أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ميشيل زهرة - العقل المعارض العربي ..!














المزيد.....

العقل المعارض العربي ..!


ميشيل زهرة
الحوار المتمدن-العدد: 5412 - 2017 / 1 / 25 - 00:06
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



من سخف العقل المعارض ، و من عجزه التطوري ، أن يحارب نظاما ، دون أن يعلن حربه على المنظومة التي أنتجت النظام ذاته . لأن العقل المعارض ، عندما يحافظ على المنظومة ، و يقدّسها ، و يذبح قرابينه ، على مذبحها .. إنما يُكرّس الناتج الفكري ، و الروحي ، للمنظومة ذاتها ، متمثلا بنظام سياسي ..! النظام الذي يحاربه ، ذلك المعارض ، إنما يحاربه لكي ينسخه ، أو يكونه . كما فعلت الأنظمة العربية الانقلابية ، بانقلابها على الأنظمة الاقطاعية التي كانت . فتحولت الأنظمة الانقلابية ( العسكرية ) إلى إقطاعيين جدد. بذلك يُجسد ، المعارض ، العُته في إدارة وعيه الشخصي ، و إدارة من يكون في طليعتهم . فيقودهم إلى الهلاك ..أو الضياع على أقل تقدير . فما بالك لو أن هذا العقل المعارض المصعوق بمنظومته الروحية ( المقدسة ) ، قد ربط أزمة شعوب منطقة ، برمتها ، بشخص أو أشخاص ..؟؟ ناسيا ، أو جاهلا : إن رأس الهرم لا يمثل النظام بكامله في أعظم دول العالم . إن من يشكل جسد النظام في أي دولة من الدول ، هو الاقتصادي ، الذي ينتج السياسي . و الكل مطبوخ في المرجل الروحي ( الديني ) للمنظومة المنتجة للجميع ، في المنطقة العربية الإسلامية تحديدا . ( وما القوى الأمنية ، في كل نظام ، إلا حرّاس ، و حماة النظام القائم ، ومنظومته ، و ليست النظام بحد ذاته . ) لهذا السبب ، لم يتجرأ السياسي ( العسكري ) الانقلابي على الوضع القائم أن يتحرك في المجال الاجتماعي ، و تطويره في مصلحة تنوير الشعوب ، لخوفه من خسارة الأمير الديني الذي يترصّده ، مراقبا إياه ، ومحذرا من مغبّة الاقتراب من وعي المجتمع ( الحاضنة ) ، الذي يريد له الأمير الديني أن يبقى على تمسكه بالغيب ، بعيدا عن إعمال العقل ، في قضاياه الكبرى ، كتحرره من القهر ، و الجهل ، و الخوف من السلطة القائمة المتعاونة ، سرا ، مع الأمير الديني ، على نسف العقل ، أو كبح تحركه الواعي نحو المعرفة . و ما هذا إلا لضعف السياسي العربي ، و لعدم قدرته على قيادة شعبه بمعزل عن الديني الذي يساعده في الملمات : ( الانتفاضات الشعبية المتنورة ) . فهل سيكون السياسي القادم ، ما بعد هذه الدماء ، متحررا من الأمير الديني ، لكي يقود شعبه نحو الحرية ، و العدالة التي طالما حلمت بها شعوب المنطقة المنكوبة ، بامرائها الدينيين ، و السياسيين ..؟؟





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- سعدو متسولا .!
- سعدو متسولا ..!
- عشق الوهم ، و جنون الحب في الصحارى .!
- للبالغات ، و البالغين ..!
- كأنه الأبدية ..!!
- عدالة السكارى ..!
- الخديعة العظمى ..!
- أنثى بلا ضفاف ..!
- الحلم الحكاية ..!
- منارات في الذاكرة ..!
- صحوة متأخرة ..!!
- المنافقون .!
- حوار الآلهة ..!
- أبو خليل ..!
- صانع العاهرات ..!
- المعبد الأول ..!!
- الاسطبل ..!
- الشموع ..!!
- الأنا ، و النحن ، و الشخصية .!
- الزيف الإنساني ..!


المزيد.....




- بريجيت باردو: ادعاء ممثلات بالتعرض للتحرش الجنسي سخيف وينطوي ...
- علاء طالبي: الحملات الشبايبة أعادت الثقة إلى الحركة الاجتماع ...
- مؤتمر نصرة القدس برعاية الأزهر يختتم أعماله
- كيف يمكن للذكاء الاصطناعي إطالة عمر الإنسان؟
- أردوغان يحقق حلم طفلة بكت لعدم تمكنها من لقائه
- الدنمارك: توجيه اتهامات أولية لأكثر من 1000 شخص بسبب مشاركة ...
- بالفيديو: أسد ونمر يهاجمان حصانا في سيرك بالصين
- آبل تتعهد بتقديم خاصية جديدة لتفادي مشاكل هواتف أيفون
- نقاشات مكثفة في الكونغرس قبل يوم من -الشلل الحكومي-
- ترامب يجدد الدفاع عن إقامة جدار مع المكسيك


المزيد.....

- روسيا والصراع من أجل الشرعية في سوريا / ميثم الجنابي
- غاندي وسياسات اللا عنف / مانجيه موراديان
- الدروز الفلسطينيون: من سياسة فرق تسد البريطانية إلى سياسة حل ... / عزالدين المناصرة
- كتابات باكونين / ميخائيل باكونين
- المدرسة الثورية التي لم يعرفها الشرق / الحركة الاشتراكية التحررية
- اصل الحكايه / محمود الفرعوني
- حزب العدالة والتنمية من الدلولة الدينية دعويا الى الدلوة الم ... / وديع جعواني
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الثورة الصينية؟ / الصوت الشيوعي
- المسار - العدد 11 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- حديث الرفيق لين بياو في التجمع الجماهيري معلنا الثورة الثق ... / الصوت الشيوعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ميشيل زهرة - العقل المعارض العربي ..!