أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جمشيد ابراهيم - الخوف في عيني














المزيد.....

الخوف في عيني


جمشيد ابراهيم

الحوار المتمدن-العدد: 5443 - 2017 / 2 / 25 - 00:44
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


الخوف في عيني
كنت لا استطيع النوم في المراهقة بسبب عشق و حب بنت المدرسة او الجيران او القرية و البعد عنها او صعوبة منالها و كان جسمي يرتعش و انا اقرأ رسالتها المكتوبة بخط انثوي ناعم و كنت استطيع ان اميز بين خط البنت و خط الولد خاصة و اني كنت اكتب بكل قوتي بقلم رصاص كفيل بتمزيق الورقة و بشرة اصابعي و كنت احيانا اردد من يأسي ابيات شعرية و اغاني المغرمين و لاجل لمحة بسيطة او كلمة واحدة من بنت الجيران كنت اقضي معظم اوقاتي على سطح البيت تحت اشعة الشمس الحارقة.

نعم لم ينته هذا السهر الرومانسي كليا و لكن النوم العميق بدأ يمنحني تدريجيا حيوية فائقة و نشاط ليس له مثيل الى ان تغير فجأة و بـ 180 درجة الى احلام مرعبة تتخذ طابعا واقعيا. تجدني اصحى من النوم و انا غارق في عرق المحكوم عليه بالاشغال الشاقة. لم ينته هذا الخوف الذي غُرس في دولة الخوف و هي تقول بانها تراه حتى اليوم في عيني. نعم لا يمكن التخلص من الخوف في عيني لانه اصبح في جيناتي و العين تظهر الخوف اكثرمن الاعضاء الاخرى لانها هي التي تميز بين الحياة و الموت.

و اليوم اصبح النوم صعبا في عالم ضجيج الجار و قططه و اللصوص و السيارات و العدد الهائل من الاخبار العاجلة المزيفة و الصادقة. ليس هناك سلوى الا في فنجان القهوة و الشاي و التبغ.





لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,884,411,765
- تغلب الاولى على الاخرة = النهاية
- سلاح الشرطي هو الكلمة الطيبة
- هل الاتجاه السياسي مسألة وراثية؟
- الشمولية و عقلية العسر و اليسر
- بين علم الله و معرفة الانسان
- اهمية اللاءات
- قاعدة تثبيت الحقائق
- في اليوم الذي اختفت فيه ذاتيتي
- العودة الى دول بوليسية Back to Police States
- ما هذا العالم؟
- محل الحلال للمواد الغذائية و النساء
- ثقافة الحلال و الحرام
- انظروا الى اين وصل الغباء
- ينتصر الخائف للخوف
- اليزيدية = الكوردية
- اصل الخطأ
- النعومة الايرانية و الجنة الاسلامية
- جميل بشرّه
- من العالم الاول الى العالم الثالث
- عقلية العبد و السيد - من المهد الى اللحد


المزيد.....




- شركة الاتصالات "إم تي إن" تغادر الشرق الأوسط
- شركة الاتصالات "إم تي إن" تغادر الشرق الأوسط
- إعلام: توقيف مدير مرفأ بيروت وآخرين على ذمة تحقيقات انفجار ا ...
- مجلس الشيوخ الأمريكي يؤيد حذف تطبيق تيك توك من الأجهزة الحكو ...
- وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي يبحثون العلاقات مع تركيا الشهر ...
- تطبيق -تيك توك- ينشئ مركز بيانات أوروبيا في إيرلندا
- النيابة العامة المصرية تباشر التحقيقات في انهيار عقار بمدينة ...
- كاميرات المراقبة تفضح سائحا نمساويا شوه تمثالا في متحف إيطال ...
- مسؤول سابق في المخابرات السعودية يزعم أن الرياض أرسلت فريقا ...
- القضاء العسكري يعلن توقيف 16 موظفاً في مرفأ بيروت على ذمة ال ...


المزيد.....

- مدخل إلى الفلسفة ( 1 / 3 ) ما هي الفلسفة ؟ / غازي الصوراني
- جون رولز والإصلاح الليبرالي تحدي اليوتوبيا الواقعية / لمرابط أحمد سالم
- نقد الفرويدية / نايف سلوم
- العشوائية اللاغائية الغير مخططة تصنع الحياة والوجود / سامى لبيب
- داوكنز يخسرُ في - رهان باسكال - / عادل عبدالله
- ثورة الحرية السياسية: أفكار وتأملات في المعنى والمغزى / علا شيب الدين
- العدالة الاجتماعية... مقاربات فكرية / هاشم نعمة
- مورفولوجيا الإثارة الجنسية و الجمال. / احمد كانون
- الماركسية وتأسيس علم نفس موضوعي* / نايف سلوم
- هل كان آينشتاين ملحداً؟ / عادل عبدالله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جمشيد ابراهيم - الخوف في عيني