أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - صادق البصري - الهر هانز العبوس














المزيد.....

الهر هانز العبوس


صادق البصري
الحوار المتمدن-العدد: 5450 - 2017 / 3 / 4 - 00:55
المحور: كتابات ساخرة
    


ينتابني الحزن كلما سمعت بمفردة انتخابات لالشيء الا لقلقي على ذلك المرشح المهلوس الذي يعاني اضطرابات نفسية حادة تجتاحه قبل فترات الانتخابات وبعدها .. وحكاية الرجل في
ما أن تقترب الانتخابات حتى لا أكد أراه أو المحه إذ ينعزل ويتقوقع بمصاحبة تلك الإعراض ،
اتصل بي ذات يوم وكان في حالة يرثى لها قال ( أريد أشوفك ) قلت له أنا متوفر أنت فقط اخرج من عزلتك وقابلني في المقهى حدد الساعة ووصل في الموعد ،
بد ء كلامه إن صحته ليست على مايرام وانه يعاني من أعراض خطيرة لكنه يخشى افتضاح أمره ،
قلت له تكلم وأنا صديقك وكاتم سرك ،
أسرني انه يعاني من قطة وحشيه بمخالب تتسلل إلى ثنايا معطفه وتدخل إلى مسام جلده وتستقر في رأسه وبين أضلاعه حتى لو خلع المعطف تظل سادرة بين أضلاعه ورأسه ما العمل !؟
نصحته أن نذهب إلى عيادة الطبيب ليشخص الحالة ونسمع رأيه ، عارض وقال إن سمعته كسياسي مرشح على المحك كيف يكون منظره وهو يراجع طبيب والانتخابات على الأبواب ويخبره بأعراض مرضه الغير طبيعيه
كان يفضل أن يذهب إلى عارفه اوسيد يعالجه بالآيات والبصاق والتعاويذ ولكن ،
بعد إلحاح مني اقتعته أن نزور الطبيب ونشرح الحالة وسنرى ماذا يقول ،
اقتنع على مضض واصطحبته إلى الطبيب النفسي فلان قبل ذلك انفردت بالطبيب وشرحت له حاله صديقي المرشح وحساسية الموقف فهم الطبيب الأمر وتبادلنا الآراء ، فاستقبله وكشف عليه مبدئيا كأي طبيب يفحص مريض ،
وبعد الكشف صرح الطبيب إن الأمر يحتاج إلى عمليه جراحيه لاستئصال القطه ولا سبيل غير ذلك ،
قال : المرشح المريض هل صدقتني ياصديقي هي هي القطة الوحشية بمخالبها المطينه عيشتي ،
اتفقنا على موعد إجراء العملية وذلك بتكتم شديد ،
جاء الموعد وحالة المرشح يرثى لها ،
هلوسة وضلالات وتمزيق ملابس وهلم جرا
أدخلنا المريض صالة العمليات واستلقى على سرير العمليات وتم زرقه بحقنة منوم لمدة ساعة وفعلا نام نوما هنيئا ،
حتى مضت الساعة واستفاق من الخدر وعاد إلى وعيه قلت له سلامات ياوحش
رد ضاحكا صرت خروفا ،
حينها دخل الطبيب النفسي باسما منتشيا وبين يديه قطة سوداء
وقال : انفرجت الغمة وزال الكرب هاهي القطة السوداء التي كانت تنغص حياتك
وجدتها في مكان قصي بين قشرة المخ والفص الأيمن فسحبتها دون أي ضرر ،
ولكن صديقي المرشح بعد أن رأى القطة أجاب بأسف وحزن
: كلا يادكتور وراح يبكي ويشد شعر رأسه كلا يادكتور كانت قطتي بنية اللون وليست سوداء هكذا
لابد أن في راسي ألوان من القطط ..

صادق البصري /بغداد





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- الحياة اليومية
- يقين العم عبد النبي ..
- نوافذ ..
- أحلام عباس زوره
- جميلة وخياط الخزف ..
- من داروين الى ماركس .. أسرار اليقظة الأنسانية !؟
- نازحون ضمن خارطة وطن ..
- قصص قصيرة ملونة .. (2)
- عيد جميل ..
- تحولات ..
- سارة زهور .. وحدي المساء أقدم من عويلي
- لقطات ملونة ..
- نثار حلم ..
- حوار العالم السفلي .. صادق البصري سطر مطر.. حاوره حسين علي ي ...
- أنا هنا منذ الآف العذابات ..
- أوطان تشد الحقائب ..
- رهان الموت المجيد ..
- وحيد كما الجذور ..
- فراشات الليل ..
- قل بأسم الله وأشرب كأسك ..


المزيد.....




- الإعلان عن موعد حفل ماجدة الرومي في السعودية
- -عائلة سيمبسون- يتناول مزاعم التدخل الروسي في الانتخابات الأ ...
- الشاعر العراقي مناضل التميمي
- الشاعرة بروين شمعون لـ (الزمان): الكتابة بالسريانية تفصح عن ...
- إختتام فعاليات الدورة التاسعة للمهرجان الدولي للفيلم الوثائق ...
- فلنطرد من مشرقنا -كاسيوس- الذي لا يحب الموسيقى
- اللغة العربية في يومها العالمي... يستخدم العرب منها 10% فقط ...
- إقبال على تعلم اللغة العربية من طرف السويديين
- جواد غلوم: سهول وتضاريس من جغرافيا الشعر
- أفيلال في دوزيم: أحزابنا تستعمل النساء للتبارز الإعلامي !!! ...


المزيد.....

- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- هكذا كلمني القصيد / دحمور منصور بن الونشريس الحسني
- مُقتطفات / جورج كارلين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - صادق البصري - الهر هانز العبوس