة ، تحية لذكرى أبكار السقاف، وهيا بنا نقرأ ، نحو آفاق أوسع.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,688,443,620
- نعم لإرسال قوات دولية إلى غزة وسيناء أيضاً
- مصر بين روسيا وأوربا
- ترامب وصراع الشرق الأوسط
- هدير مكاوى ، ورياح التغيير
- تاريخ البابوية القبطية المبكر-ترجمة عبدالجواد سيد
- قصة مصر فى العصر الحديت-الصعود والإنحدار
- مقتطفات من ترجمة كتاب المصادر الأصلية للقرآن-سان كلير تيسدال ...
- قصة مصر فى العصر الإسلامى ، وأكذوبة المدينة الفاضلة
- غزو العرب لمصر، وأكذوبة الجهاد المقدس
- بائع الخمور
- مختصر تاريخ الأكراد والثورة الكردية
- مقتطفات من ترجمة كتاب المصادر الأصلية للقرآن-سان كلير تيسدال ...
- الصراع السعودى المصرى، ونهاية النظام الإقليمى العربى
- مقتطفات من ترجمة كتاب المصادر الأصلية للقرآن-سان كلير تيسدال ...
- الإمارات والكفيل والعودة للوطن-مقطتفات من السيرة الذاتية
- مقطتفات من ترجمة كتاب سان كلير تيسدال- المصادر الأصلية للقرآ ...
- ذكريات من إندونيسيا-مقتطفات من السيرة الذاتية
- جريمة فى الحرم المكى-مقتطفات من السيرة الذاتية
- ترامب ، وشرق أوسط ، مضطرب الوعى والمبدأ
- يوميات مدرس فى الأرياف-مقتطفات من السيرة الذاتية


المزيد.....




- تقع جنوبي القاهرة... واشنطن تمول مشروعا لترميم ثاني أقدم مقب ...
- نائب مرشد الإخوان: قطر ظلمت باتهامها بدعم الإخوان وقبولنا ال ...
- نائب عن الفتح: علاوي وافق على شرطين مهمين وضعتهما القوى الشي ...
- وجهة نظر: هل لليهود مستقبل في أوروبا؟
- السيسي يطالب بتجديد الخطاب الديني لإنقاذ الإسلام والمسلمين
- تعتمد على “جهاد مالي” و”إعداد بدني”:الكشف عن تفاصيل الخطة ال ...
- رئيس الشؤون الإسلامية بالبحرين: الدين الإسلامي موافق للفطرة ...
- الثورة الاسلامية وتحقيق آمال المستضعفين
- آخر سخرية التطبيع.. السعودية تسمح لليهود لاداء مناسك الحج وا ...
- الاحتلال يجرف أراضي في بروقين غرب سلفيت


المزيد.....

- للتحميل: التطور - قصة البشر- كتاب مليء بصور الجرافكس / مشرفة التحرير ألِسْ روبِرْتِز Alice Roberts - ترجمة لؤي عشري
- سيناريو سقوط واسقاط الارهاب - سلمياً - بيروسترويكا -2 / صلاح الدين محسن
- العلمانية في شعر أحمد شوقي / صلاح الدين محسن
- ارتعاشات تنويرية - ودعوة لعهد تنويري جديد / صلاح الدين محسن
- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبدالجواد سيد - أبكار السقاف-رائدة الحداثة والتنوير