أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الغني سهاد - خلف النوافذ...11














المزيد.....

خلف النوافذ...11


عبد الغني سهاد

الحوار المتمدن-العدد: 5423 - 2017 / 2 / 5 - 22:14
المحور: الادب والفن
    


خلف النوافذ..11
(الشاعر الانيق ...)

اعدك...
سانزع خبز الحياة
من فم
تنين الموت..!
واحتسي خمرة الحب
من نهود
اليمامة الزرقاء....!
واعود بسرعة
بوعيي
اليك ...
وتعودين
بجمالك الي..
..و سنصطاد معا ..
فراشات
جميلة..
بحجم الاطفال..!
و نعيش
كل
احلام عشاق
هذا
الكون
الفاتنة...!!

=====

طلع القمر.
هبط القمر.
من الروعة بمكان.ان يتسرى الانسان.
في عيون هرة
سكرانة
بالضياء..
=====

عند مطلع
الشمس..
هرتي المتغطرسة
كانت تموء
تتوق لسرقة
الضياء من
قلوب
بني البشر..
تناجي النور المشع
ليبقى لها وحدها
ولهم
الاحزان

====
كل شيء تحول
حطاما
لما طالبوا ..
ونطقوا بالكلمة الملعونة
المدن حطاما
الحقول حطاما
الانفس حطاما
كل الوطن حطاما
فما من سبيل
لعزل .ذلك . الابله
المسعور كالطفل بحب الكراسي
وكل
الاشياء
المحطمة ...

=======

في النهار..
قلب حبيبتي
موجع بلا
حدود

في الليل
تفضي لي
بسريرة قلبها
ولا تحدثني
الا عن الحب

يامكثرة
المخلوقات
والناس جميعا
باركها
برحمتك..

=====
في الليل يخفق قلبي
بالعواطف الرذيئة
اتحول الى
عفريت نفريت
معتم الملامح
اشبه انكيدو
احد ابطال
جالجاميش
اجثم على حكام
مدينة البقرة المبرقشة
بلا رحمة
اوشفقة
كي انال
عطف حبيبي
زارا..داشت
الكئيب ؟

====
انا..الان
ذلك..
الشاعر الانيق
الان اقاتل
بضراوة
ادبح كلماتي
على هامش قصيدتي
العرجاء..
اخوض في دماء
الاسلاف الكبار
حتى الركب...
سكران..انا
بدماء الاشعارالرذيئة..
انسان...انا
براس
بقرة ...
نعم ..بقرة
يبتلع الحرف الرذيء
كالماء
في جرعات
خرافية ..
واستمتع
بالاجترار
الشاعري
اللامنتهي ....

====

02-01-2017
عبد الغني سهاد





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,564,438,703
- البرشمان ..والزعيم الغشيم ..
- في مكان ما على الارض...
- ال(م)فلسطيني ....
- الطواحين
- طبيب الطبقة الوسطى ..
- بدائل ..لتجاوز المازق ..
- العالم في عيون قط...
- ساحة الزمن المفقود
- ما طالعاش...ما طالعاش..
- جنون ..القطيع..!!
- الساحة والزمن المفقود..
- ما احلى سرقة كتاب ...
- بصدد قصيدة النفوس الميتة ...
- القط الابيض ..
- الله يخليها سلعة....
- رعشة في وطن...
- والا...ستزيد طينة الفساد بلة...
- المغرب مطرح عالمي للنفايات ....
- في الحفل ...
- العياشي ( المقاوم)


المزيد.....




- بالصور.. نجمة مصرية في ضيافة -الهضبة- والشربيني
- موسيقى الصحراء في موسكو
- أخنوش: لا حل لمعضلة تشغيل الشباب إلا بالرقي بمستوى المقاولة ...
- أغنيتين جديدتين لعملاق الاغنية اليمنية عبدالباسط عبسي
- بعد وفاته بساعات... والد الفنان أحمد مكي يظهر لأول مرة
- استثمارها ماديا أو فكريا.. هكذا تحدث الفائزون بجائزة كتارا ل ...
- ظهير تعيين أعضاء الحكومة ومراسيم اختصاصات ست وزارات بالجريدة ...
- أحمل القدس كما ساعة يدي.. وفاة شاعر -الأمهات والقدس- التركي ...
- شاهد.. زفاف نجل هاني شاكر يجمع نجوم مصر
- الفنانة قمر خلف القضبان


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الغني سهاد - خلف النوافذ...11