أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محسن النصار - مسرحية - خريف - وسمو الذات بالفعل الحركي














المزيد.....

مسرحية - خريف - وسمو الذات بالفعل الحركي


محسن النصار

الحوار المتمدن-العدد: 5407 - 2017 / 1 / 19 - 15:38
المحور: الادب والفن
    


عرضت مسرحية "خريف "في مهرجان المسرح العربي التاسع في الجزائر وعلى المسرح الجهوي عبد القادر علولة ومن اخراج اسماء الهواري وتأليف فاطمة الهوري التي توفيت وهي في عز شبابها بعد معاناة مع مرض السرطان
وقد كانت احداث المسرحية تدور حول أمراة تصاب بمرض السرطان ومن هذه الفكرة انطلق العرض المسرحية نحو اجواء اثارت الدهشة والمتعة والجمالية في الأداء المسرحي للممثلات ففي هذه المسرحية التجريبية التي أعتمدت الحركة أكثر من الحوار، فكانت الروح القوية المقاومة للمرض هي التي تسير الجسد نحو الأداء التمثيلي الجميل نحو مدارات ومعانات إنسانية نابعة
من فعل المواجهة ضد السرطان الآفة التي تحاول القضاء على الحياة فعتمد العرض المسرحية على التجريدية لخلق وسائل تعبيرية، بل لحظات تحقق وجودية المرأة وقوة عزيمتها من خلال هدف معين وهو السخط على الرجل الذي تخلى عنها في هذا الظرف الصعب عندما علم بأصبتها بمرض السرطان وهو يفتك بها وزوجها الرجل يتخلى عنها ويتركها تعاني المرض والألم والفراق
كل هذا تجسد بالحوار ولغة الجسد التي كانت المهيمنة على العرض المسرحي من خلال خلق أشكالية فلسفيةوفكرية وروحية في العرض المسرحي بحيث أصبح وجود الممثلة ومعاناتها لا يكتمل إلا من خلال التعبير الجسدي بالرقص واالموسيقى والأضاءة والديكور البسيط الذي هو عبارة خزانة ملابس فاكانت هي المرتكز نحو بناء الرؤية الأخراجية حيث من خلالها تم انطلاق الفعل المسرحي وبالتالي خلق رؤية اصبح الفعل الحركي هو الأنا آخر، والآخر أنا في نفس الوقت فالتعبير بالجسد والحركات الراقصة وهذا الاندماج بالرقص الذي حققته الممثلة مع ذات أخرى بحيث يظهر الجسد في المسرح عبر تعبير مزدوج جسد الممثل وتلقي الجمهور ,شكل الكل وحدة مجردة لزرع الأمل لقصد تحقيق بناء للروح من خلال التسامي مع الذات من خلال الآخر، كما أن تسامي هذا الآخر لا يكتمل إلا عبرالمنظومة الحركية لتشكل لحظات مثيرة بلغة الجسد وذلك من خلال الارتعاشة الجسدية .
وجاءت سيونوغرافيا العرض المسرحي مدهشة بمكونته من الفضاء المسرحي فالموسيقى والديكور والأكسسوارت والأزياء الحمراء المؤثرة وقطع الملابس المتناثرة كل ذلك اضاف للعرض المسرحي نوع من الحداثة التجردية ..
وأضافت المخرجة أسماء الهوري في عرضها المسرحي " خريف " ابداعية جمالية جعلتنا نسمو بالفعل الحركي نحو افاق جديدة لمرضى السرطان تفتح لهم الأمل بالمستقبل .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,715,159,659
- العرض المصري -خلطة سحرية للسعادة -والانطلاق نحو إصلاح الذات
- اليوم العالمي للمسرح وقيمتة المؤثرة في المجتع الأنساني / محس ...
- تسمية المونودراما المركَّبة..
- عالم الطفل ابداع متميز في كتابات الباحث العراقي فاضل الكعبي
- قراءة في كتاب «مسرح الشمس» تأليف بياتريس بيكون فالين
- لي ستراسبيرغ وأهم انجازاته المسرحية أنشاء«معهد لي سترسبيرغ ل ...
- مسرحية -رؤية فلسفية - تأليف محسن النصار
- حكايات -ألف ليلة وليلة - والآلهام المسرحي المتميز
- مسرحية- أمراة رائعة - تأليف محسن النصار
- مسرحية -ريتشارد الثالث- عرضا سيميائيا متميزا بالشفرات والأشا ...
- المؤتمر الصحفي للعرض الإماراتي لمسرحية -الدومينو- أخراج مروا ...
- المؤتمر الصحفي للمسرحية الليبية -الحكواتي -
- المؤتمر الصحفي لمسرحية - عالخشب - تأليف وأخراج زيد خليل مصطف ...
- مسرحية للأطفال - البطاريق والثعالب - تأليف محسن النصار
- حصول مسرحية- رسم حديث -على افضل عمل متكامل في مهرجان مسرح ال ...
- الطقس الدرامي وأكتمال الصورة المسرحية
- نظرية التقديمي والتمثيلي في المسرح العالمي
- مسرحية -حرير - قريبا على المسرح الوطني
- مسرح ماكس فريش والبحث عن الهوية وأبراز الحقيقة
- المسرح العراقي هويته المتميزة الأبداع


المزيد.....




- مصر.. مشروع ترميم هرم زوسر
- #تقهرنا تسير دون مقهورين: حشومة يا أهل اليسار !
- جدل حول زيارة شخصيات من الحراك الجزائري لعلي بلحاج
- هل تتصدى السينما لمساعي -دفن- فيلم خاشقجي؟
- الأديب العالمي ألبرتو مانغويل: لا أحد يتألم اليوم مثل الشعب ...
- -دار الخرطوم جنوب-.. ذاكرة الموسيقى السودانية
- نزار البركة: سياسات الحكومة غير شعبية
- اداء سريع للورشات الفنية لاعادة طريق حلب دمشق كما كان قبل ال ...
- الفنان الشهير ألفا بلوندي يتزوج على -الطريقة الإسلامية-
- بالضربة الفنية القاضية... فيوري يجرد وايلدر من لقب الوزن الث ...


المزيد.....

- أناشيد القهر والحداد / Aissa HADDAD
- ماتريوشكا / علي مراد
- الدراما التلفزيونية / هشام بن الشاوي
- سوريانا وسهىوأنا - : على وهج الذاكرة / عيسى بن ضيف الله حداد
- أمسيات ضبابية / عبير سلام القيسي
- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني
- ديوان الحاوى المفقود / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محسن النصار - مسرحية - خريف - وسمو الذات بالفعل الحركي