أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جاسم نعمة مصاول - قصيدة(عِشقٌ صاخبْ)














المزيد.....

قصيدة(عِشقٌ صاخبْ)


جاسم نعمة مصاول
(Jassim Msawil )


الحوار المتمدن-العدد: 5429 - 2017 / 2 / 11 - 21:45
المحور: الادب والفن
    


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ عِشقٌ صاخبْ
مرةً في أقصى زاويةٍ من عينِ الشمسِ
سقطَ جسدي فوق ظلالِ الأشجارِ
نساءٌ يتنزهنَّ
يلتمسنَّ دفءَ صباحاتِ
مُدنٍ تطوفُ حولَ الماءِ
تنحني الغاباتُ
محتَضِرةً
لترى الواحاتِ عاريةً
أكاليلُ الزهورِ تقفُ صامتةً
في مواكبِ الغجرِ
أحزاني تتجولُ في طرقاتٍ مقفلةٍ
ضاعتْ عنها الشمسُ
أزحفُ كصعلوكٍ يسابقُ الموتَ
عند منتصفِ الليلِ
مختبأً في جسدي
أشربُ دموعي التي نسيتُها
عند زهورِ الياسمينِ
وقميصٍ علقتُه على عتباتِ المعابدِ
أتوهمُ إني سافرتُ
الى الاسرارِ
ونهاراتٍ شَهِدَتْ الآمَ العرافاتِ
الغربةُ جنونٌ حاصرني
على أبوابِ المنفى
وانتِ تكحلينَ عينيكِ
من وحشةِ أيامي
شواطئي هاجرتْ للصحراءِ
تسللتْ عبرَ نوافذِ الوطنِ
تبحثُ عن همومِ العِشاقِ
العائدين من الماضي
ترتجفُ الكلماتُ على شفتي
تسمعُ صمتي
ينتحرُ في غاباتِ الوحدةِ
اكافحُ الاّ يموتَ البحرُ
تبقى شواطئُه يشربُها الطيرُ
موجاتُه تهاجرُ في قلبي
وانتِ تُولَدينَ الليلةَ
في سفنٍ دون شراعٍ
تلتهبُ الذكرى في ثغرِ القمرِ
وندى الصباحِ
* * *
ذاتَ مساءٍ لمحتُ ضوءَاً
يسافرُ من عينيكِ
يعبرُ الرياحَ المندّاةَ
بأرواحِ المدنِ الصاخبةِ
يحملُ عطورَ الصبايا
المرتعشاتِ في ضياءِ القناديلِ
قلبي يستسلمُ لشفتيكِ
تضطربُ الالحانُ على اوتارهِ
هل أنا عاشقُكِ
أم عاشقُ الصخبِ؟
هي ايامي ترحلُ .... تسافرُ
الى كواكبٍ تتوارى
خلفَ ارتعاشةِ النجومِ
يتهاوى جنوني في مداخنِ النارِ
ورياحُكِ تحرقُني
كشمعةٍ داهمَها الضوءُ
ستغمضُ عينيَّ ذاتَ مساءٍ
لنْ يبقى فيها ذكرى
إلاّ وجهُكِ
وشفتين مجنونتين
بموجاتِ البحرِ،،،،،،،،

(جاسم نعمة مصاول/ مونتريال/ كندا)





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,666,538
- قصيدة (قلبي توَّجَكِ فجراً)
- قصيدة (إشراقاتُ وجهكِ)
- قصيدة(جسدي يعانقُ سواحلَكِ)
- قصيدة(تملأينَ حياتي امواجاً)
- قصيدة(حُبكِ يترقرقُ في عيني)
- قصيدة(دموعي تشتعلُ دماً)
- قصيدة(نُزهة في المنفى)
- قصيدة (ذكرى امرأة)
- قصيدة (العشاقُ لا يبتهجون)
- قصيدة (مَنْ يَمْنَحَني زَهرةً ؟)
- قصيدة (قلبٌ يَنفجِرُ صراخاً)
- قصيدة (شموعُ السماءِ)
- قصيدة (اختَطَفتُ قَلَقي)
- قصيدة (ندى الازهار)
- قصيدة (أعراسُ العِشق )
- قصيدة (أميرةُ المطرِ)
- قصيدة (تقطفُ لي زهرةً)
- قصيدة (تَتسلَلينَ الى قلبي)
- قصيدة (وردةٌ تنزفُ نيراناً)
- قصيدة( المنفى ليسَ خياراً)


المزيد.....




- سينما الحمراء.. عندما كان في القدس مكان للترفيه
- أغنيتين جديدتين لعملاق الاغنية اليمنية عبدالباسط عبسي
- لقاء بالرباط لانتقاء مستشاري حكومة الشباب الموازية
- ترامب محق بخصوص روما القديمة.. فهل تعيد أميركا أخطاء الجمهور ...
- -جريمة على ضفاف النيل-.. أحدث الأفلام العالمية المصورة في مص ...
- منع فيلم أمريكي في الصين بسبب لقطات عن بروس لي
- تونس... 22 دولة تشارك في الدورة الثانية للملتقى الدولي لأفلا ...
- هذا جدول أعمال الاجتماع الثاني لحكومة العثماني المعدلة
- جبهة البوليساريو تصف السعداني بـ-العميل المغربي-!
- أمزازي لأحداث أنفو: 1? من الأقسام فقط يفوق عدد تلاميذها الـ4 ...


المزيد.....

- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جاسم نعمة مصاول - قصيدة(عِشقٌ صاخبْ)