أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ايفان الدراجي - بعبع الضرائب في كندا














المزيد.....

بعبع الضرائب في كندا


ايفان الدراجي
الحوار المتمدن-العدد: 5413 - 2017 / 1 / 26 - 09:42
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


(#BellLetsTalk) هذي حملة اطلقتها وحدة من شركات الاتصالات الكبرى بمقاطعة اونتاريو تتصل على خدمة العملاء يشرحولك عن حملتهم الي تستهدف مساعدة الناس الي تعاني مشاكل نفسية وعقلية وتطلب منك اذا تحب تتبرع ب5 سنت فقط!
الفكرة مو بالتبرعات ما ميتين ع ال5 سنت وهم حملتهم الاعلانية لهلموضوع بألوف الدولارات الفكرة بالتوعية تجاه هذول الناس، تلاقيهم اغلبهم ينامون بالشوارع لان يهربون من اهلهم او المستشفى او الملجئ لان مو بعقله، بهلبرد وملابسه وسخه وحالته حاله، واغلبهم مشاكلهم بسبب الادمان ع الشرب او المخدرات او العكس مشاكلهم النفسية والعقلية تقودهم لهذا الادمان. احنا نسميهم المتشردين Homless . طبعا هم مو فقره، ماكو شي اسمه متسول او فقير بكندا، مهما كان وضعك الدولة توفرلك ملجئ تسكن بيه وتنطيك معونة شهرية، ناهيك ان الخدمات الصحية كلها مجانا ماكو شي اسمه تدفع اجرة للطبيب او للمستشفى او العيادة علمود فحص او عملية كله من الدولة. باستثناء الدوا عليك واذا ما عندك هم تساعدك الدولة عن طريق الاشتراك ببرامج خاصة. ويجيك واحد يقول المجال الطبي بكندا مو زين او الدولة والحكومة بكندا مو زينة، الموضوع انو دراسة الطب بكندا تشقك نصين لان صعبة وتطول ومكلفه، حتى لو تاخذ قرض من الدولة ، ونسبة المهاجرين -طبعا دكرت المهاجرين لان كندا كلها مهاجرين سواء هسه او اول ما تأسست الدولة- الي بلا شهادات او شهادات بسيطة اكثر بكثير من نسبة الاطباء والعاملين بالمجال الطبي ، لذلك اذا حالتك مو مستعجلة ينطوك موعد مو يشوفوك اليوم هسه بمزاجك لان غيرك اولى.
نرجع للحملة، اريد اناقش 3 نقاط:
اولا، عن الفرق بين شركات الاتصالات الي بالشرق الاوسط الحرامية الي كل بين فترة مسوين عليهم حملات مقاطعة حتى يرخصون وهم ياريت خدمتهم تسوى وبين هاي الشركات بكندا الي هدفها ترضي العميل اولا واخيرا.
ثانيا، الاسلام ومحمد مخترع وخابصنا ياخذ من الاغنياء خمس حتى يخليه بجيبه ومن بعده النصابين باسم الاسلام ويسويها منيه ع الفقير الاسلام نصرك والاسلام لفاك وحررك وكرمك ويجمعلك خمس وهو الفقير المسكين كلشي مشايف دايسيه بالقنادر، واول متصير حرب يخلوه بوجه المدفع باسم الشهادة ويروح بيها ولا بو علي ولا مسحاته -مثل عراقي-.
اما هنا بكندا واغلب دول الغرب نظام الضرائب والضمان الاجتماعي والاقتطاع من اجل سستم التقاعد تخليك مو معتاز منية خمس محمد ولا غيرها، من تكبر راتبك التقاعدي يرجعلك، والضمان الاجتماعي ينطوكياه من تكعد بلا شغل -من تركت العراق لحد هسه ما انطوني شي غلسوا عليه ويردوني اروح بنفسي اراجع الحرامية -. سستم مرتب شي شايل شي ولوما الضرايب الي كلها مو عاجبها وضعها مجان اكو شوارع نظيفة ولا تأمين صحي مجاني ولا مدارس ولا اي من الخدمات الي ذكرتها، ولا جان انا وصلت وغيري من المهاجرين والي هسه داشتغل وادفع ضرايب علمود اعيش حياة نظبفة وكريمة الي ولغيري، واهم فايزة للضرايب مساعدة هذول الناس مو تعال سوي حملة تبرعات واخذلهم ملابس او طبخ مال عاشور او بطانيات وصورني انا وكرشي وانا ما ادري! منية يسوون.
ثالثا والاهم، يجيك واحد يتفلسف ويصير ملك الاحصائيات ويقول دول الغرب وخاصة دول شمال امريكا من ضمنها كندا بيها اعلى نسبة انتحار وادمان وامراض نفسية وعقلية، عزيزي هذول الناس لوما يهتمون لهاي المشكلة الحقيقية ميسوون احصائيات ودراسات حتى يلقولها حلول، مو مثلنا نطمطم والاسوأ باغلب الاحوال ما نشوف المشكلة ولا نعتبرها مشكلة، الفقر والتسول نقول وضع البلد او اختبار الهي او من ايده! والادمان نقول سرسري وكافر خل يولي، اما المرضى النفسيين بالوطن العربي حدث ولا حرج، كل شخص يستعبد اي انثى بعائلته مريض، اي شخص يضرب زوجته او اولاده مريض، حتى الام اذا اساءت لفظيا لو معنويا او جسديا للطفل تعتبر مشكلة لازم تتعالج وياخذون منها الطفل، واحنا نخلف اجيال كلها معقدة نفسيا من اساءات الوالدين باسم البر والطاعة وهماتين من جوه راس الاسلام بس حتى يحافظ ع المنظومة الابوية التوارثية لايدلوجية الصحراء، كل مدير عمل بيه جنون العظمة، كل متحرش، مغتصب، مدمن، مكتئب ، الي يتحرش بالاطفال عدنا زواج الاطفال والتحرش بيهم حلاوة، حتى العصبي يعتبرونه بحاجة للمساعدة وهيه هاي احصائياتهم، انتو تذكرون هاي الناس باحصائياتكم؟ اصلا عدكم احصائيات لو اهتمام بالموضوع ؟ بس راكضين وره المره اذا طلعت شعرها لو ضحكت لو كشخت قلتوا كحبة. مجتمع مريض مال حرق.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- دولة تعاني التهاب رئوي مزمن
- بالعاميّة وبالانكليزي هماتين
- ماذا لو كان علي الوردي مشترك فيسبوكيّ؟
- خرافة النعل المقلوب
- خمسة تفسيرات منطقية علمية لما يدعى بالمعجزات
- والدي الغير عزيز...
- سنادس!
- التحليق خارج القفص
- هكذا تحصن الاديان نفسها وتحتال
- العالم مبني على اهرامات
- مرضى الكذب
- 120 كيلو ذهب من اجل شباك الحسين !!
- قراءة بواقعة الطف ومقتل الحسين 2
- ما خرج الحسين ابن علي أشراُ ولا بطرأ وما خرج لطلب الإصلاح بأ ...
- الرحلة من الدين
- حين يصبح ستايلك الشخصي (انانية)
- بطل فلم هندي
- شو يعني انك تكتشف حالك (ذاتك) او الحياة؟
- ما هي اسباب الغيرية الجنسية (السترايت)
- ما الهدف وراء اثارة الاعلام العربي لقضية المثليين؟


المزيد.....




- بالفيديو: المسلمون يحتفلون بعيد الفطر
- رئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا يهنئ المسلمين بالفطر السعي ...
- أردوغان يفقد الوعي أثناء صلاة العيد في المسجد... والسبب
- قريتان وسط أوروبا.. الاسم «إسلام» والسكان مسيحيون !!
- بث مباشر.. شعائر صلاة عيد الفطر من المسجد الحرام
- عيد الفطر يوم الأحد في أغلبية الدول العربية والاسلامية
- كلمة مفتي الجمهورية السورية لمناسبة حلول عيد الفطر المبارك
- دول عربية وإسلامية عدة تعلن الأحد أول أيام العيد والنجف ترجح ...
- إيران تعتقل عناصر خلية مرتبطة بتنظيم الدولة الإسلامية تخطط ل ...
- عيد الفطر: دول إسلامية أعلنت رؤية هلال -شوال-


المزيد.....

- السلفية .. أيديولوجيا التشرنق في الماضي التعيس / محمد بن زكري
- الدين السياسي و نقد الفكر الديني / مولود مدي
- في نقد العقل الديني المُؤَسَّسي / فارس كمال نظمي
- الدولة الدّينية أم الدولة المدنيّة: صراعٌ على مداخل الإصلاح / يوسف هريمة
- عزيزي الله: رحلتي من الإيمان الى الشك / مواطن مجهول
- الإنسان والعَدَم: عن الإلحاد ورفض النص الديني / معاذ بني عامر
- حرية الذات ومفهوم السعادة المطلقة في نظرية المعرفة الصوفية ع ... / فرج الحطاب
- محنة العقل الإسلامى . / سامى لبيب
- مقدمه في نشوء الاسلام ، كيف وأين ومتى؟ / سامي فريد
- تطور المفاهيم الروحية والدينية والعقلية والدعوات المضَلِلّهْ / اسحق قومي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ايفان الدراجي - بعبع الضرائب في كندا