أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد ابو ماجن - ثلاثة نصوص ميتة














المزيد.....

ثلاثة نصوص ميتة


احمد ابو ماجن

الحوار المتمدن-العدد: 5399 - 2017 / 1 / 11 - 22:48
المحور: الادب والفن
    


تَنبأتْ عَرافتي
بَأنني سَأفقدُ أحدى حَواسي
لذا كانتْ أمي تُطالبُني بِالحَذر
الحَذرُ من الطُّرقات
الحَذرُ من اللغام
الحَذرُ من الحَرب
الحَذرُ من التَّفجيرات
وَلمْ تُحذرُني مِنكِ أنت !!
كانَ بِإمكاني ياسيدتي
أن ألملمَ بَعثرتَكِ المُمتدة
على طُولِ طَريقي إليكِ
إلا أنني نَسِيت
حقاً نَسِيت
نَسِيتُ أنني رغبتُ يَوماً ما
بِأن اعطيكِ وردةً
وَلمْ يَكنْ خَطأي إعطائكِ يديَّ
من شِدةِ الخَجل !!
_______________________

لَمْ أكنْ أعلمُ ياحبيبتي
إنكِ تَقمَّصتِ دورَ الفِكرة
لِتُشغلي بَالي
حتَّى شَعرتُ بِشيءٍ
أشبهُ بِفأرةٍ صَغيرة
تَتخبطُ بينَ جِدرانِ رَأسي
كلَّما بَلغتُ مُنتصفَ الحَنين
الحنينُ ذَاته
الذي جعلَ من نفسهِ رَبَّـاً
وَصاغَ من أعضائي عِباداً
قانتينَ لِمرضاتِهِ
يَتهجدونَ بِشكلٍ دَائري
وَقلبي لايَعدو كونهُ كلباً
بَاسطاً ذِراعيهِ بِالوَصِيد !!
__________________________

سَأبتعدُ عن ذلكَ العَالم
المَرسومُ بينَ جِفنيك
بِريشةِ الله..
لأتركَ وَراءَ وَرائي
مَسافةً من البَديهيات
مَسافةً لاتَعدو كونَها
طريقاً شَائكاً
بينَ العبدِ وَربِّـه
أو أشبهُ بِتلكَ الحَقيقة
التِّي تَخلقُها الرَّصَاصَات
على ظُهورِ الهَاربين
لستُ عاجزاً عن مُداراتِ ذلكَ العَالم
بِقدرِ ما أنا عاجزٌ عن مَساسهِ بِالنَّظر
فَكيفَّ لي
َمَسحُ تِلكَ الرَّسائل
المَبعُوثةُ من جِفنيكِ
الى جِيدكِ المَخبُوء
دُونَ أن ادركَ مَعنى المَخاطِر !!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,428,173,774
- على أمل قديم
- يامنالي
- مذكرات رجل أعزل
- رؤوس البصل
- أوراق من شجرة يابسة
- مسحوق بالندم
- مشاعر منقلبة
- أنا أحبك
- لابد منه...
- انهيارات
- أنفاس لاهثة
- آيات نوفمبرية
- عيون الناس
- صفحات متناقضة
- ترهات آمنة
- يافتاتي
- لعلي اتسكع
- اصبت مقتل
- فتنة الكاس
- صدى الأقدام


المزيد.....




- بعد أزمة الملاحة البحرية في الخليج.. بوريطة يكشف موقف المملك ...
- كودار يقاضي بنشماس ويطعن في قرار طرده من البام
- كواليس: جليل القيسي وتواضع الفنان!
- كاريكاتير العدد 4476
- ميكائيل عكار -بيكاسو الصغير- الذي أذهل الوسط الفني في ألماني ...
- شاهد.. بعد هوس فيس آب.. تطبيق جديد يرسم صورتك بريشة كبار الف ...
- الوداد يتعاقد مع مدافع الكوكب المراكشي
- الكتابة عن الحب والجنس.. هل كان الفقهاء أكثر حرية من الأدباء ...
- 5 أفلام حطمت مبيعات شبابيك التذاكر
- -رد قلبي-.. أيقونة ثورة 23 يوليو


المزيد.....

- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد ابو ماجن - ثلاثة نصوص ميتة