أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - عائشة التاج - حول تهمة الألحاد وتداعياتها














المزيد.....

حول تهمة الألحاد وتداعياتها


عائشة التاج
الحوار المتمدن-العدد: 5408 - 2017 / 1 / 21 - 21:50
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


تهمة الإلحاد وبعض تداعياتها :
الألحاد أن تضع في "اللحد " أي القبر شيئا ما ,,,,
الملحد : هو ذاك الشخض الجريء الشجاع الذي يرفض تقبل "الموروث "الفكري بدون تمحيصه وتدقيقه وإخضاعه لسلطة العقل ولا شيء غير العقل ,
الملحد يضع مرحليا "مالقن له" في القبر ، أي يأمر عقله بتحييد الموروثات ثم يبدأ في غربلتها شيئا فشيئا ,,,,,يقبل منها ماهو قابل للقبول ويرمي للمزبلة ما يتناقض مع الاتجاه السليم للعقل السليم ,,,,والفهم الذي يناسب مدركات زمنه الذي يعج بالمعلومات والمدارك العلمية الفتية والناضجة والمتجددة يوما عن يوم ,
وبهذا يكون "الألحاد" مرحلة ضرورية للإيمان ولكل المعتقدات المرتكزة على معطيات قوية ,,,,,,
ويكون الملحد إنسانا مجتهدا يستحق الاحترام لأنه متميز وشجاع وخارج عن منطق "القطيع " الذي يتقبل سلطة السلف بكل خضوع وانبطاح يلغي مقوماته العقلية التي حباه الله بها ,كأسمة هبة على الأطلاق وتحييدها هو هدر لأهم مقوم بشري على الأطلاق ,,,
من يسمون بسلف صالح ،تمردوا بدورهم على أسلافهم وابتكروا فكرا يناسب زمنهم أتاح لهم التميز في عصرهم ,,,,وعانوا ما عانوه من تهميش و اضطهاد قبل أن ينالوا المكانة التي استحقوها عن جدارة المواجهة والأقناع .
ومن يقبل أن يسوسه موتى هو ميت حتى ولو كان حيا ,يتحرك بجثة لا يملك من أمرها شيئا
هذا النوع لايجد في حوزته سلاحا غير اتهام الآخرين بالألحاد والشتم والسب والأقصاء والعنف اللغوي فقط لأن الآخر تجرأ على قليل من التفكير المخالف لما لقن للقطيع .
ومن انتصر لثقافة الحياة سيحيا بكل حواسه ومشاعره و مداركه ومهاراته ,,,,,,,وسينمو في تناغم مع مكاسب عصره المعرفية والفكرية والعقائدية والروحية ,,,,
ولكل امريء ما نوى ,,,,,
الساحة مفتوحة في زمن ثورة المعلوميات , فلنهضم ما بحوزتنا أولا قبل نثر الأحكام المتسرعة والمجانية .وللننهل من مكاسب المعارف المتاحة اليوم واللمنوعة بالأمس القريب لعلنا ندرك ما لم يلقن لنا بقوة الأسيجة والحصارات وآنئذ نقرر ,,,,عن سبق معرفة وإصرار ,
الألحاد عتبة لامناص منها لشجعان الرأي والعقيدة ولمن يصر على تملك زمام نفسه بنفسه للمرور لمرحلة النضج الحقيقي ,
اذلك أن مؤمني الوراثة ولاشيء غير الوراثة " لم يتخطوا بعد مرحلة الرضاعة لأنهم يرضعون ما تركه لهم الأجداد وأمامهم مرحلة الفطام القاسية جدا لعلهم يلجون مرحلة الكبار ,مرحلة التفكير الحر والتمحيص والتدقيق ,,,,,,ثم العودة للإيمان الحر أو اختيار الطريق الأنسب لهم ولشخصيتهم ومداركهم المعرفية وخبراتهم في الحياة ,,,,,,,,
لذلك فكل التهم الناتجة عن هذا النوع هي لعب عيال "ليس إلا ,,,,,,,,






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- حب الذات .
- سوداوية العالم صناعة إعلامية إيضا .
- سطوة الحنين
- كعبة الذكريات
- رغيف الحب
- أراود أمنيات أطلسية الشموخ
- أيها الزمن أمنحني حضن عينيك
- نبتة صبار أنا
- كرسي فاطمة المرنيسي و الحضوراالإنساني المتكامل .
- ينابيع الوجدان
- قراءة في رواية الكافرة لكاتبها العراقي : علي بدر.
- طحن السماك يحرك الجماهير الكامنة ,
- بعد نجاح الانتخابات فماذا عن صمت المقاطعين ؟؟؟
- قراءة في رواية -الطالياني -لشكري المبخوت ,
- مدن على أيقاع عيد النحر .
- الاهتزاز الحضاري
- قراءة في رواية الشرنقة والفراشة , للروائي محمد زهرة ,
- الكبش وبعض تداعياته الاجتماعية
- الأديان وسؤال الأخلاق
- قبل شاردة


المزيد.....




- ماهو السر وراء تكدس شوارع فيتنام بالدراجات النارية؟
- قتلى بينهم طفل برصاص الجيش الإسرائيلي في مسيرة -العودة الكبر ...
- طوكيو: الضربة الغربية على سوريا رسالة إلى بيونغ يانغ
- 5 تصرفات تُفقد الآخرين الثقة بك على الفور
- الزعيم كيم جونغ أون يتخلى عن حلم أبيه وجده ويعلن وقف التجارب ...
- روحاني: منظمة الطاقة الذرية الإيرانية مستعدة بردود فعل &q ...
- الزعيم كيم جونغ أون يتخلى عن حلم أبيه وجده ويعلن وقف التجارب ...
- روحاني يتوعد بردود فعل "غير متوقعة" إن ألغى ترامب ...
- الكرش عامل رئيسي في مشاكل القلب
- ملادينوف يطالب بالتحقيق في استشهاد طفل بغزة


المزيد.....

- جينالوجيا مفهوم الثقافة كآلية لتهذيب الإنسان / نورالدين ايت المقدم
- ( قلق الوجود والجمال المطلق ( ما بعد لعنة الجسد وغواية الحض ... / أنس نادر
- الحوار العظيم- محاكاة في تناقض الإنجاز الإنساني / معتز نادر
- سلسلة الأفكار المحرمة / محمد مصري
- في التفسيرات البيولوجية لتقسيم الأدوار الإجتماعية على أساس ا ... / محمود رشيد
- في مفهوم السلطة / مي كمال أحمد هماش
- قيم النظرية البراجماتية ردا على البروفيسور اربان / رمضان الصباغ
- علاقة منهج الغزالي بمنهج ديكارت هل هي علاقة توافق أم علاقة س ... / حنان قصبي
- كارل بوبر ومعايير العلمية - جوينيي باتريك ترجمة حنان قصبي / حنان قصبي
- مهارات الإصغاء / محمد عبد الكريم يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - عائشة التاج - حول تهمة الألحاد وتداعياتها