أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رابحة مجيد الناشئ - احتفاء بالشاعرة – ﭬﺭونيك جوايو Hommage à la poète Véronique Joyaux














المزيد.....

احتفاء بالشاعرة – ﭬﺭونيك جوايو Hommage à la poète Véronique Joyaux


رابحة مجيد الناشئ
الحوار المتمدن-العدد: 5410 - 2017 / 1 / 23 - 04:46
المحور: الادب والفن
    


احتفاء بالشاعرة – ﭬﺭونيك جوايو
Hommage à la poète Véronique Joyaux

احتفى بيت الثقافة والترفيه لمدينة ﭘﻭاتيه الفرنسية " لو لوكال - LE LOCAL " بالشاعرة الفرنسية ﭬﺭونيك جوايو - Véronique Joyaux ، حول كتابيها، " مَجرَّة السفينة المُستبعَدة " وَ" حَيرَة الظِل".

يتناوَل مَضمون هذين الكتابين، موضوعات الحُب ، والغياب، والطَبيعة الخَلاقة.

الشاعرة من مواليد عام 1953 في مدينة نانت، وهي تعيش وتعمل الآن كمدرسة في مدينة ﭘﻭاتيه. تقول ﭬﺭونيك بأنها بدأت بكتابة الشعر في عامها الثامن عَشَر ، ونشرت اول مجموعة شعرية لها " الشفافية والانصاف " في عام 1976 ، لكنها بعد هذا انقطعت عن النشر لأكثر من عقدين من الزمَن، لانشغالات عائلية وَشخصيَّة، لكنها لم تنقَطِع ابداً عن العالَم الأدبي والشعري .

ﻟﭬؘﺭونيك جوايو، العَديد من المؤَلَفات ، منها :

- الشفافية والإنصاف - 1976
- صَلواتٌ حَيَّة - 2005
- خِلسَةً - 2007
- ديوان شعري جماعي : " رموز في مختارات من الشعر الفرنسي " – 2007
- الأرواح الصغيرة - 2011
- مَجرَّة السفينة المُستبعَدة - 2015
- حَيرَة الظِل – 2015

قَرأت الشاعرة في هذه الأمسية العَديد مِن قَصائِدها، وَصاحبها في القِراءَةِ، الشاعر جان مارك -Jean Marc PROUST ، والشاعرة أليزابيث بيلوكا - Elisabeth PELLOQUIN ، وَصاحبَ كل القراءات الشعريَّة ، المُطرِب وَعازف القيثار، الفنان جوليا أُوبرتا - Julien AUBERTIN. وَللقارئ العربي، ارتأيتُ تَرجمة بعض قصائد هذه الأمسية عن اللغة الفرنسيَّة :


Tu m’as laissé le bleu de tes yeux

لقد تركتَ لي زُرقَةَ عَينيكَ
بَعض الفَدادين مِن َضحكاتِك
رافقتُكَ مِثلَ ظِلٍ صابِرٍ
وَلَم تَلتَفِت أنتَ
مُتَجاهِلاً عَطَشي

Les mots sont là

الكَلِماتُ مَوجودَةٌ هُنا
هادِئَةً في الداخِل
بِرغمِ اللَيل الذي يُمَزقها
لا تَطلبُ شيئاً
غيرَ صمتٍ مأهول
وَرَقَة بيضاء دونَ كِتابة
اليَد قَد نَسيَّت الريشة

Les rêves glissent entre nos mains

تَنزَلِقُ الأحلام بينَ أيادينا
التي تَجمَعها مِثلَ مَطَرٍ
خَيِرٍ دافئ
لكِنها ما زالَت هُنا على العَتَبة
في قُلوبِنا المَحرومة مِنَ المَراسي


Je t’ai cherché entre les lignes

فَتَشتُ عَنكَ ما بينَ السطور
مَشَيتُ في الطَريق عَلى صَوتِ خَطَواتِك
عِشتُ لَيالياً بيضاء
وانتَظَرتُ في مَحطاتِ قِطارٍ لا تتَحرَك
لكنكَ لَم تأتِ
الكَلِماتُ فَقَط تَمنَحني الحَياة

La vie est simple

الحياةُ سهلَةٌ
ليسَ هُناكَ ما يوجِب الانتظار
بِبَساطةٍ تَرك البابَ مَفتوحاً
لِشيءٍ قَد يَحدث
سَعيد وَ غير مُنتَظَر
ما فَقدناه في الواقِع
لَم نَكُن نَمتَلِكه أبَداً

تَجِد الشاعرة متعَةً كبيرة بالجمع ما بين النصوص الشعرية وَحياكة الأنسجة اليدويَّة، وقد عملَت على الربط بينَهُما مُنذُ عام 1991، وهكذا كَتَبَت 60 من الهايكو مُتَطابقة مع أنسِجة مُطَرَّزة للفنانة فرنسواز هونوكا، واصبَحَ هذا العمل المُشتَرَك بينهُما، موضوعاً لِعِدَةِ مَعارِض في مدينة ﭘﻭاتيه وَفي خارِجِها. وَفيما يلي الترجمة العربية لثلاثة قصائد من هايكو هذه المعارِض :

- جَوُّ مَواسِمٍ خانِق
لَمَعانُ أرضٍ سعيدة
في الصيف الحارِق

- مُلتَقى طُرُقٍ
حيث يلتَقي الناس
بِدونَ عِلمِهِم أحياناً

- أحلمُ بِمَكانٍ
ساطِعٍ وَمُتَلَوِّن
حَيثُ يَتَفَجَّر النَهار

كَما عَمِلَت الشاعرة لَوحات شَخصية منَ النَسيج مُطَرزة بالخَط العَربي، مُستَوحاة من الأعمال الخطيّة للفنان حَسَن المسعودي المُقيم في باريس، وقد اصبَحَت هذة التطريزات موضوعاً لِرَبيع الفَنانين في مَدينة ليموج الفرنسية.

والشاعرة ﭬﺭونيك جوايو ، من الأعضاء المؤَسِسين لبيت الشعر في مدينة ﭙﻭاتيه الفرنسية، وَعن هذه المُساهمة تَقول الشاعِرة : ‹‹ انشاء بيت الشعر مَكَنَني مِن التَعَرُّف على الكَثير مِنَ الشُعَراء الفرنسيين والأجانِب، ولا يمكِن للشعِر الفرنسي أن يَكونَ شوفَينيّاً، بَل يَجِب الانفِتاح على الشعر العَرَبي، والشعر التُركي والبرازيلي والأفريقي....، وَبِهذا نَضُخُ في الشِعِر العاطِفة والتأثير مِن خِلال ثَقافاتٍ مُختَلِفة ››.

وَتُنَظِّم الشاعِرة ﭬﺭونيك جوايو في حَديقَةِ بيتِها قِراءات شِعريّة وَلِقاءات مع الجمهور المُحِب لِسَماع الشِعر، فالشاعِر حين يكتب يَكونُ لِوَحده أمام الصَفحة البيضاء، لكن بقراءَة هذه القَصائِد واستِماع الآخرين لَها، يَكونُ هُناك سِحر المُشارَكة.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,932,844,692
- ﭙاؤﻻ ﭘﯾﮕاﻧﻲ ...
- الشاعر صلاح جبار العوفي- حلم أطفال العراق - Le poète Salah J ...
- الشاعر الفرنسي فابريس ﮐﺎراﭬﺎ@ ...
- الشاعر العراقي ماجد عزيز الحبيب - Le poète Irakien Majid Azi ...
- شاعرتان بِضيافةِ بيت الشعر - Deux Poètes sont les hôtes de l ...
- الشاعر الفرنسي المعاصِر ميشَل ﺑﺎﮔ᥿ ...
- سوق الشعر الباريسي - إبداعٌ وَموَدَة Le Marché de la poésie ...
- شاعران بضيافة بيت الشعر في بواتيه
- احتفاء بكتابي الجديد الموسوم : ‹‹ دِراسة وَترجمة الى اللغة ا ...
- احتفاء بالشاعر الفرنسي – أَلن بورن Hommage au poète français ...
- شاعر النهرين – غابريَّل أوكوندجي - Le poète des deux fleuves ...
- صدور كتابي الجديد في فرنسا - مختارات شعرية: فرنسي - عربي
- شاعر الحَميمية-ﮔ-;-ﯥ-;--ﮔ-;-وفيت
- رحلة شعرية جديدة في مدينة بواتيه الفرنسية
- الموسم الشعري في مدينة بواتيه - La saison poétique à Poitier ...
- أُمسية شعرية
- التمرُّد الشعري
- الشُعراء ليسوا في سُبات
- كلود ماركات: شاعر وروائي ورسام
- الفرنسيون يَحتَفونَ بألفَن التشكيلي العراقي


المزيد.....




- فنان فرنسي يبرز جمال الخط العربي.. وأدواته؟ جسده والضوء
- رسميا .. لعنصر يترشح لخلافة نفسه على رأس الحركة الشعبية
- نائب برلماني حركي يصف عيوش ب-المفلس-
- بوريطة يدعو إلى إصلاح فعلي لمجلس السلم والأمن التابع للاتحاد ...
- جنة سودانية على البحر الأحمر نفذ فيها الموساد عملية كبرى يجس ...
- فنانة وشوم تبلغ 101 عام.. ترسم الوشوم بأشواك الأشجار
- بعدسات الجمهور: حجرتي المفضلة
- قصص المشاهير.. طريق غوغل لمنافسة فيسبوك وإنستغرام
- رحيل رائد الرواية الكويتية إسماعيل فهد إسماعيل
- اعمارة يجتمع بنظرائه الأفارقة بالحسيمة


المزيد.....

- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رابحة مجيد الناشئ - احتفاء بالشاعرة – ﭬﺭونيك جوايو Hommage à la poète Véronique Joyaux